ايوان ليبيا

الأربعاء , 12 أغسطس 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

معاناة الليبيين العالقين في الجزائر

- كتب   -  
معاناة الليبيين العالقين في الجزائر
معاناة الليبيين العالقين في الجزائر

إيوان ليبيا - وكالات :

يعاني العشرات من الرعايا الليبيين من شباب وعائلات وأطفال على المعبر الحدودي الدبداب غفي غدامس على أمل الحصول على إذن لمغادرة التراب الجزائري والعودة إلى ليبيا.

وتعاني العائلات الليبية العالقة أوضاعا معيشية صعبة في ظل ارتفاع درجات الحرارة والأوضاع المتردية بسبب طول مدة انتظارهم الذي طال لقرار من السلطات العليا الجزائرية للسماح لهم بالخروج.

وعادت عدد من العائلات إلى العاصمة الجزائر بعد تأخر تصريح السلطات لهم بالدخول إلى ليبيا فيما تحدث بعض العالقون لـ 218 عن مآس وقعت للعالقين حيث فقدت أم حامل طفليها التوأمين أثناء الانتظار في ظروف صحية ومعيشية صعبة وغير لائقة، فيما أكد العالقون تعاون السكان المحليين في منطقة الدبداب معهم وفتحوا أبوابهم لليبيين على أمل التخفيف عليهم من معاناتهم التي طالت.

التعليقات