الأربعاء , 20 سبتمبر 2017
مقتل 21 طفلا وفقدان 20 آخرين فى انهيار مدرسة بسبب زلزال المكسيك.. وارتفاع حصيلة الضحايا إلى 224الدوري الإسباني| برشلونة يكتسح إيبار بسداسية.. ويواصل الصدارةننشر نص كلمة الرئيس السيسي أمام الأمم المتحدة /فيديونشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الثلاثاء 19 سبتمبر 2017حشد عسكرى مفاجئ لميليشيات "الكانيات" و "سرايا الدفاع عن بنغازي" على مشارف طرابلس و كتيبة ثوار طرابلس تستعد للدفاع عن العاصمةقبيلة البراغثة تعلن موقفها من مجلس النواب وحكومته وقيادة الجيشتعرف على موعد إمتحانات الدور الثاني للثانوية العامةشبح الانتحار الغامض يضرب شحات من جديدميليشيا «أبوزمنكة» تحشد مقاتليها بالاسلحة الثقيلة لدعم ميليشيا «العمو» فى معارك صبراتةسلامة يعلن بدء مفاوضات تعديل اتفاق صخيرات يوم 26 سبتمبر الجارىرينارتز: بايرن ميونيخ لم يعترف بموهبة كروسرائحة قدميها وحقيقة صورتها في «المدبح».. 10 وقائع أثارت الجدل حول «شيرين»نزوح السكان من وسط صبراتة مع تصاعد القتال و تردى الخدمات بالمدينةتخصيص حافلات وردية خاصة بالسيدات فقط في تركيا (صور)تخريب محطة تحويل الكهرباء بمبنى التحكم الرئيسي في سرتبرشلونة يفشل في التعاقد مع ثنائي أتلتيكو مدريدبدء توافد الرؤساء إلى مقر الأمم المتحدة بنيويوركمسلحون ملثمون يضرمون النار في منزل الجضرانماذا قال آمر غرفة عمليات محاربة داعش ( صبراتة ) عن تفاصيل المعارك فى المدينةقاسم الخطيب: لا خلاف بين قوات سوريا الديمقراطية والجناح العسكري لتيار الغد
“العميل الافتراضي الآلي”يكشف عن الإرهابيين و المجرمين قبل صعودهم للطائرة

“العميل الافتراضي الآلي”يكشف عن الإرهابيين و المجرمين قبل صعودهم للطائرة

ايوان ليبيا - وكالات:

في أحدث إجراء أمني لتأمين المطارات الدولية، بات من الممكن استخدام روبوتات كاشفة للكذب، وبإمكانها تقديم المساعدة على وقف تدفق السلع المهربة، وإحباط هروب المجرمين، والتعرف على الإرهابيين المحتملين.

وبدأ بالفعل اختبار النظام المعروف باسم “العميل الافتراضي الآلي”، ويعرف أيضًا باسم “أفاتار” حيث تتولى تشغيله وكالة خدمات الحدود الكندية.

ومن المأمول أن يساعد هذا الجهاز الجديد في التعرف على الإرهابيين والمهربين والمجرمين على حد سواء.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، قال هارون إلكينز الذي عمل على تطوير النظام: “تم اختبار أفاتار في المختبرات والمطارات ومراكز العبور الحدودية، والنظام جاهز تمامًا للعمل للمساعدة  بوقف تدفق السلع المُهربة وإحباط هروب المجرمين والتعرف على الإرهابيين المحتملين، إضافة إلى العديد من التطبيقات الأخرى، في محاولة لتأمين الحدود الدولية”.

وأضاف إلكينز الذي بدأ العمل على الجهاز كطالب دكتوراه، بينما كان يدرس في جامعة ولاية أريزونا، أن “أفاتار هو كشك يشبه بوابة دخول المطار، أو كشك الخدمة الذاتية في محل بقالة، لكن هذا الكشك له وجه على الشاشة، يطرح الأسئلة على المسافرين، وقادر على رصد التغيرات الجسدية والسلوكية أثناء المقابلة”.

وأفاد أستاذ نظم المعلومات الإدارية في جامعة ولاية سان دييغو، بأن”الجهاز قادر على رصد حركة أصابع قدميك داخل الحذاء”، معربًا عن أمله في “استخدام البرنامج لأكثر من الأعمال الأمنية فقط في المستقبل”.

وأضاف إلكينز “أدركنا أن هذا النظام يمكن استخدامه لأكثر من مجرد تأمين الحدود، بل لإنفاذ القانون وإجراء مقابلات العمل، وغيرها من التطبيقات في مجال الموارد البشرية، ونحن مستمرون في إجراء التحسينات مثل تحليل البيانات التي تم جمعها باستخدام تقنيات تحليل البيانات الكبيرة، التي تجعل أفاتار أداة قيمة في العديد من الصناعات”.

ويستخدم الروبوت أجهزة استشعار العين والحركة والضغط، وبرمجيات أخرى للتحقق من علامات جسدية، تُنذر بأن الشخص لا يقول الحقيقة، حتى أن هناك وسادة للقدم قادرة على اكتشاف ما إذا كنت تضم أصابع قدميك بسبب عدم الراحة إحدى علامات الكذب.

ويطرح الجهاز متعدد اللغات سلسلة من الأسئلة على المسافر بما في ذلك: “هل لديك فواكه أو خضراوات في أمتعتك؟” أو “هل تحمل أي أسلحة معك؟”، وسيطرح أيضًا عددًا من الأسئلة العادية للمساعدة في فصل المتوترين من الكاذبين، ثم يقوم الروبوت بتحديد الركاب الذين يبدو أنهم يكذبون ليتم فحصهم من قبل أفراد أمن الحدود.

وتم الكشف عن البرنامج للمرة الاولى في العام 2012 في جامعة أريزونا، ومنذ ذلك الحين تم تطويره على يد الباحثين، حتى يكون جاهزًا للاستخدام في الحدود الدولية.

ويستطيع النظام الكشف عن التغيرات في العيون ونبرة الصوت والإيماءات ووضعية الوقوف للتعرف على المشتبه فيهم.

التعليقات