الأثنين , 26 يونيو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاحد 25 يونيو 2017أزمة كبري علي الأبواب .. السوق السوداء تهدد بانهيار سعر صرف الدينار الليبي خلال الأيام القادمةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم الأحد 25 يونيو 2017بالصورة.. سيجارة تتسبب فى مقتل 148 شخص وأحداث كارثة مروعةقطر تشن هجوم حاد على الجيش الوطني الليبي و تعترف بدعمها للناتو لغزو ليبياحفتر يوجه رسالة هامة للشباب الليبيالجيش الليبي يحقق انتصارات كبري فى بنغازي ويبدأ فى مطاردة فلول العناصر الإرهابيةاجتماع عسكري لسلاح الجو الليبي فى المرجتعرف على السيناريوهات المحتملة للانقلاب المتوقع فى قطرإرهابي خطير يسلم نفسه للسلطات الجزائريةأزمة سياسية تضرب العلاقات المغربية الهولندية وتوقعات بتصعيد قريبالكشف عن جريمة بشعة هزت الرأى العام و الشارع التونسي مؤخراًذئب بشري يغتصب 5 فتيات بصورة وحشيةالعالم ينقلب على " الجزيرة " القطرية" ترامب " يستعد لغزو العالم بالسلاح النوويأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 25 يونيو 2017تركيا تهاجم الدول العربية وترفض سحب جيشها من قطرعناصر " داعش " يصيبهم الجنون ويبدأون فى قتل بعضهم البعضالسلطات التونسية تقبض على مواطن ليبي بمعبر رأس جديرتونس تشن هجوم حاد على ليبيا وتصفها بـ " سوق للاتجار بالبشر"
تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون

تجمع شباب درنة: شورى المجاهدين يجر المدينة لحرب يدفع ثمنها المدنيون

ايوان ليبيا - وكالات :

رفض (تجمع شباب درنة) ما جاء في البيان الأخير لمجلس شورى مجاهدي درنة، معتبرا أنه "يستهدف هذه المساعي ويجر المدينة إلى حرب يدفع ثمنها المدنيون".

رفض (تجمع شباب درنة) ما جاء في البيان الأخير لمجلس شورى مجاهدي درنة، معتبرا أنه "يستهدف هذه المساعي ويجر المدينة إلى حرب يدفع ثمنها المدنيون".

وأعلن (تجمع شباب درنة) عن "دعمه للحراك الأخير والوساطات والمساعي التي يقوم بها أهل الخير من المدن والمناطق المحيطة بمدينة درنة، خاصة مبادرة الرابطة الوطنية للسادة الأشراف".

وأصدر تجمع شباب درنة بيانًا، مساء الأربعاء، جاء فيه "إن بيان مجلس شورى مجاهدي درنة الذي صدر بعنوان (رص الصفوف)، يهدف بوضوح إلى محاولة إفساد الجهود التي تبذلها قبائل الأشراف وبعض أعيان المدينة والرامية إلى تخفيف المعاناة عن أهل المدينة، وإيصال المواد والمستلزمات الأساسية لها بانتظام".

كما حمّل (تجمع شباب درنة) مجلس شورى مجاهدي درنة "المسؤولية الكاملة في جره للمدينة إلى حرب قد يعلم مبتدأها ولا يعلم منتهاها، ضاربين النسيج الاجتماعي للمدينة وروابطها الاجتماعية الضاربة في جذور التاريخ مع جيرانها عرض الحائط".

وحذر (تجمع شباب درنة) من "استمرار استخدام مدينة درنة كورقة سياسية لصالح فريق سياسي فقد السلطة عبر صناديق الانتخابات، ويريد العودة على حساب دماء الشباب المتحمس والأطفال والمدنيين في درنة".

وأشار التجمع إلى أن "استدعاء أسماء بعينها في بيان مجلس شورى مجاهدي درنة المشار إليه لا تحظى بالقبول لدى كثير الليبيين، يظهر وكأنه اصطفاف جلي مع طرف من أطراف الصراع، وتخندق واضح مع أناس لم ينفكوا يومًا عن الدعوة للحرب والاقتتال".

ووجه التجمع الدعوة إلى كل الشباب في مدينة درنة لـ"نبذ التطرف وتوحيد الجهود، والوقوف متحدين لإنجاح مبادرة (الرابطة الوطنية للسادة الأشراف)، والمساعي الكريمة التي تبذل من الأعيان والمشايخ".

وطالب تجمع شباب درنة بـ"عدم السماح لأي مجموعة مسلحة أن تخطف درنة كورقة مساومة لجماعة دينية أو سياسية، وهذا لن يتحقق إلا بعودة مؤسسات الدولة إلى العمل في مدينة درنة، ولن يستطيع أحد حفظ الأمن إلا أبناء درنة من المؤسسة العسكرية وجهاز الشرطة"، بحسب نص البيان.

التعليقات