ايوان ليبيا

السبت , 21 أبريل 2018
فينجر.. أشعل فتيل المدفعجية ودمرته طائرات الجماهيركل ما تريد معرفته على جائزة أفضل لاعب في البريمير ليج4 شهداء فلسطينيين و645 مصابا في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي اليومباريس تجدد المطالبة بتسهيل وصول خبراء منظمة الأسلحة الكيميائية إلى دوما السوريةاللورد جرين: علي بريطانيا التحرك فى اتجاه الصداقة مع بشار الأسدمليون دولار لمن يدلى بمعلومات عن صحفى أمريكى فقد في سورياإسرائيل تواصل عرقلة التسوية السلمية للنزاع السوريماذا حدث بالقنصلية الليبية بالأسكندرية ؟استبدل الملح بشفرات الحلاقة.. طرق بسيطة للتخلص من الشعراحمي بشرتك ونظفي أدوات مكياجك.. شامبو الأطفال حل مثاليالاعلان عن موعد متوقع لعودة المشير حفتر إلى البلادعلى وزارة التعليم ان تعمل او تغادر ؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصةجنوح قارب يقل 76 من مسلمي الروهينجا في إندونيسياملك سوازيلاند يغير اسم بلاده إلى "إي سواتيني"خبراء مجلس النواب الألماني: الضربات الغربية على سوريا غير مشروعةالعثور على أكبر مقبرة لعناصر داعش جنوبي الموصل العراقيةضبط شحنة أغذية تركية ملوثة موردة إلى ليبياتعرف على ماضي مدربي «البريميرليج» عندما تم تعيين «فينجر» مدربًا لأرسنالبالأرقام.. تاريخ عقود فينجر مع أرسنالالغموض يحيط بمستقبل نيمار في باريس سان جيرمان

تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون

- كتب   -  
تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون
تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون

ايوان ليبيا - وكالات :

رفض (تجمع شباب درنة) ما جاء في البيان الأخير لمجلس شورى مجاهدي درنة، معتبرا أنه "يستهدف هذه المساعي ويجر المدينة إلى حرب يدفع ثمنها المدنيون".

رفض (تجمع شباب درنة) ما جاء في البيان الأخير لمجلس شورى مجاهدي درنة، معتبرا أنه "يستهدف هذه المساعي ويجر المدينة إلى حرب يدفع ثمنها المدنيون".

وأعلن (تجمع شباب درنة) عن "دعمه للحراك الأخير والوساطات والمساعي التي يقوم بها أهل الخير من المدن والمناطق المحيطة بمدينة درنة، خاصة مبادرة الرابطة الوطنية للسادة الأشراف".

وأصدر تجمع شباب درنة بيانًا، مساء الأربعاء، جاء فيه "إن بيان مجلس شورى مجاهدي درنة الذي صدر بعنوان (رص الصفوف)، يهدف بوضوح إلى محاولة إفساد الجهود التي تبذلها قبائل الأشراف وبعض أعيان المدينة والرامية إلى تخفيف المعاناة عن أهل المدينة، وإيصال المواد والمستلزمات الأساسية لها بانتظام".

كما حمّل (تجمع شباب درنة) مجلس شورى مجاهدي درنة "المسؤولية الكاملة في جره للمدينة إلى حرب قد يعلم مبتدأها ولا يعلم منتهاها، ضاربين النسيج الاجتماعي للمدينة وروابطها الاجتماعية الضاربة في جذور التاريخ مع جيرانها عرض الحائط".

وحذر (تجمع شباب درنة) من "استمرار استخدام مدينة درنة كورقة سياسية لصالح فريق سياسي فقد السلطة عبر صناديق الانتخابات، ويريد العودة على حساب دماء الشباب المتحمس والأطفال والمدنيين في درنة".

وأشار التجمع إلى أن "استدعاء أسماء بعينها في بيان مجلس شورى مجاهدي درنة المشار إليه لا تحظى بالقبول لدى كثير الليبيين، يظهر وكأنه اصطفاف جلي مع طرف من أطراف الصراع، وتخندق واضح مع أناس لم ينفكوا يومًا عن الدعوة للحرب والاقتتال".

ووجه التجمع الدعوة إلى كل الشباب في مدينة درنة لـ"نبذ التطرف وتوحيد الجهود، والوقوف متحدين لإنجاح مبادرة (الرابطة الوطنية للسادة الأشراف)، والمساعي الكريمة التي تبذل من الأعيان والمشايخ".

وطالب تجمع شباب درنة بـ"عدم السماح لأي مجموعة مسلحة أن تخطف درنة كورقة مساومة لجماعة دينية أو سياسية، وهذا لن يتحقق إلا بعودة مؤسسات الدولة إلى العمل في مدينة درنة، ولن يستطيع أحد حفظ الأمن إلا أبناء درنة من المؤسسة العسكرية وجهاز الشرطة"، بحسب نص البيان.

التعليقات