ايوان ليبيا

الخميس , 14 ديسمبر 2017
الطيران الإسرائيلي يستهدف بالصواريخ عدة مناطق في قطاع غزة"الصحة الفلسطينية": 378 إصابة بينها 42 نقلت للمستشفيات خلال مواجهات الأربعاءالبريميرليج| بث مُباشر.. مانشستر يونايتد وبورنموثفي غياب النني.. أرسنال يواصل التراجع بالتعادل أمام وستهام في الدوريمسئول أمريكي: الوقت ليس مناسبًا لإجراء محادثات مع بيونج يانجالدفاع الروسية: عودة 336 نازحًا إلى منازلهم في محافظات دير الزور وحلب وحمصدي ميستورا يعقد جلستي مباحثات منفصلتين مع وفدي الحكومة السورية والمعارضة بجنيف"مجلس المنظمات": الحق الفلسطيني في القدس قانون دولي لا تزيله التصريحات والإجراءات السياسيةأمريكا تعلن تقديم مساعدات عسكرية للجيش اللبناني بأكثر من 120 مليون دولارروسيا ترسل وفدًا عسكريًا إلى كوريا الشماليةغنّت لـ «بوش» وأيّدت «30 يونيو».. 16 معلومة عن مطربة «اعتزلت الغرام»تزوج بعد قصة حب عمرها 13 سنة وهذا سبب غيابه.. 12 معلومة عن أحمد الشريفليبيون .. خطرها على الانتخابات (1) ... بقلم / عبدالله عثمان عبدالرحيمالمشير حفتر يستقبل سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى ليبياكيف يستعد الغرياني للهجوم على قوات الردع بطرابلسارتفاع مفاجئ لاسعار صرف الدولار مقابل الدينار في السوق الموازية مساء اليومالملك سلمان وولي عهد أبو ظبي يبحثان تداعيات الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيلرئيس الوزراء اللبناني: من لم يحترم مبدأ "النأي بالنفس" سيقع اللوم عليهاتفاق ليبي مصري لتبادل الطاقة الكهربائية بين البلدينوزير خارجية باكستان: قرار واشنطن بشأن القدس يقوض دورها كوسيط نزيه في عملية السلام

تواصل الاحتقان في بن قردان التونسية للمطالبة بفتح معبر راس جدير مع ليبيا

- كتب   -  
تواصل الاحتقان في بن قردان التونسية للمطالبة بفتح معبر راس جدير مع ليبياتواصل الاحتقان في بن قردان التونسية للمطالبة بفتح معبر راس جدير مع ليبيا

ايوان ليبيا - وكالات :

إرتفع اليوم الأربعاء 11 جانفي/ يناير 2017 منسوب الإحتجاجات التي تشهدها مدينة بن قردان, جنوب تونس, حيث حدثت مناوشات بين المحتجين و وحدات الأمن و تم إشعال العجلات المطاطية في الطرقات, و ذلك للمطالبة بفتح معبر راس جدير الحدودي مع ليبيا المغلق من الجانبين منذ فترة.

و قال الناشط الحقوقي التونسي المهتم بالشأن الليبي مصطفى عبد الكبير إن الوضع في بن قردان محتقن, موضحا أن الأهالي يطالبون بفتح معبر راس جدير الحدودي مع الجارة الليبية, بالإضافة إلى مطالبتهم بتفعيل التشغيل و التنمية لفائدة أبناء الجهة.

و أضاف عبد الكبير أن المحتجين يتهمون السلطات الجهوية المتمثلة في محافظ الجهة بالتقصير في القيام بمجهودات إيجابية لإنهاء حالة الإحتقان التي تشهدها المدينة, مشددا على أن المطلب الأساسي لاهالي بن قردان هو إعادة فتح المعبر الحدودي راس جدير الذي يعتبر متنفسهم الوحيد للعيش.

و أكد الناشط الحقوقي التونسي المهتم بالشأن الليبي, و هو أصيل بن قردان, أن محافظ الجهة يمثل عامل معرقل في مسار إنهاء موجة الإحتجاجات التي تشهدها الجهة, مبينا في الأثناء أن الإحتجاجات التي ينفذها عدد من شباب بن قردان شهدت اليوم الأربعاء مواجهات مع قوات الأمن, تم خلالها رشق مركز الشرطة بالحجارة, في حين رد الأمن بالغاز المسيل للدموع. و شدد عبد الكبير على أن السلطات الرسمية هي الجهة الوحيدة المؤهلة للتفاوض مع الجانب الليبي من أجل إعادة فتح معبر راس جدير, و ليست أية أطراف أخرى.

و يطالب المحتجون سلطات بلادهم بالتفاوض مع الجانب الليبي من أجل إعادة فتح المعبر. يشار إلى أنه تم مؤخرا إبرام إتفاقية بين وفدين تونسي و ليبي غير رسميين و ممثلين عن إعتصام أهالي بن قردان لإعادة فتح معبر راس جدير, إلا أن هذا الإتفاق لم يقع تفعيله, بل لم يحظ بأي إهتمام من السلطات التونسية و الليبية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات