الأربعاء , 20 سبتمبر 2017
الحركة الوطنية الشعبية .. للازدواجية عنوان!! ... بقلم / محمد منصورالسيسي: مصر لن تسمح باستمرار العبث بوحدة وسلامة ليبيامعيتيق يشارك بإجتماع لجنة حوار مصراته تاورغاء لتنفيذ بنود اتفاق المصالحةغدا الخميس عطلة رسمية بمناسبة بداية السنة الهجريةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 20 سبتمبر 2017تعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاربعاء 20 سبتمبر 2017إستمرار نزوج العائلات من مناطق الاشتباكات بصبراتةطيران البراق تبدأ اليوم تسيير رحلاتها بين طرابلس وبنغازيغرفة مكافحة داعش صبراتة تتهم ميليشيا العمو بالاستعانة بمرتزقة افارقةنكشف تفاصيل لقاء عبد الحكيم بالحاج و بشير صالح مدير مكتب معمر القذافي فى تركياتوزيع 21 ألف كيس دقيق على 260 مخبزًا في بنغازيمقتل 21 طفلا وفقدان 20 آخرين فى انهيار مدرسة بسبب زلزال المكسيك.. وارتفاع حصيلة الضحايا إلى 224الدوري الإسباني| برشلونة يكتسح إيبار بسداسية.. ويواصل الصدارةبالفيديو : ننشر نص كلمة الرئيس السيسي أمام الأمم المتحدةنشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الثلاثاء 19 سبتمبر 2017حشد عسكرى مفاجئ لميليشيات "الكانيات" و "سرايا الدفاع عن بنغازي" على مشارف طرابلس و كتيبة ثوار طرابلس تستعد للدفاع عن العاصمةقبيلة البراغثة تعلن موقفها من مجلس النواب وحكومته وقيادة الجيشتعرف على موعد إمتحانات الدور الثاني للثانوية العامةشبح الانتحار الغامض يضرب شحات من جديدميليشيا «أبوزمنكة» تحشد مقاتليها بالاسلحة الثقيلة لدعم ميليشيا «العمو» فى معارك صبراتة
حكومة الوفاق اكذوبة صنعها المجتمع الدولى فى ليبيا

حكومة الوفاق اكذوبة صنعها المجتمع الدولى فى ليبيا

حكومة الوفاق اكذوبة صنعها المجتمع الدولى فى ليبيا

بقلم / محمد الامين هجان

تعيش ليبيا منذ ستة سنوات بعد تدخل حلف الناتو لإسقاط حكم نظام الزعيم الليبى الراحل العقيد معمر القذافى فى عام 2011 أسوء فترة فى تاريخها منذ الاستقلال عن الاحتلال الايطالى الفاشى على المستوى الأمنى والأقتصادى والإجتماعى فالعاصمة طرابلس خاضعة لحكم العصابات والمليشات التى مارست كل أنواع الجرائم من قتل وتدمير واغتصاب وخطف كل هذا تحت أعين أجهزة المخابرات الغربية والامريكية وحكومة الوفاق المدعومة منهم

والمشهد لايختلف فى الجنوب الليبى الذى يعانى الاهمال والتهميش المتعمد من قبل كل الحكومات التى جاءت بعد إسقاط حلف الناتو للنظام والدولة الليبية وحتى المنطقة الشرقية الخاضعة لسيطرة الجيش الوطنى والتى تشهد إستقرار نوعى أرادوا إخضعها عندما حاولت بعض المليشات والعصابات المدعومة من المخابرات التركية والايطالية السيطرة على خليج سرت أو الهلال النفطى كمايسميه البعض للقبول بإتفاق الصخيرات الذى يهمش جزء كبير من مكونات الشعب الليبى المتمثل فى القبائل الليبية وأنصار النظام السابق

ناهيك عن معاناة المواطن الليبى فى الحصول على احتياجاته الاساسية من غذاء وداوء الذى إرتفعت أسعاره بصورة جنونية بسبب قيام بعض المليشات المسيطرة على أغلب المنافذ الحدودية للدولة الليبية بتهريب الدواء والبنزين والمنتجات الغذائية إلى دول الجوار خاصة تونس وتشاد والنيجر علما بأن هذه المليشات معروفة لدى حكومة الوفاق التى عجزت عن ملاحقة متورطين قاموا بعشرات عمليات الاغتصاب فى حق الليبيات فى العاصمة طرابلس ثم قتلهن وإلقاء  جثثهن فى الطرقات وهذا ما أكده رئيس تحرير صحيفة الحدث الليبية محمود المصراتى فى أحد حوارته التلفزيونية على قناة ليبيا الحدث

ورغم هذه الاوضاع المؤسوية الناتجة عن الفوضى الخلاقة التى صنعها حلف الناتو من خلال غض الطرف عن الجماعات الارهابية والمتطرفة التى ظهرت بعد قلب نظام الحكم فى ليبيا راح المجتمع الدولى يفرض على الليبين فى انتهاك صارخ لسيادة ليبيا حكومة مشكلة من أشخاص ليس أى قبول شعبى فى ليبيا بل تضم أشخاص متورطين فى أعمال تطهير عرقى وقتل جماعى مثل عبد الرحمن السويحلى رئيس المجلس الاعلى  المتهم بأعمال قتل وتهجير فى حق ابناء تاورغاء ومدينة بنى وليد معقل قبيلة ورفلة كبرى القبائل الليبية وأحمد معتيق الذى يعد الذراع الاستثمارية لأمراء الحرب فى ليبيا والمتهم بقضايا فساد لم يحاكم عليها بعد

ومنذ تنصيب حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج التى دخلت خلسة الى ليبيا بعد موافقة المليشات وأمراء الحرب المسيطرين على العاصمة أزدادت الأوضاع سوءاً فى ليبيا على المستوى الامنى والاقتصادى بل عجزت هذه الحكومة عن توفيرالامن العام للمواطن الليبى  بل فى بعض الاحيان تقوم هذه الحكومة بعلاج جرحى المليشات المخربه للعاصمة طرابلس فى الخارج على نفقة الدولة فى الوقت الذى يموت فيه الاطفال الليبين نتيجة نقص الحضانات وانقطاع التيار الكهربائى وموت مرضى السكرنتيجة نقص الانسولين  ولذلك هى حكومة اشبه بهيكل إدارى نصبته أمريكا والغرب من اجل إبرام عقود إستثمار للشركات الامريكية والغربية فى ليبيا وإستنزاف أغلبها بإزمات مالية وعلى رأسها بريطانيا وإيطاليا وفرنسا

ومن هذا المنطلق نرى أن حكومة الوفاق هى أكذوبة صنعها المجتمع الدولى لشرعنة نهب الثروات الليبية ونشر الفوضى وعدم الاستقرار وضرب النسيج الاجتماعى الليبى من أجل تمزيق وحدة ليبيا وزعزعة أمن دول الجوار وعلى رأسها مصر وتونس ولذلك أستمرار حكومة الوفاق فى المشهد الليبي سوف يعمق ويعقد الأزمة الليبية ويجعل ليبيا من أكبر معاقل الأرهارب والتطرف فى العالم

* الكاتب باحث بمعهد البحوث والدراسات الافريقية جامعة القاهرة ومتخصص فى الشؤون الليبية

التعليقات