ايوان ليبيا

الأربعاء , 30 سبتمبر 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

اخر تطورات قضية «التمويل الليبي لحملة ساركوزي»

- كتب   -  
اخر تطورات  قضية «التمويل الليبي لحملة ساركوزي»
اخر تطورات قضية «التمويل الليبي لحملة ساركوزي»

ايوان ليبيا - وكالات:

أفرج قضاة التحقيق بفرنسا عن رجل الأعمال الفرنسي-الجزائري، ألكسندر جوهري؛ بسبب معاناته من مشكلات صحية، بعدما أُدخل للسجن بتهمة «التمويل الليبي للحملة الانتخابية للرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي».

وأفرج عن جوهري، الذي يخضع للتوقيف الاحتياطي في سجن «فريسن» بمنطقة باريس بناءً على طلب كبير الأطباء في السجن، وبعد القرار الذي اتخذه قاضي التحقيق أود بوريسي المسؤول عن التحقيق في الأموال الليبية وحملة نيكولا ساركوزي في العام 2007.

وقالت صحف فرنسية أمس الثلاثاء أن الأزمة المرتبطة بانتشار فيروس «كورونا» المستجد، لا علاقة لها بهذا القرار رغم أن جوهري يعاني من مشكلات صحية خطيرة. وغادر ألكسندر جوهري السجن الإثنين الماضي إلى منزل صديق له يعيش في باريس بعد أن طُلب منه وضع سوار إلكتروني بقدمه.

وسجن «فريسن» واحد من أكثر السجون اكتظاظًا في فرنسا، وقد ثبتت إصابة معتقل به يبلغ من العمر 74 عامًا وممرضتان بفيروس «كورونا» يوم الجمعة الماضي.

وأوقفت السلطات الفرنسية رجل الأعمال الستيني يناير الماضي، أثر اتهامه «بالتزوير واستخدام وثائق مزورة»، و«الفساد». وسلمت بريطانيا، فرنسا جوهري الذي طالب القضاء الفرنسي به منذ سنوات، بعد وصوله إلى مطار رواسي قادمًا من لندن، حيث كان موقوفًا منذ يناير الماضي، بموجب مذكرات توقيف أوروبية.

وألكسندر جوهري هو واحد من شبكة في فرنسا توجد شكوك في تورط عدد من أعضائها في الحصول على أموال ليبية لصالح الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي.

والى جانب تورطه بالقضية المعروفة باسم «التمويل الليبي لحملة صديقه نيكولا ساركوزي» في العام 2007 سبق ونشرت جريدة «ميديا بارت» الفرنسية، تقريرًا يشير إلى تورط جوهري في عملية تهريب الذراع اليمني للرئيس الليبي السابق معمر القذافي، بشير صالح.

وعرضت الجريدة الفرنسية خلال التقرير تفاصيل مكالمات هاتفية تثبت أن جوهري، القريب من وزير الداخلية الفرنسي السابق كلود غيان، نظم عملية تهريب صالح من باريس إلى النيجر، برغم من أنه كان متابعًا من قبل «الإنتربول» في العام 2012، وذلك مع علم المدير العام للأمن الداخلي الفرنسي برنار سكارسيني.

التعليقات