ايوان ليبيا

الأثنين , 23 أبريل 2018
محمد صلاح يثير جنون النجوم على «السوشيال ميديا»نجم روما: فخور بتعويض محمد صلاحإنجلترا بتوقيت نجريج.. المجد لك يا صلاحمعرض تونس الدولي للكتاب زخما ضم 80 نشاطا ثقافيا وسط غياب تام لليبيا80 ألف برميل يوميا خسائر قطاع النفط نتيجة حريق أنبوب نفطيالفريق عبد الرزاق الناظوري يلتقي وفدا من الكفرةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاثنين 23 ابريل 2018أسباب عدم انعقاد جلسة مجلس النواب اليومبيان شديد اللهجة من نقابة محامي بنغازي بعد وفاة محام في الحبسمختطفى شباب الفقهاء يطالبون بثلاثة ملايين دينار لإطلاق سراحهملجنة تنفيذ اتفاق تاورغاء ومصراتة : مستمرون في العمل حتى تحقيق عودة النازحينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 23 ابريل 2018شركة الخطوط الجوية الليبية تنعى طائرة أخرى من أسطولها: عرفنا المسئول، فمن المستفيد؟استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في غزةمحكمة بلجيكية تصدر حكمها بحق المشتبه به في هجوم باريس صلاح عبد السلامبدء جلسات الاستئناف في قضية قائد جيش صرب البوسنة سابقا كاراديتشالسفير البريطاني يدعو للحفاظ على الآثار الليبيةتكليف مفتاح زيد بمهام مكتب إعلام منطقة الكُفرة العسكريةداعش يهدد بمهاجمة مراكز الاقتراع في العراقعبدو بينيتيز يفوز في انتخابات باراجواي الرئاسية

توقعات بوصول أسعار النفط لمستوى 65 دولارا للبرميل

- كتب   -  
توقعات بوصول أسعار النفط لمستوى 65 دولارا للبرميل
توقعات بوصول أسعار النفط لمستوى 65 دولارا للبرميل

ايوان ليبيا - وكالات:

توقع تقرير نفطي وصول أسعار النفط العام الجاري إلى مستوى 65 دولارا للبرميل، على الرغم من وجود عوامل متعددة ومؤثرات متداخلة بين المنتجين والمستهلكين تؤثر على قوة العرض والطلب والأسعار في الأسواق العالمية.

وأكد تقرير نفط الهلال الأسبوعي أن أسواق النفط العالمية خلال الفترة الماضية لم تصل لمستويات عالية من الرضا العام لدى العديد من الدول المنتجة للطاقة، في ظل بعض التحديات التي تواجهها هذه الدول نتيجة مستوى الأسعار السائدة وعدم استقرارها عند مستويات معينة، إلى جانب وجود حالة من الضبابية المتعلقة بكمية المعروض والإنتاج.

وشدد التقرير على الحاجة لوضع استراتيجيات خاصة لتنويع الإنتاج وزيادته لضمان نمو مؤشرات الاقتصاد في شتى ظروف الضعف أو الركود.

وبين التقرير أن للقضايا البيئية دورا متعاظما في التأثير على حجم وكمية الإنتاج، فهي تعد من المحركات الرئيسية لرسم خارطة الإنتاج والاستهلاك من مصادر الطاقة المختلفة، في الوقت الذي تتوقع فيه المصادر أن تسجل أسواق النفط مستويات إيجابية من التوازن خلال العام الحالي، وفي ظل وجود تنافس على زخم الاستثمار عند حدود الاستهلاك العالمي المتصاعد.

وأشارت «الهلال» إلى أن أسواق النفط العالمية قد تواجه بعض الصعوبات للسيطرة على مستوى المعروض خلال العام الحالي 2017م، ولكنها على الأرجح ستستمر في التوازن انطلاقا من المستوى والحراك المقبول الذي سجلته الأشهر الأخيرة من عام 2016م.

وأشار التقرير إلى أن الدول المنتجة للنفط تسعى للسيطرة على مستويات جيدة لأسعار النفط من خلال خفض كمية المعروض بمقدار 1.2 مليون برميل يومياً، للحفاظ على مستوى الإنتاج بحدود 32.5 مليون برميل يومياً للدول الأعضاء في أوبك، في الوقت الذي يصعب فيه السيطرة على مستويات الإنتاج من خارج المنظمة، وسهولة تغطية العجز عند مستويات معينة، بسبب زيادة الإنتاج من النفط الصخري، خاصة إذا ما تحركت الأسعار السائدة حاليا نحو الأعلى.

التعليقات