الخميس , 24 أغسطس 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاربعاء 23 أغسطس 2017مستشفى هون بالجفرة يستقبل 10 جثث لضحايا الهجوم على بوابة الفقهةالمجلس الأعلى للدولة يستعد لاقرار مشروع قانون الاستفتاء على الدستوروفاة آمر الكتيبة 131 فى الهجوم الغادر على بوابة الفقهاءحقل الشرارة النفطي يعود للعمل من جديدالسراج يطالب أوروبا بنقديم الدعم لليبيا لوقف موجة المهاجرينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 23 أغسطس 2017ليبيا على اعتاب مرحلة جديدة من التحولات السياسيةاكتشاف دور جديد لاعشاب البحر فى قتل الخلايا السرطانيةالأمن المغربي يشن حملة اعتقالات على خلفية تفجيرات اسبانيامشاحنات سياسية بين الجزائر و السعوديةالحكومة التونسية تستعد لاجراء تغيير وزارى قريبالغاء الرحلات الجوية بين الزنتان وبنغازي المقررة ليوم الجمعة القادمماكرون وجينتيلوني يبحثان الهجرة غير الشرعية فى ليبياعميد بلدية بنغازي يلتقي بوفد المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية الليبيةعملة "الرابيل" ترتفع لأعلى مستوى منذ شهرينانباء عن هجوم دموي لداعش على منطقة جنوب الجفرةتراجع اسعار النفط بعد تحسن الإنتاج الليبيالدولار يهبط و اليورو يصعدحكومة الوفاق تقرر تحويل المعهد العالي للمهن الشاملة في سبها لكلية العلوم والتقنية
أوراق الجزائر في الوساطة بين الفرقاء الليبيين مدعومة من روسيا

أوراق الجزائر في الوساطة بين الفرقاء الليبيين مدعومة من روسيا

ايوان ليبيا - وكالات :

أبرز النشاط الديبلوماسي الجزائري فيما يتعلق بليبيا، في الفترة الأخيرة، رغبة الجزائر في الخروج بالجارة من أزمتها.

وتعود هذه الرغبة، حسب مراقبين، إلى خشية الجزائر من انفلات مناطق جنوب ليبيا وغربها، خاصة أن الحدود بين البلدين تصل إلى 900 كيلومتر.

واستقبلت الجزائر عددا من المسؤولين الليبيين كرئيس المجلس الأعلى للدولة عبد الرحمن السويحلي ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج وقائد القوات التابعة للحكومة المؤقتة خليفة حفتر، إضافة إلى أنها تقود حوارات مع أحزاب وفاعلين ليبيين بصفة غير رسمية .

وهو ما كشفت عنه مصادر إعلامية سابقا. وفي هذا السياق، أكد الناطق باسم مجلس النواب الليبي أن "وساطة الجزائر أو تونس أو مصر في الأزمة الليبية مقبولة وليس عليها أي تحفظ من رئاسة البرلمان والتيار الرافض لاتفاق الصخيرات".

أما عضو فريق الحوار السياسي أشرف الشح فقد اعتبر، في تصريحات إعلامية، النشاط الديبلوماسي الجزائري "سعيا لقطع النفوذ المصري المتعاظم في الأزمة الليبية"، مشيرا أن الجزائر توظف "علاقاتها القوية في جنوب وغرب ليبيا"، إضافة إلى "شراكة اقتصادية وأمنية مع أطراف عدة في هذه المناطق".

ويرى مراقبون للشأن، الليبي أن الوساطة الجزائرية مدعومة كذلك من روسيا، وذلك للعلاقات القوية منذ عقود، وهو ما يمكن الجزائر من التفاوض خاصة مع الأطراف في الشرق الليبي.

التعليقات