الأثنين , 29 مايو 2017
تراجع الدولار وارتفاع اليورو أمام الدينار بالسوق الموازىالاستثمار فى أفريقيا بين التحديات و الآمالقطر والإخوان، هل ينفصل السياميان؟ ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيتحذيرات من فوضي خلاقة جديدة وثورة غضب تستعد لضرب الجزائر ودول شمال أفريقياموجة نزوح جماعية من ليبيا الى تونس بعد تصاعد العنف و الاشتباكات في طرابلسبالفيديو.. معجزة طفل رضيع يحاول المشي بعد دقائق من ولادتهالشعب المغربي يطلق ثورة جديدة و التظاهرات تشعل العاصمة و تنتقل لباقى المدنلأول مرة.. فرنسا تعترف: نحن المسئولين عن الفوضى التي تشهدها ليبياأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 29 مايو 2017" الجزيرة " القطرية تعلن دعمها للجماعات الإرهابية فى ليبيا و تصفهم بـ " الثوار "تعرف على اخر اسعار للحوم و الخضروات و السلع الغذائية بمدينة سرتطبول الحرب تدق .. عسكريون يلمحون لإمكانية تدخل عسكري دولي قريب فى ليبياالكشف عن الحيلة الخبيثة للجماعة الاسلامية المقاتلة فى ليبيا للهروب من الملاحقة الدوليةهل ينقذ الاجراء الأخير للبنك المركزي الدينار التونسي من الهبوط القاتل ؟!!فى حركة مفاجأة .. السوق يشهد موجة تراجع جماعى للدولار و اليوروالى أدعياء الاستقلالية الوهمية وأنصار السيادة الموسميةأسعار الذهب تشهد موجة من الهبوط الحادالقطراني: مشروع الإرهاب بين مصر وليبيا واحد ويتم مواجهته صفا واحدامصرف ليبيا المركزي يعلن عن خبر سار لأصحاب المعاشات بمناسبة شهر رمضانالقوات المسلحة الليبية تعطي اشارة البدء للتحرك لتنفيذ عملية تحرير طرابلس
كوبلر يضع شروط لرفع حظر تصدير السلاح للجيش الليبي

كوبلر يضع شروط لرفع حظر تصدير السلاح للجيش الليبي

ايوان ليبيا - وكالات:

دعا مارتن كوبلر الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الدعم الأممية في ليبيا، اليوم السبت، إلى تكوين جيش ليبي موحد، كشرط أساسي لرفع الحظر الأممي عن توريد الأسلحة إلى ليبيا.

وردًا على سؤال عن موعد رفع الحظر الأممي المفروض على توريد السلاح إلى ليبيا منذ 2011، قال المبعوث الأممي: إن “هذا القرار سيتم اتخاذه إذا كان هناك جيش واحد، وشدد على أن ليبيا بحاجة لجيش موحّد وشعب موحّد وسلاح لفرض الأمن والاستقرار”.

وأضاف، أنه في حال تشكيل هذا الجيش “فسيكون من حق الليبيين الحصول على موافقة لجنة العقوبات الدولية لرفع حظر توريد السلاح إلى ليبيا“.

وتابع كوبلر: “نُصر على وجود سلسلة واضحة من القيادات العسكرية وجيش موحد في ليبيا (…) ولجنة العقوبات سوف تجتمع لاتخاذ القرار المناسب”، دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

موقف كوبلر جاء خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر جامعة الدول العربية، بالعاصمة المصرية القاهرة، عقب اجتماع رباعي ناقش الأزمة الليبية، وضمّ بالإضافة إليه أحمد أبو الغيط، الأمين العام للجامعة العربية، والرئيس التنزاني السابق جاكايا كيكوتي الممثل الأعلى للاتحاد الإفريقي إلى ليبيا، وفدريكا موغريني الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية.

وكان مجلس الأمن حظر بموجب القرار رقم 1970 عام 2011 توريد الأسلحة إلى ليبيا، وأهاب بجميع الدول الأعضاء تفتيش السفن المتجهة إلى ليبيا، ومصادرة كل ما يحظر توريده وإتلافه.

وتعيش ليبيا أزمة سياسية، تتمثل بوجود 3 حكومات متصارعة، اثنتان منها في العاصمة طرابلس، وهما “الوفاق الوطني”، و”الإنقاذ”، إضافة إلى “المؤقتة” بمدينة البيضاء شرق، والتي انبثقت عن برلمان طبرق المعترف به دوليًا.

التعليقات