ايوان ليبيا

الثلاثاء , 22 مايو 2018
فنزويلا: العقوبات الأمريكية غير قانونيةإجلاء 25 ألف شخص بسبب خطر فيضان سد قيد الإنشاء في كولومبياالشرطة التايلاندية تمنع مسيرة مناهضة للمجلس العسكريموجة الطقس الحار تودي بحياة أكثر من 60 شخصا في باكستانسقوط قتلى في هجوم صاروخي للحوثيين على مدينة مأرب باليمن"البيت الأبيض" يصدر ميدالية بمناسبة القمة المرتقبة بين ترامب وكيمزلزال شدته 5.6 درجة يضرب المحيط الهاديروسيا: إسقاط طائرة بدون طيار اقتربت من قاعدة حميميم في سورياميراني نائبا عن "الديمقراطي الكردستاني" للتفاوض مع "بغداد" على تشكيل الحكومة الجديدةمسؤولون: الرئيس الفلسطيني يعاني من التهاب رئوي ويتماثل للشفاءبنس: ترامب مستعد للانسحاب من اجتماع القمة مع كوريا الشماليةمفاجأة في قائمة الأرجنتين النهائية للمونديالأنشيلوتي يقود نابولي خلال ساعاتبعثة الأمم المتحدة تنفي وجود اتفاق لنقل مسلحي مجلس شورى درنة إلى طرابلسترحيل 32 مهاجرا غير شرعياً إلى النيجر من طرابلسغسان سلامة : حان الوقت لطي صفحة تعديل الاتفاق السياسيجائزة جديدة لمحمد صلاح.. المهيمن على أرقام إنجلترامرشحو الرئاسة المكسيكية يجمعون على انتقاد ترامب وتسهيل عبور سكان أمريكا الوسطى للولايات المتحدةبومبيو: واشنطن جاهزة للرد إذا استأنفت إيران البرنامج النوويجينا هاسبل تؤدي اليمين الدستورية مديرا جديدا لوكالة الاستخبارات الأمريكية بحضور ترامب

الكشف عن أدلة تثبت تورط تركيا و قطر فى اشعال الصراعات بليبيا

- كتب   -  
الكشف عن أدلة تثبت تورط تركيا  و قطر فى اشعال الصراعات بليبيا
الكشف عن أدلة تثبت تورط تركيا و قطر فى اشعال الصراعات بليبيا

ايوان ليبيا - وكالات:

كشف خالد الترجمان ، مستشار مجلس النواب الليبي ورئيس مجموعة العمل الوطني عن وجود أدلة مادية تثبت تورط تركيا وقطر في دعم جماعات إرهابية مسلحة داخل ليبيا.

وقال الترجمان ، في حديث صحفي،  إن "تركيا وقطر متورطتان في الشأن الليبي منذ بداية الأحداث في ليبيا ولا سيما بعد الإطاحة بالعقيد معمر القذافي".

وكشف أنه حصل على أدلة موثقة عندما عمل أميناً للسر للمجلس الوطني الانتقالي تؤكد جصول لقاءات بين رئيس الوزراء التركي آنذاك رجب طيب أردوغان وعبد الحكيم بالحاج وسامي الساعدي في ليبيا".

وأضاف أنه "قدم احتجاجا رسميا إلى محمود جبريل رئيس المكتب التنفيذي للمجلس الانتقالي في ذلك الوقت، متسائلاً كيف يمكن لمسؤول تركي رسمي أن يلتقي بمقاتلين، لكن يبدو أنه تمت لملمة هذا الموضوع وإعادة إدارته من جديد".

كما تحدث الترجمان عن أنه صادر  أموالا كانت قادمة من قطر أحضرها أعضاء في المجلس الوطني الانتقالي، وأسمائهم مغروفة، وأن هذه الأموال كانت قادمة لدعم الميليشيات، وأن صراعه الأول آنذاك كان مع تنظيم الإخوان المسلمين والجماعة المقاتلة".

وتعليقاً على تمكن قوات الجيش الليبي من استعادة منطقة الهلال النفطي والعمارات الاثنتي عشر والتي أعلن عن تحريرها، الأحد، لفت الترجمان إلى أن "حكومة الوفاق الوطني في ليبيا نفت في البداية علمها بهجوم  ما يسمى بسرايا الدفاع عن بنغازي على النوفلية وبن جواد والسدرة ورأس لانوف، إلا أنها سرعان ما رحبت بهذا الهجوم واستيلاء هذه السرايا على الموانئ هناك، قبل أن تتمكن القوات الليبية من استعادة زمام المبادرة خلال أربعة أيام وفي خطة محكمة، وأنه في حال عادت هذه القوات فسيتم استهداف المناطق التي انطلقت منها والسيطرة عليها".

التعليقات