ايوان ليبيا

الجمعة , 3 ديسمبر 2021
أبو الغيط يبحث مع كوبيتش تطورات الأوضاع في ليبيااللافي: لا أقصد من مبادرتي عرقلة عمل المفوضية ولا تأجيل الانتخاباتإطلاق مرصد دولي لانبعاثات غاز الميثان لتعزيز العمل على خفض غازات الاحتباس الحراريواشنطن تدين "الهجمات الشنيعة" للمجلس العسكري البورمي في غرب البلادالسودان: إعفاء النائب العام المكلَّف مبارك عثماناحتجاجات وتوقيفات في المغرب ضد فرض جواز التلقيحألمانيا: نحترم مبدأ الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المتزامنة في الـ 24 من ديسمبر القادمنواب جزائريون يتقدمون بمشروع قانون لتجريم الاستعمار الفرنسي في الجزائربايدن يرشح أكبر مشتر للأسلحة بالبنتاجون للإشراف على استخدام المخزون الوطنيميركل تعتبر قرارات قمة العشرين الخاصة بالمناخ "إشارة جيدة"تقرير: الكشف عن حالة أجويرو المرضية في مباراة برشلونة وألافيسأتلتيكو مدريد يضرب بيتيس بثلاثية ويواصل مطاردة ريال مدريدسكاي: إقالة سانتو تقترب.. إدارة توتنام تناقش مستقبل المدرببمشاركة متأخرة من مصطفى محمد.. جالاتا سراي يفوز على جازي عنتابكورونا: تباين في الإصابات اليومية بكورونا بالدول العربيةجوتيريش: أغادر قمة مجموعة العشرين دون أن تتحقق آماليبريطانيا ترفض المزاعم الفرنسية بشأن اتفاق لحل الخلاف حول الصيد17 جريحا في اعتداء داخل قطار في طوكيو وتوقيف مشتبه فيهقوات تيجراي تسيطر على مدينة كوبولشا الإثيوبية وتتجه إلى العاصمة أديس أبابااليابان: فوز الأئتلاف الحاكم بالأغلبية البرلمانية رغم تكبده بعض الخسائر

ميركل تعتبر قرارات قمة العشرين الخاصة بالمناخ "إشارة جيدة"

- كتب   -  

اعتبرت المستشارة الألمانية المنتهية ولايتها أنجيلا ميركل القرارات التي اتخذتها قمة مجموعة دول العشرين بخصوص المناخ، ناجحة.

وأضافت ميركل في روما اليوم الأحد أن هذه القرارات "إشارة جيدة" لمؤتمر قمة المناخ العالمي في جلاسكو.

وأكدت ميركل أن الاقتصادات البارزة الـ19 والاتحاد الأوروبي أعلنت التزامها المشترك لأول مرة منذ عام 2016 باتفاقية باريس لحماية المناخ عام 2015.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحب من الاتفاقية في ذلك العام (2016)، وذلك قبل أن يعلن الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن العودة إلى هذه الاتفاقية وهي الخطوة التي جعلها واحدا من أول أعماله الرسمية.

وكان بايدن وصل إلى العاصمة الإيطالية روما ليشارك لأول مرة في الاجتماعات المنتظمة لمجموعة العشرين.

في المقابل، اعتبر حماية المناخ أن بيان قمة العشرين يمثل خيبة أمل كبيرة، مشيرين إلى أنه بينما كان من المقرر بالأساس أن يتم النص في النسخ السابقة لمسودة البيان -التي اطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية - على تحقيق هدف "صفر انبعاثات من غازات الاحتباس الحراري أو الحياد الكربوني" بشكل محدد في عام 2050، فإن البيان نص على تحقيق هذا الهدف "بحلول أو عند منتصف القرن تقريبا".

التعليقات