الجمعة , 24 مارس 2017
اخر الأخبار

شئون سياسية


الفيس بوك
 
كتب غرفة التحرير
18 مارس 2017 10:40 ص
-
22 كتيبة أمنية وعسكرية بطرابلس تهدد باستعمال القوة فى حال دحول قوات الجيش للعاصمة

ايوان ليبيا - وكالات:

أعلنت 22 كتيبة أمنية وعسكرية بطرابلس من المنضوية تحت حكومة الوفاق الوطني رفضها لعملية الكرامة وقائدها خليفة حفتر.

وتوعدت الكتائب في بيان لها اليوم بـ”الضرب بالقوة كل من يسعى للفتنة والفوضى في طرابلس” مؤكدين رفضهم للإرهاب والتطرف ومايسمى بعملية الكرامة، وفق البيان.
وقالت الكتائب إنها مع تفعيل الجيش والشرطة ومع حرية التعبير المنسجمة مع أهداف ثورة 17 فبراير التي تؤمن بالتداول السلمي على السلطة والتعددية السياسية، وفق البيان.

وبين أبرز الكتائب التي شاركت في البيان كتيبة ثوار طرابلس التي يقودها هيثم التاجوري وقوة الردع الخاصة بقيادة عبدالرؤوف كارة.

ورفضت كتيبتا الأمن المركزي أبوسليم والنواصي في بيانين منفصلين عملية الكرامة وقائدها اللواء المتقاعد خليفة حفتر اليوم.

قالت كتيبة الأمن المركزي فرع شمال طرابلس(النواصي) إن تشهده العاصمة طرابلس من أحداث متسارعة في ظاهرها القضاة على الجريمه ومحاربة المليشيات إلا أن في باطنها مناصرة حكم العسكر وتأييد ما يسمى بعملية الكرامه وبث جرثومها وسمومها داخل طرابلس.
من جهتهم شدد منتسبي الكتيبة الأمن المركزي أبوسليم على رفضهم لما وصفوه بـ”حكم العسكر والعودة إلى المربع الأول”، مؤكدين أن دعمهم للاتفاق السياسي ممثلا في المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق مشددين على تطلعهم ” لجمع شمل الليبيين وإنهاء معاناة المواطن البسيط”. - على حد قولهم -
تأتي هذه البيانات عقب مظاهرات شهدها ميداني الشهداء والجزائر بالعاصمة طرابلس ردد خلالها بعض المتظاهرين شعارات موالية لقائد عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر ومطالبة بدخول قواته للسيطرة على طرابلس.



التعليقات