ايوان ليبيا

الجمعة , 29 مايو 2020
بعد خرقه لقواعد التباعد الاجتماعي.. لاسك النمساوي ينال عقوبة قاسية قد تكلفه لقب الدوريتقرير: تشيلسي يستخدم روديجير لضم فيرنرسبورت: إدارة برشلونة توافق على حضور مشجعيها "معنويا" في مباراة أتليتكووكيل حكيمي: ريال مدريد يبقى الهدف الأسمىمقتل ثلاثة قادة بارزين في صفوف الوفاقمصابو كورونا بسبها يفضلون الحجر الصحي في منازلهمتعليم المؤقتة تعلن عن تمديد تعليق الدراسة بجميع مراحلهاالمشري يصف مبادرة عقيلة صالح بالمناورة السياسيةتجهيز قسم العزل بمستشفى جالو العاماعلان حظر التجول في سرت من السادسة مساء الى السادسة صباحاالبرازيل تسجل رقما قياسيا يتجاوز 26 ألفا في أعلى حصيلة يومية لعدد الإصابات بكورونا36 دولة تتقدم بطلب الاستفادة من مبادرة مجموعة العشرين لتعليق خدمة الدين على الدول الأكثر فقرامينيسوتا تستدعي الحرس الوطني لإخماد اضطرابات أشعلتها وفاة رجل أسودصراع ثلاثي ناري.. المباريات المتبقية من أجل الفوز بلقب الدوري الإيطاليهل يحقق صلاح الثالثة؟ صراع ناري على لقب هداف الدوري الإنجليزيتنظيم داعش الإرهابي يتعهد بشن المزيد من الهجماتموسكو تسجل 76 وفاة جديدة بكورونا بإجمالي 2330 حالةالخارجية الأمريكية تعلن عن مكافأة 3 ملايين دولار للقبض على محمد رمضانخفض مرتبات رئيس بيرو ووزرائه وكبار المسئولين لمساعدة ضحايا "كوفيد 19"نانسي بيلوسي تصف وفاة المواطن الأمريكي فلويد "بالإعدام"

تطورات الاوضاع العسكرية في طرابلس

- كتب   -  
تطورات  الاوضاع العسكرية في طرابلس
تطورات الاوضاع العسكرية في طرابلس

ايوان ليبيا - وكالات:

أعلن الناطق باسم قوات حكومة الوفاق، العقيد طيار محمد قنونو، أن غارات سلاح الجو التابعة في منطقة عمليات (سرت - الجفرة)، أمس الجمعة، أسفرت عن مقتل عدد من قوات القيادة العامة في غارات متعددة، بينهم قائد ميداني عندما استهدفت غارة سيارة مصفحة بها ذخيرة، و3 أفراد داخل فوار أمراح، قُـتلوا جميعًا

ولفت قنونو، خلال بيان نشرته عملية «بركان الغضب» اليوم، إلى مقتل أحد أفراد قوات القيادة العامة وإصابة ثلاثة آخرين بعد استهداف تجمع في محيط منطقة الوشكة، فضلًا عن استهداف سيارة مسلحة نوع دوشكة وتدميرها ومقتل مَن كان على متنها.

وأضاف أن غارات قوات الوفاق، استهدفت ثمانية من أفراد قوات القيادة العامة داخل مقر إقامتهم بمنطقة الوشكة، ما أدى إلى مقتلهم جميعاً، فضلًا عن استهداف آليتين مسلحتين بهما ثمانية من «مرتزقة الجنجويد»، داخل محمية أمراح، قُـتلوا جميعًا ودمرت الآليتان.

وتابع أنه تم استهداف تجمع لقوات القيادة العامة «ممن انسحبوا إلى مشروع امراح، ما أدى إلى قتل أفراد وتدمير آليات، فضلاً عن تجمعهم»، مشيرًا إلى استهداف تجمع أفراد وآليات مسلحة داخل مبنى بمحمية امراح وسيارة مسلحة وأفراد وذخيرة داخل المحمية، بالإضافة إلى سيارة وقود، ما أدى إلى تدميرها وحرقها بالكامل.

وأوضح أن سلاح الجو استهدف أيضًا سيارة مصفحة محملة بالذخيرة، لم يكن على متنها أفراد، ما أدى إلى تدميرها، فضلًا عن استهداف سيارة 12.5 دوشكة، على متنها 4 أفراد تم استهدافها وتدميرها وقتل مَن كان على متنها.

 

التعليقات