ايوان ليبيا

الجمعة , 20 أبريل 2018
رئيس جنوب أفريقيا يقطع زيارته إلى لندن بعد مظاهرات عنيفة في بلادهاحتجاجات في الأرجنتين على رفع أسعار الغاز والكهرباءمسئول أمريكي يدعو ميانمار لإطلاق سراح الصحفيينكومي: بوتين تباهى أمام ترامب بأن روسيا "فيها أجمل صائدات للرجال" في العالمشغب وأحداث دموية في مباراة بشكتاش وفناربخشهليس الأهلي.. جوزيه يتغنى بهذا الناديشوبير: محمد صلاح يتوج بجائزة أفضل لاعب في البريميرليجيوفنتوس يخطط لتمديد عقد أليجريجددي مكياجك القديم.. 8 حيل بسيطة لإصلاح الروج والبودرةننشر نص حوار الرئيس القبرصي لـ"الأهرام العربي": تركيا لن تمنعنا من تنفيذ خطط استكشاف الغازالبنتاجون: سوريا قادرة على شن هجمات كيماوية محدودة في المستقبلإعفاء وزير الخارجية السودانية من منصبهعودة الهدوء لبلدية العمامرة عقب القلاقل وأعمال الشغبالأفريقية للطيران تطالب المسؤولين بتأمين المطاراتلاوجود لسيف الاسلام القذافي ولا وجود لخليفة حفتر ... بقلم / محمد علي المبروك«هناكل إيه النهارده؟».. 4 وجبات هندية جربيهاالسراج يزور جامعة طرابلستقرير من الخارجية الروسية عن مدى خطورة الوضع الصحي للمشير حفتر(الفرق بين الحضر..... وشبه الحضر ) خاصة في دولتنا..... ليبيا ... بقلم / حسين سليمان بن ماديروسي "شايل سيفه" يهاجم متجرا بعد رفضه بيع مشروب كحولي له

وزير الداخلية الجزائري يدعو لتفعيل الاتفاقات الأمنية مع دول الجوار

- كتب   -  
وزير الداخلية الجزائري يدعو لتفعيل الاتفاقات الأمنية مع دول الجوار
وزير الداخلية الجزائري يدعو لتفعيل الاتفاقات الأمنية مع دول الجوار

ايوان ليبيا - وكالات :

أكد وزير الداخلية الجزائري، نور الدين بدوي، أن بلاده تعيش ظروفًا أمنية استثنائية بسبب ما يقع في دول الجوار، وذلك في إشارة إلى ليبيا ومالي وتونس، مطالبًا ببذل المزيد من الجهد في كل المعاهدات والاتفاقات مع دول الجوار لإيجاد الحلول اللازمة للعديد من الملفات المشتركة.

وأوضحت وزارة الداخلية الجزائرية، في بيان لها أمس الأحد، أن تصريحات بدوي جاءت خلال لقاء تقييمي موسع لإطارات القطاع، حيث لفت إلى الظروف الأمنية الاستثنائية التي يعيشها المحيط الدائر بالجزائر والعالم ككل، قبل أن يستدرك بالدعوة إلى ضرورة إيلاء الأهمية البالغة للعلاقات مع الجيران، عن طريق تفعيل الميكانيزمات والآليات المختلفة المتوافرة.

وتوقف بدوي عند وجوب بذل المزيد من الجهد في كل المعاهدات والاتفاقات لإيجاد الحلول اللازمة للعديد من الملفات الأمنية المشتركة مع الدول الجارة الصديقة، ومن بينها قضايا الهجرة غير الشرعية، ومكافحة الجريمة المنظمة بمختلف أشكالها، والاتجار بالمخدرات والبشر وغيرها.

ودون أن يشير صراحة إلى الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها بعض محافظات الجزائر الأسبوع الماضي، ذكر أن الجزائر ستضرب بيد من حديد من يتبادر إلى ذهنه المساس بأمن وسلامة وممتلكات المواطنين أو زعزعة استقرارهم.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات