السبت , 22 يوليو 2017
أكتشف السر الخفي خلف استعمال " داعش " سيارات الدفع الرباعي فى تنفيذ عملياته ؟ !!المغرب تشن هجوم إعالامي على السعودية وبوادر أزمة طاحنة فى الطريقتونس تشن حرب ضد المتعاطفين مع " داعش " وتقبض على عدد من المتطرفينمدعوين لحفل عرس يتسببون في سجن العريس و تحويل حفل الزفاف لماسأةهل تنقلب فرنسا ضد الجزائر بعد تهديد مصالحها هناك ؟!!أزمة جديدة تضرب البيت الأبيض وتهز عرش " ترامب "أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 22 يوليو2017توقعات بهبوط شديد وخطير لسعر صرف الجنيه السوداني خلال الفترة المقبلةبالاسماء و التفاصيل .. تعرف على الشخصيات و التنظيمات الليبية التى وضعتها الإمارات فى قائمة الإرهاب اليومالدرهم المغربي يبدأ مسلسل الانهيار أمام اليورو و الدولار وتوقعات بأزمة اقتصادية طاحنة تضرب المغربالذهب يواصل صعوده الصاروخياليورو يطيح بالدولار ويسجل مستويات صعود قياسية .. وتوقعات بمزيد من الصعودالنفط يهبط بشكل حاد محققاً خسائر كارثيةمكتب النائب العام يكشف عن مفاجأة حول عدد من القضايا المسجلة ضد مجهولين فى درنة وبتغازيالدولار يواصل الهبوط الشديد نحو القاعلأول مرة .. أوروبا تدعو لتدخل عسكري مباشر فى ليبيا لمواجهة الهجرة غير الشرعيةالقوات الخاصة تطرد العناصر الإرهابية من محيط الفندق البلدي في بنغازيالمركز الوطني للقلب يصدر بيان حول ما تداول عن وفاة مريض أثناء اجراء عملية جراحيةالاشتباكات تعود لمنطقة الصابري من جديد وسط سماع اصوات قذائف وقصف متواصلكتيبة النواصي تقتحم مقر خفر السواحل بطرابلس وتسيطر عليه بعد طرد القوات منه
هل بدأ الشارع الليبي برفع الكارت الأحمر للسراج ؟!!

هل بدأ الشارع الليبي برفع الكارت الأحمر للسراج ؟!!

ايوان ليبيا - وكالات:

قال المحلل السياسي الليبي، محمد العمامي، إن الاشتباكات التي حدثت في طرابلس وسماع دوي إطلاق نار في مقر المجلس الرئاسي، يُعتبر تطاولًا على مجلس من المفترض أن يقود ليبيا، وهو إعلان من الشارع أنه لا رجاء من هذا المجلس، باعتبار أنه مرفوض ودخيل.

وأضاف العمامي، خلال مداخلة إعلامية، أنه كان من المفترض على فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الوطني، أن يتخلى عن هذا العمل احترامًا لاسمه وعائلته، فليس هناك توافق عليه وعلى مجلسه من الشارع، وينبغي أن يعود إلى الشارع مرة أخرى.

وأوضح العمامي، أن هناك توافقًا على أن البلاد تريد جيشًا يفرض هيمنة الدولة ويجعلها دولة بالمعنى المفهوم، ولكن أن يكون هناك العديد من الميليشيات المتناحرة، وكل له وجهة نظر ورأي معين فهذا لن يكون كفيلًا بقيام دولة.

التعليقات