ايوان ليبيا

الجمعة , 22 يونيو 2018
الضحايا المدنيون للغارات الجوية المجهولة بالعشرات والمئات.. فهل لهم من بواكي؟جمارك بنغازى تحبط تهريب كمية كبيرة من الحبوب المخدرة الى داخل البلادإخلاء محطة تشيرينج كروس فى لندن بعد أنباء عن وجود رجل يحمل قنبلةجنوب السودان يستبعد انضمام ريك مشار للحكومةالصحافة الأرجنتينية تطالب باعتزال ميسيتاسع أيام المونديال.. البرازيل تبحث عن التدارك وصربيا لحسم التأهلبالاسماء ... الجيش ينجح فى تحرير عدد من الأسرى المحتجزين بمقر مديرية أمن رأس لانوفالمشير حفتر يجتمع مع آمر غرفة عمليات الهلال النفطي و عدد من قادة من الجيشوفاة والد مصممة الأزياء كيت سبيد بعد أسبوعين من انتحارهاتجدد ثوران بركان في جنوبي اليابانواشنطن تطالب بتحقيق شفاف بعد اكتشاف 3 مقابر جماعية في ماليرئيس البرازيل يتعهد بإبقاء الحدود مفتوحة للمهاجرين من فنزويلاإنجاز مودريتش وسلبية الأرجنتين.. أبرز ملامح اكتساح كرواتيا للتانجوكأس العالم.. ماذا قدم ميسي أمام كرواتيا؟أرقام لا تفوتك في مواجهة «فرنسا وبيرو»كأس العالم.. كرواتيا تقسو على ميسي ورفاقه بثلاثيةفي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة الدنمارك وأستراليا«فيفا» يوضح حقيقة طلب حكم مباراة المغرب قميص رونالدوفي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة فرنسا وبيروأستراليا تفرض التعادل على الدنمارك في كأس العالم

إرشادات جديدة توصي باستشارة طبيب قبل التخلص من شمع الأذن

- كتب   -  
إرشادات جديدة توصي باستشارة طبيب قبل التخلص من شمع الأذن
إرشادات جديدة توصي باستشارة طبيب قبل التخلص من شمع الأذن

ايوان ليبيا - وكالات :

ربما يكون تنظيف الأذن بالعيدان القطنية أو تسليك القناة السمعية باستخدام شمعة مغريا لكن الأطباء ينصحون باستشارة مختص قبل أن تتصرف من تلقاء نفسك. 

وقال الدكتور سيث شوارتز وهو رئيس لجنة وضعت مسودة إرشادات جديدة للتعامل مع شمع الأذن لصالح الأكاديمية الأمريكية للأنف والأذن والحنجرة – جراحة الرأس والرقبة “قد يحاول المرضى التعامل مع آذانهم بشكل عشوائي باستخدام العيدان القطنية أو مشابك الشعر أو أدوات أخرى.”

وأضاف شوارتز وهو مدير مركز (ليسن فور لايف) في مدينة سياتل الأمريكية عبر البريد الإلكتروني “هذه الوسائل كلها بشكل عام غير فعالة وقد تكون خطيرة.”

وأضاف “خدش جلد قناة الأذن قد يسبب ألما وعدوى… وفي بعض الأحيان يدفعون الشمع إلى الداخل أكثر وقد يؤذون أيضا طبلة الأذن.”

ويفرز الجسم شمع الأذن أو ما يعرف بالصملاخ للحفاظ على نظافة الأذن وسد الطريق أمام مواد كالغبار والقاذورات حتى لا تتوغل في الأذن على نحو يؤذيها. ومع نمو جلد جديد في قناة الأذن يتم الدفع بشمع الأذن القديم من الداخل إلى الخارج ليصبح أقرب من فتحة الأذن حيث يتساقط بشكل طبيعي أو يسقط أثناء الاستحمام.

ويؤكد الأطباء في الإرشادات التي نشرتها الأكاديمية على أنه لا بأس من وجود قدر يسير من شمع الأذن قرب فتحة الأذن.

لكن عندما لا تسير عملية التنظيف الذاتي للأذن كما ينبغي فإن الشمع قد يتراكم بكميات كبيرة وقد تسد قناة الأذن جزئيا أو كليا. وقد يسبب هذا الأمر مشاكل من بينها الألم والحكة وتدفق الشمع من الأذن والطنين أو فقدان السمع.

وتضيف الإرشادات أن التنظيف المبالغ فيه يمكن أن يهيج قناة الأذن ويسبب العدوى بل ويزيد فرص التراكم المتزايد لشمع الأذن.

وتقول الإرشادات أيضا إن الناس يجب أن يلجأوا للطبيب إذا شعروا بفقدان السمع أو بألم أو بتراكم كبير للشمع في آذانهم أو إذا لم يكونوا متأكدين مما إذا كانت كمية الشمع داخل الأذن طبيعية.

 

التعليقات