ايوان ليبيا

الجمعة , 20 أبريل 2018
ميركل: تناقش قضايا روسيا على الأرجح فى زيارة لأمريكا الأسبوع المقبلأعضاء مجلس الأمن يتوجهون إلى السويد لعقد اجتماع غير رسمىجنوب السودان: وفاة قائد الجيش الجنرال جيمس أجونقاستشهاد شاب فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في شمال قطاع غزةالناظوري يوافق على فتح الزوايا والطرق الصوفية«هناكل إيه النهارده؟».. طريقة عمل كفتة داوود باشاصلح النوفلية ... بقلم / رمضان عبدالسلامالقبض على إرهابيين حاولوا استهداف قاعدة تمنهنت الجويةروسيا: لا يوجد سبب لعدم تزويد الأسد بنظام إس-300 الصاروخىلافروف: بوتين مستعد للقاء ترامبكومى فى مذكراته: ترامب كان قلقا من التسريباتترامب دعا بوتين لزيارة أمريكا فى محادثة هاتفيةرئيس جنوب أفريقيا يقطع زيارته إلى لندن بعد مظاهرات عنيفة في بلادهاحتجاجات في الأرجنتين على رفع أسعار الغاز والكهرباءمسئول أمريكي يدعو ميانمار لإطلاق سراح الصحفيينكومي: بوتين تباهى أمام ترامب بأن روسيا "فيها أجمل صائدات للرجال" في العالمشغب وأحداث دموية في مباراة بشكتاش وفناربخشهليس الأهلي.. جوزيه يتغنى بهذا الناديشوبير: محمد صلاح يتوج بجائزة أفضل لاعب في البريميرليجيوفنتوس يخطط لتمديد عقد أليجري

توقعات بمواصلة الهبوط الشديد لأسعار النفط

- كتب   -  
توقعات بمواصلة الهبوط الشديد لأسعار النفط
توقعات بمواصلة الهبوط الشديد لأسعار النفط

ايوان ليبيا - وكالات:

توقع محللون أن تواصل أسعار النفط الهبوط دون مستوى 50 دولاراً، خلال الأسبوع القادم، مع زيادة المخزونات الأمريكية، رغم الأنباء عن التزام أوبك بتخفيض الإنتاج.

وتراجعت أسعار النفط، بالأسبوع الماضي، وانخفض الخام الأمريكي بواقع 0.6% إلى 48.78 دولار، وانخفض برنت 0.76% إلى 51.76 دولار للبرميل.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة، يوم الجمعة، إن عدد المنصات النفطية زاد 5 منصات بالأسبوع المنتهي في 17 مارس الجاري، ليرتفع إلى 631 منصة - وهو أكبر عدد منذ سبتمبر 2015.

وقال محمد زيدان، محلل السلع لدى ثانك ماركتس، إن أسواق النفط دخلت في موجة تصحيح على المدى قصير الأجل في ظل ارتفاع المخزونات والمنصات الأمريكية خلال الأسبوع الماضي.

وأضاف زيدان: أن الأسواق ليست مكتفية بنسب اتفاق خفض الإنتاج من قبل أوبك، أو منتجي النفط من خارجها.

وبين زيدان: أن الأمور التي تخص الإنتاج الأمريكي من النفط الصخري، وغيرها من بيانات المنصات هي من تتحكم بزمام الأمور بالسوق حالياً؛ وهي ما قد تدفع الأسعار للتذبذب بالأجل المتوسط.

وقال مصدر بقطاع النفط لوكالة رويترز، يوم الجمعة، إن منتجي الخام الأحد عشر غير الأعضاء في أوبك الذين انضموا إلى اتفاق خفض الإنتاج العالمي؛ من أجل تعزيز الأسعار، قد حققوا 64% من التخفيضات التي تعهدوا بها في فبراير الماضي؛ ليظلوا متأخرين عن مستويات الالتزام الأعلى لدول أوبك.

واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك) ومنتجون آخرون على خفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يومياً من أول يناير؛ بهدف تعزيز الأسعار وتقليص تخمة المعروض.

التعليقات