ايوان ليبيا

الثلاثاء , 19 أكتوبر 2021
السفيرة البريطانية تسلم الدبيبة دعوة لحضور مؤتمر تغير المناخ العالميالصديق الكبير يطلب من صندق النقد الدولي دعمه لإنعاش الاقتصاد الليبيجبهة تيجراي: الجيش الإثيوبي يستهدف مدنيين بغارات جويةخلال لقائه بالمنقوش.. بوريل: الاتحاد الأوروبي سيرافق ليبيا في طريقها نحو الانتخابات في ديسمبر القادم«الدبيبة» مهنئًا الليبيين بذكرى ميلاد النبي: أشرقت الأرض بنور موْلده فجاء رحمةً للعالمينمدينة سانت بطرسبرج الروسية تفرض قيودا جديدة وسط تفشي كوروناالنعاس: البعض حاول أن يضع قوانين تعرقل ترشح المشير حفتر وسيف الاسلام للإنتخاباتاللافي: المصالحة الوطنية هي حجر الأساس لبناء الدولةالخارجية الإيرانية: طهران لا تريد ربط تبادل السجناء بالمحادثات النوويةبايدن يأمر بتنكيس الأعلام حدادا على وفاة الجنرال كولن باولالحوثيون في شبوة.. الجماعة تطمح للسيطرة على النفط وأهداف جغرافية تدفعها للتشبث بالمحافظةاوحيدة: هناك من تواطئ مع دول أجنبية إستباحت سيادة بلادنا للتشكك في نجاح الانتخابات القادمةمصدر دبلوماسي ليبي مسؤول: المنقوش تقود حملة دولية لتأجيل الانتخابات لمدة عامالشلوي: قوانين البرلمان للانتخابات تركت الحكم للشعب الليبي ليختار من يريد دون وصاية من أحدالدبيبة يبحث إلزامية التطعيم ضد كورونا مع إصدار تطبيق إلكتروني للمطعمين"المصري للشئون الإفريقية": العلاقات بين مصر وإفريقيا متعددة الجوانبحمدوك يؤكد تصميم الحكومة السودانية على الوصول لحل سريع لأزمة الشرقوزير الخارجية الموريتاني يشيد بأداء السفير المصري في نواكشوطسفير مصر بالجزائر: تطابق كبير في وجهات النظر بين البلدين في المسائل ذات الاهتمام المشتركأبو زريبة وعمداء المنطقة الغربية: بعد تاريخ الانتخابات لن نعترف بأي مكون سياسي قائم حاليًا

«الجدال»: الجماعة والمفتي والمليشيات ركبوا على حصان الدبيبة في سباق الفرصة الأخيرة

- كتب   -  

علق المختار الجدال، المحلل السياسي الليبي، على تظاهرات ميدان الشهداء بطرابلس، أمس، التي دعا إليها رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة، رداً على سحب البرلمان الثقة من حكومته، قائلاً: “مع أني مع حل مشاكل الناس المستفحلة منذ سنوات.. إلا إن اللعب على مشاعرها بهذه الطريقة الغبية ستكون مؤقتة”.

أضاف “الجدال” على حسابه بـ”فيسبوك”: “واضح إن الناس تبي فلوس في أيديها ولايهمها لا تنمية ولا خدمات ولا بناء دولة، ممارسة تغفيل الناس تمارس بكل حرفية عبر شراء ذممها وترقص منتشية بوعود مرة واحدة .. باهي وبعدين؟، مسن ملتحي يقف في ميدان الشهداء يحمل بطاقة حمراء يرفعها إلى أعلى ويرقص، ما مصلحته؟ بيزوج وإلا منحة عجوزه؟”.

وواصل “الجدال”: “طبعاً الجماعة والمفتي والمليشيات ركبوا على حصان دبيبة الجامح في سباق الفرصة الأخيرة … عمية وشدت خانب، صحيح الناس مخنوقة وبتحل مشاكلها وتحسن أوضاعها .. لكن حكاية حقوقها تتحول إلى هيبات .. كعلاج المريض بالمسكنات، ولا أحد في ليبيا يملك عصاة موسى تتحول إلى أفعى تلتهم المشاكل المستعصية دفعة واحدة ليستفيق الليبيين بعد هذا الحلم المزعج”.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات