ايوان ليبيا

السبت , 16 أكتوبر 2021
معلقًا على مطالبات النواب بدفع رواتب أفراد القوات المسلحة.. القماطي: حفتر يبتز الحكومة لدفع رواتب المرتزقةحزب التفاؤل يطلب من “عقيلة” التدخل لحل مشكلة الاعتصام في الجامعات"اليمن والولايات المتحدة" يبحثان تصعيد جماعة الحوثي على مأربرئيسة الاستخبارات الأمريكية تلتقي بنظرائها في كوريا الجنوبية واليابان هذا الأسبوعحزب ميركل يحث على السعي لمزيد من التوافق في التحالف المسيحي لنتائج انتخابية أفضلالاتحاد العام التونسي للشغل يرفض التدخلات الأجنبية في شئون البلادبلدية سبها تطالب الأجهزة الأمنية بوضع حلول عاجلة لتأمين محطة كهرباء سبها الشماليةالتعليم العالي تطالب بتطعيم الطلبة والعاملينوزير الداخلية يبحث مع أعيان أوباري إنجاح العملية الأمنيةخمسة أطعمة طبيعية يمكنها مساعدتنا في نوم هانئعبدالعزيز: حكومة الوحدة نشرت الأفراح في كل حي ومنطقة.. وعلى الرئاسي إلغاء مجلسي النواب والدولةالإمارات: علاقاتنا مع الولايات المتحدة الأمريكية تشهد نموا مستمراجنوب إفريقيا تقرر تطعيم الأطفال ضد كورونا وإعطاء جرعة معززة لبعض الفئاتباكستان تدعو الأمم المتحدة لمعالجة القضايا المتعلقة بالمياه والاستثمار في البنية التحتيةمستوطنون يهاجمون منازل سكان قرية فلسطينية ويضرمون النار في أراضيهمالناظوري يصل منطقة طبرق العسكريةالبنك الدولي: إجراء الإنتخابات شرط لتعافي الاقتصاد الليبيالزغيد: القوانين الآن لدى المفوضية ولها حرية اختيار ما تراه مناسب.. والانتخابات متروكة للشعبإعلان الأسئلة الاسترشادية لطلاب المدارس الليبية بالخارجالقيب: وصول عدد الجامعات الخاصة 74 في ليبيا غير منطقي

لعمامرة: الجزائر تتعامل على قدم المساواة مع فرقاء ليبيا وعدم مساندتها لأي منهم

- كتب   -  

ليبيا – أكد وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة تعامل بلاده على قدم المساواة مع فرقاء ليبيا وعدم مساندتها لأي منهم سوى الشعب الليبي.

لعمامرة رفض في لقاء خاص مع شبكة “سي أن أن” الإخبارية الأميركية تابعتها صحيفة المرصد على هامش مشاركته في الدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة ما يقال عن كون الجزائر وسيطا غير نزيه في مسار تسوية الأزمة في ليبيا لأنها تدعم طرفا معارضا للسلطات الحالية.

وتابع لعمامرة قائلا:”إذا كانت هناك دولة في المنطقة تتعامل على قدم مساواة من جميع الأطراف في ليبيا فهي الجزائر لذلك أعتبر أن هذا يحتاج إلى تصحيح فالجزائر نجحت في إقناع دول جوار ليبيا بأولوية رحيل المرتزقة والإرهابيين من ليبيا من دون إحداث اضطرابات في المنطقة”.

وأضاف لعمامرة بالقول:”لقد نظمنا مؤخرا اجتماعا ضم دول جوار ليبيا وأعتقد أن هذا الاجتماع كان ناجحا ولقد نجحنا في خلق توافق بين هذه الدول حول أهمية رحيل المرتزقة والإرهابيين لكن من دون زعزعة استقرار بلدان في المنطقة”.

وقال لعمامرة:”سنبقى إلى جانب الشعب الليبي والسلطات والحكومة الليبية وسنبذل قصارى جهدنا حتى تنظم الانتخابات التشريعية والرئاسية المرتقبة شهر ديسمبر المقبل في وقتها ومن أجل ضمان الديمقراطية في ليبيا وحتى يستعيد هذا البلد مكانته كفاعل اساسي في المنطقة”.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات