الأحد , 23 يوليو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم السبت 22 يوليو 2017تعرف على لغز اختفاء الطائرات فى " مثلث برمودا " الغامضأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم السبت 22 يوليو 2017مطار الزنتان يستعد لاستقبال الرحلات الدوليةالطيران الليبي يوجه ضربة قاضية ضد عناصر " شوري مجاهدي درنة "قوات البنيان المرصوص تحذر سكان سرت من هجوم يقترب لعناصر " داعش " على المدينةمفاجاة تقلب السوق السوداء.. الدينار الليبي يصعد بقوة امام العملات الأجنبيةالعطش يهدد أهالى طبرق وسط تحذيرات من أزمة خطيرة قادمةأكتشف السر الخفي خلف استعمال " داعش " سيارات الدفع الرباعي فى تنفيذ عملياته ؟ !!المغرب تشن هجوم إعلامي على السعودية وبوادر أزمة طاحنة فى الطريقتونس تشن حرب ضد المتعاطفين مع " داعش " وتقبض على عدد من المتطرفينمدعوين لحفل عرس يتسببون في سجن العريس و تحويل حفل الزفاف لماسأةهل تنقلب فرنسا ضد الجزائر بعد تهديد مصالحها هناك ؟!!أزمة جديدة تضرب البيت الأبيض وتهز عرش " ترامب "أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 22 يوليو2017توقعات بهبوط شديد وخطير لسعر صرف الجنيه السوداني خلال الفترة المقبلةبالاسماء و التفاصيل .. تعرف على الشخصيات و التنظيمات الليبية التى وضعتها الإمارات فى قائمة الإرهاب اليومالدرهم المغربي يبدأ مسلسل الانهيار أمام اليورو و الدولار وتوقعات بأزمة اقتصادية طاحنة تضرب المغربالذهب يواصل صعوده الصاروخياليورو يطيح بالدولار ويسجل مستويات صعود قياسية .. وتوقعات بمزيد من الصعود
شقارنة ليبيا الصغار يتزحلقون بالبانقات

شقارنة ليبيا الصغار يتزحلقون بالبانقات

ايوان ليبيا - القسم الثقافي

تصوير : ساسي حريب

في قرية الشقارنة بمدينة يفرن الليبية , ذات الطبيعة الجبلية , لم تقف المنحدرات عائقا أمام مخيلة اطفالها , فاخترعوا لأنفسهم لعبة ( البانقات ) , استخدموا في ذلك قنينات المياه البلاستيكية الفارغة ( البانقات ) ألواحا للتزحلق , يجلسون عليها متخذين من قمة المنحدر الجبلي بداية للمتعة وللضحك ألى أن يصلوا أسفله , يسابق بعضهم بعضا أيهم يصل الى خط النهاية أولا، مكررين ذلك مرات ومرات.. في اجواء لاتخلو من الفرحوالابتهاج رغم كل التعب والارهاق الذي يصاحبها .

الصدفة هي ما سمحت ووفرت للمصور ساسي حريب سانحة التقاط هذه الفرحة  بكاميرته  التي لا تفارقه , حيث وحين كان مارا من هناك مستمتعا ببرودة الطقس في هذا الفصل الحا , واستطاع أن ينقل لنا جمالا مضيئا غفل عنه كثير من الناس وسط كمية الأخبار السلبية التي تهطل علينا كل يوم .

 

 

التعليقات