ايوان ليبيا

الجمعة , 23 فبراير 2018
هيومان رايتس ووتش تتهم تركيا باستهداف المدنيين في سورياكوريا الجنوبية تدافع عن اعتزامها استقبال جنرال من نظيرتها الشماليةرأي حول ندوة قناة 218 الاخبارية في ذكرى فبراير ... بقلم / خالد محمد بشير الهونيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 23 فبراير 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الجمعة 23 يناير 2018مهمة إيقاف هازارد.. صداع معتاد في رأس مورينيوقبل صدام السيتي.. فينجر وملعب ويمبلي قصة عشق لا تنتهيالحكومة الألمانية تشكو من صعوبة دخول المواد الإغاثية سورياروسيا قدمت تعديلات لمشروع القرار حول سوريا في مجلس الأمنإصابة شرطيين والقبض على متظاهرين اثنين خلال اشتباكات في شمال إيطاليامصادمات بين محتجين وشرطة إيطاليا مع احتدام أجواء الانتخاباتكوكا يودع الدوري الأوروبي مع براجا على يد مارسيلياوفاة شرطي إسباني خلال اشتباكات في مباراة بلباو وسبارتاك باليوروباليجمسئول فلسطيني: عباس يغادر المستشفى بالولايات المتحدة بعد فحوص دوريةالخارجية السعودية: لا يحق لـ50 ألف حوثي التحكم بـ 28 مليون يمنيالنني أساسيا مع آرسنال في الدوري الأوروبيحارس ميلان يصدم مانشستر يونايتد وريال مدريدالوكالة الدولية للطاقة الذرية: إيران تحترم التزاماتها الواردة في الاتفاق النوويروسيا ترفض وقفا إنسانيا لإطلاق النار في سورياترامب يفكر في إعطاء أسلحة "لأفضل" المعلمين

تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون

- كتب   -  
تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون
تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون

ايوان ليبيا - وكالات :

رفض (تجمع شباب درنة) ما جاء في البيان الأخير لمجلس شورى مجاهدي درنة، معتبرا أنه "يستهدف هذه المساعي ويجر المدينة إلى حرب يدفع ثمنها المدنيون".

رفض (تجمع شباب درنة) ما جاء في البيان الأخير لمجلس شورى مجاهدي درنة، معتبرا أنه "يستهدف هذه المساعي ويجر المدينة إلى حرب يدفع ثمنها المدنيون".

وأعلن (تجمع شباب درنة) عن "دعمه للحراك الأخير والوساطات والمساعي التي يقوم بها أهل الخير من المدن والمناطق المحيطة بمدينة درنة، خاصة مبادرة الرابطة الوطنية للسادة الأشراف".

وأصدر تجمع شباب درنة بيانًا، مساء الأربعاء، جاء فيه "إن بيان مجلس شورى مجاهدي درنة الذي صدر بعنوان (رص الصفوف)، يهدف بوضوح إلى محاولة إفساد الجهود التي تبذلها قبائل الأشراف وبعض أعيان المدينة والرامية إلى تخفيف المعاناة عن أهل المدينة، وإيصال المواد والمستلزمات الأساسية لها بانتظام".

كما حمّل (تجمع شباب درنة) مجلس شورى مجاهدي درنة "المسؤولية الكاملة في جره للمدينة إلى حرب قد يعلم مبتدأها ولا يعلم منتهاها، ضاربين النسيج الاجتماعي للمدينة وروابطها الاجتماعية الضاربة في جذور التاريخ مع جيرانها عرض الحائط".

وحذر (تجمع شباب درنة) من "استمرار استخدام مدينة درنة كورقة سياسية لصالح فريق سياسي فقد السلطة عبر صناديق الانتخابات، ويريد العودة على حساب دماء الشباب المتحمس والأطفال والمدنيين في درنة".

وأشار التجمع إلى أن "استدعاء أسماء بعينها في بيان مجلس شورى مجاهدي درنة المشار إليه لا تحظى بالقبول لدى كثير الليبيين، يظهر وكأنه اصطفاف جلي مع طرف من أطراف الصراع، وتخندق واضح مع أناس لم ينفكوا يومًا عن الدعوة للحرب والاقتتال".

ووجه التجمع الدعوة إلى كل الشباب في مدينة درنة لـ"نبذ التطرف وتوحيد الجهود، والوقوف متحدين لإنجاح مبادرة (الرابطة الوطنية للسادة الأشراف)، والمساعي الكريمة التي تبذل من الأعيان والمشايخ".

وطالب تجمع شباب درنة بـ"عدم السماح لأي مجموعة مسلحة أن تخطف درنة كورقة مساومة لجماعة دينية أو سياسية، وهذا لن يتحقق إلا بعودة مؤسسات الدولة إلى العمل في مدينة درنة، ولن يستطيع أحد حفظ الأمن إلا أبناء درنة من المؤسسة العسكرية وجهاز الشرطة"، بحسب نص البيان.

التعليقات