ايوان ليبيا

الأربعاء , 3 مارس 2021
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

الثوم مفيد .. ولكن كورونا شأن آخر

- كتب   -  
الثوم مفيد .. ولكن كورونا شأن آخر
الثوم مفيد .. ولكن كورونا شأن آخر

انجلترا – يقول الخبير في طب الأعشاب، ميخائيل لوشيك، إن هناك العديد من النباتات التي تستخدم في مجال الطب، ومن بينها الثوم، الذي يعتقد الكثيرون أنه دواء لجميع الأمراض.

لكن، وعلى الرغم من أن الثوم يقوم بدور مؤثر في تعزيز مناعة الجسم، وتقليل خطر الإصابة بالفيروسات بشكل عام، إلا أن لوشيك يؤكد أن الثوم لا ينقذ من كوفيد-19، الذي لا يمكن علاجه إلا في المستشفى.

وأشار الخبير في طب الأعشاب إلى أن هذا مرض ذو طبيعة خاصة، بينما يمكن أن يحمي الثوم من الفيروسات الموسمية العادية. كل ما هنالك أن الذعر يصيب الجميع الآن، ويخافون من الحجر الصحي في المستشفى، وربما يفيد الثوم فعلا عند الإصابة بفيروس موسمي اعتيادي، إلا أن الكورونا شأن آخر، كما أكدت على ذلك منظمة الصحة العالمية.

ويشير الدكتور إلى أنه من الممكن تناول الثوم بطرق مختلفة، فالبعض يبلعون فص الثوم كاملا، وهذا يقلل من رائحته، والبعض الآخر يمضغونه، وفي هذه الحالة تزداد الرائحة جدا، ويقول، “يمكن تناوله بمختلف الأشكال، يمكن بلعه ومضغه وحتى يضعه البعض في أنفه”.
وفعلا للثوم فوائد كثيرة ولكن من جانب آخر له سلبيات أيضا، “فكبار السن مثلا لا يمكنهم تناول كمية كبيرة منه، بل لا ينصح بتناول أكثر من فص واحد في كل مرة وبعد ساعات يمكن تناول فص آخر، لأن الثوم حار ولا يمكن لمن يعانون من أمراض القلب تحمله. لذلك يجب أن نكون حذرين منه، ولا يجب الإفراط بتناوله، كما يجب علينا أن ندرك أنه ليس دواء لجميع الأمراض”.

المصدر: نوفوستي

التعليقات