الأثنين , 21 أغسطس 2017
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 21 أغسطس 2017الرئاسي, التجويع فالتركيع ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيالسراج يرفض مقابلة وفد الجنوب لتوضيح وضع زيدانماذا دار في زيارة معيتيق إلى مدينة سرتانا اسف ... حافظ الغويل يعتذر للشعب الليبى عن تأييده لاحداث فبراير 2011 ( فيديو )وصول شحنة من السيولة النقدية إلى فرع مصرف ليبيا المركزي في سبهاالجبهة الشعبية لتحرير ليبيا تحيي الشهداء الشباب فى بيانها بمناسبة عيد الشبابنشرة اخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاحد 20 أغسطس 2017تعرف على حركة العملات امام الدينار فى السوق الموازى اليومبالفيديو ... شاهد مقتل بطل العالم فى كمال الاجسام ب 4 لكمات فقطقطر ترفض هبوط الطائرات التى ارسلتها السعودية لنقل الحجاج في مطارهاالكشف عن مكان إحتجاز على زيدانأنباء عن توقيع لاعب الأهلي طرابلس الدولي المهدي المصري للغريم التقليدي نادي الاتحاداستمرار إغلاق معبر رأس الجدير الحدودياليونسيف تسلم 500 حقيبة صحية متكاملة للأسر المحتاجة وذوي الدخل المحدود بسرتمعيتيق يصل الى سرت فى اول زيارة له بعد تحريرها من "داعش "الى اين ستنتهي خطة "العولمة الصينية" ؟!!علماء يخترعون طريقة لإيصال المضادات الحيوية داخل الجسمأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 20 أغسطس 2017الجيش الجزائري يعلن القضاء على ارهابي خطير فى في مدينة الأخضرية
22 كتيبة أمنية وعسكرية بطرابلس تهدد باستعمال القوة فى حال دحول قوات الجيش للعاصمة

ايوان ليبيا - وكالات:

أعلنت 22 كتيبة أمنية وعسكرية بطرابلس من المنضوية تحت حكومة الوفاق الوطني رفضها لعملية الكرامة وقائدها خليفة حفتر.

وتوعدت الكتائب في بيان لها اليوم بـ”الضرب بالقوة كل من يسعى للفتنة والفوضى في طرابلس” مؤكدين رفضهم للإرهاب والتطرف ومايسمى بعملية الكرامة، وفق البيان.
وقالت الكتائب إنها مع تفعيل الجيش والشرطة ومع حرية التعبير المنسجمة مع أهداف ثورة 17 فبراير التي تؤمن بالتداول السلمي على السلطة والتعددية السياسية، وفق البيان.

وبين أبرز الكتائب التي شاركت في البيان كتيبة ثوار طرابلس التي يقودها هيثم التاجوري وقوة الردع الخاصة بقيادة عبدالرؤوف كارة.

ورفضت كتيبتا الأمن المركزي أبوسليم والنواصي في بيانين منفصلين عملية الكرامة وقائدها اللواء المتقاعد خليفة حفتر اليوم.

قالت كتيبة الأمن المركزي فرع شمال طرابلس(النواصي) إن تشهده العاصمة طرابلس من أحداث متسارعة في ظاهرها القضاة على الجريمه ومحاربة المليشيات إلا أن في باطنها مناصرة حكم العسكر وتأييد ما يسمى بعملية الكرامه وبث جرثومها وسمومها داخل طرابلس.
من جهتهم شدد منتسبي الكتيبة الأمن المركزي أبوسليم على رفضهم لما وصفوه بـ”حكم العسكر والعودة إلى المربع الأول”، مؤكدين أن دعمهم للاتفاق السياسي ممثلا في المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق مشددين على تطلعهم ” لجمع شمل الليبيين وإنهاء معاناة المواطن البسيط”. - على حد قولهم -
تأتي هذه البيانات عقب مظاهرات شهدها ميداني الشهداء والجزائر بالعاصمة طرابلس ردد خلالها بعض المتظاهرين شعارات موالية لقائد عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر ومطالبة بدخول قواته للسيطرة على طرابلس.

التعليقات