ايوان ليبيا

الأثنين , 6 يوليو 2020
تقرير - لماذا يتألق برونو وبوجبا مع يونايتد؟ الإجابة عند ماتيتشماركا: ريال مدريد يفتح الباب أمام رحيل رودريجيز إلى أتليتكوسولشاير يشرح لماذا يتألق مارسيال مع يونايتد.. ويشيد بـ جرينوودمدافع ليفربول السابق: لست واثقا إن كان تياجو ألكانتارا أنسب اختيار للفريقتركيا تحدد قاعدة الجفرة هدفها العسكري التالي في ليبيابدء عملية حصر الليبيين العالقين في الأردنمواجهات بين الجيش و عصابة تشادية في هونالسراج يصل الى مالطا في زيارة رسميةوزارة الدفاع التركية تعلق على قصف قاعدة الوطيةسبها: تسجيل حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كوروناالمشير حفتر يبحث مع رؤساء أركان ومديري القيادة العامة «خطط المرحلة المقبلة»السودان: وفد رفيع يعد معتصمين في وسط دارفور بتلبية مطالبهمموسكو: التصريحات الأوكرانية بشأن عمليات عسكرية ضد روسيا تتسم بالغباءالحريري: طريقة معالجة المشاكل الاقتصادية في لبنان تفتقد للأساليب العلميةعن بنغازي . ولكن بهدوء ... بقلم / البانوسى بن عثمانأس: رضوخا لضغط جوارديولا.. مباراة سيتي وريال مدريد لن تقام في البرتغالفيدي فالفيردي: الفوز على لاعبي بلباو له نكهة مميزة بسبب ما يفعلوهمورينيو عن سخرية أرسنال: يستمتعون بمشاكلنا بسبب ورطتهم.. سننتظرهم في ملعبنابيرناردو سيلفا: لم نلعب مباراة سيئة أمام ساوثامبتون القوي للغايةنيويورك تايمز: إسرائيل مسئولة عن حادثة منشأة نطنز النووية الإيرانية

دروجبا عن الفوز بدوري الأبطال: كدت أبكي وأستسلم وظهر من غير التاريخ

- كتب   -  
ديديه دروجبا - خوان ماتا - فرانك لامبارد - تشيلسي في نهائي دوري أبطال أوروبا 2012
كشف الإيفواري ديديه دروجبا ما حدث من أجل تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ تشيلسي الإنجليزي.

الفيل الإيفواري تحدث عما جمعه بالإسباني خوان ماتا من أجل تحقيق اللقب.

البلوز تفوقوا في 2012 على بايرن ميونيخ الألماني في ملعب أليانز أرينا بفضل ركلات الترجيح.

كل ما يلي كتبه دروجبا على حسابه عبر "تويتر".

"منذ 8 سنوات، تعرض المدير الفني للإقالة، أنا واللاعبين عقدنا اجتماعا بعدما أدركنا دورنا الجزئي في رحيله".

"جون تيري القائد تحدث، وفرانك لامبارد، وبيتر تشيك وباقي قادة الفريق أيضا".

"قررنا تقديم كل ما لدينا في المسابقة رغم خسارتنا ذهابا 4-1 أمام نابولي، كنا ننافس على لقب دوري الأبطال منذ 8 سنوات وأقصى ما حققناه كان الوصيف".

"كل لاعب وافق على وضع كبريائه جانبا وأن نصل جميعا لنفس الهدف".

"عقب الاجتماع قلت للشاب خوان ماتا البالغ 23 عاما حينها، أرجوك يا مايسترو ساعدني على الفوز بدوري الأبطال".

"نظر ماتا لي وقال يا رجل أنت مجنون، أنت ديديه دروجبا وتريدني أن أساعدك في الفوز باللقب، فرددت عليه أنا هنا منذ 8 سنوات ولم أحقق اللقب".

"لذلك أنا أؤمن بقدرتك على مساعدتنا في الفوز، وسأهديك هدية إذا فزنا باللقب، كان هذا في فبراير".

"بعد 3 أشهر، كنا في ميونيخ في ملعبهم (أليانز أرينا معقل بايرن ميونيخ) مغمور بموجة حمراء".

"تقدم أصحاب الأرض قبل 8 دقائق من نهاية اللقاء، وفي طريقي لاستئناف اللعب شعرت بإحباط شديد".

"قال لي ماتا "صدق ديديه، عليك أن تصدق" في ذلك الوقت كنت قريبا من البكاء ورددت عليه "أصدق ماذا؟ المباراة قاربت على النهاية".

"اقتربت من البكاء مثلما خسرت نهائي دوري أبطال إفريقيا مع كوت ديفوار".

"الدقيقة الأخيرة، الركلة الركنية الأخيرة، كانت الأولى لنا مقابل 18 ركلة لـ بايرن ميونيخ".

"من أرسل الركلة الركنية... خوان ماتا، والباقي للتاريخ".

"الدرس هو صدّق دائما".


اقرأ أيضا

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات