ايوان ليبيا

الثلاثاء , 18 ديسمبر 2018
آخر تطورات إغلاق حقل الشرارةتنفيذ مشروع منطقة صناعية بالفتائحضبط 2 مليون طلقة مسدس قادمة من تركياصنع الله للنائب العام: الهجرسي ولجنته واجهة للتستر على عصابات التهريبترتيبات تجري لإجراء الانتخابات في ربيع العام المقبلالبرلمان العراقي يعقد جلسة مخصصة لاستكمال الحكومة.. وترجيحات بتأجيلهاإعصار فيثاي يضرب شرق الهندالانتهاء من تشكيل الحكومة اللبنانية قبل نهاية الأسبوعأمريكا تفاوض طالبان على وقف لإطلاق النار لمدة 6 أشهرالخطاب الديني المتشدد لايستهدف الوعي بل التشويش الايدولوجي ... بقلم / محمد الامينمعرض للتشكيلي محمد التومي ببني وليدأونيس يشارك بإحتفالية «الرياض عاصمة الإعلام العربي»يوم ثقافي علمي بأجدابياعلاج الشوكة العظمية بالحجامةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 18 ديسمبر 2018حالة الطقس اليوم الثلاثاء‎إخضاع الموظفين بالقطاعات العامة لدورة تأهيليةالسراج والسائح يبحثان إحتياجات المفوضيةآمر الكفرة العسكرية : معاملة الأجانب كإرهابيينمن يقف خلف ماكرون ... بقلم / تييري ميسان

ليبيات يستعرضن بكاميراتهن انوثة الحياة المستترة

- كتب   -  
ليبيات يستعرضن بكاميراتهن انوثة الحياة المستترة
ليبيات يستعرضن بكاميراتهن انوثة الحياة المستترة

إيوان ليبيا – القسم الثقافي.

عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي لفيس بوك، أعلن تجمع تاناروت للإبداع الليبي، عن قرب انطلاق معرض (تانيت) للمصورات الفوتوغرافيات الليبيات.

وفي منشوره الخاص بهذا الإعلان، يقول:

قريبا....

معرض " تانيت " للمصورات الفوتوغرافيات الليبيات.

الذكريات ما هي إلا سحابة من الصور، إنها تذبذب بين الذكرى وصورتها، ما قبل الصورة تكون اللحظة عادية لا شيء يميزها، لكنها تظهر من جديد مع شعورنا بأنها لحظة فائقة و فريدة، لا تشبه الصور منتصف النهارأو منتصف الليل، الصورة تنحاز للآنية، للآن، لكنها الآن لا يتطابق مع الآن، إنها ليست الأبيض، وليست الأسود، لكنها الأبيض و الأسود معا، لهذا تنظر إلينا الصورة وهي قابلة للتفاوض، قابلة للحزن كما هي قابلة للفرح، تعمل الصورة بالأبيض و الأسود في ظل تنسيق مشاعرنا على تمرير الحنين، تعمل على أن تصبغ الحياة بأنوثة مستترة..

معرض تانيت يعمل على قول صيغة كانت هنا دائما لكنها مستترة، و هامشية، أو صوت لا يكسر الصمت، معرض تانيت يعمل على أن تؤسس الصورة صداقة مع مفهوم القابلية للتفاوض، صداقة ليست الأبيض، و ليست الأسود، لأنها ترفض الاستقرار في جهة واحدة، لهذا لا تعتبر الصورة المؤنثة وجه آخر للحياة، بل هي نظرة على الواقع و الممكن، إنها لحظات الصمت الجيدة التنظيم و التي تتحول في لحظة فائقة وفريدة إلى كلام يكسر الصمت.

التعليقات