ايوان ليبيا

الثلاثاء , 7 يوليو 2020
بحث صيانة وتوسعة مطار بنيناباشاغا يكشف خفايا زيارة مالطاإعلان منطقة كعام في زليتن «موبوءة»أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 7 يوليو 2020حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 7 يوليو 2020الأتراك العثمانيين يقصفون الكعبة المشرفة ويحرقون كسوتها ... على خطى الحجاج بن يوسف الثقفي..حوّل عصاك،،،بعِّــــــــــــدْ عصاك عليّ!! رسالة ليبية إلى المتغوّلين على الشعب الليبي في محنته: لا نريد إخوةً كباراً بهراوات..إسبانيا: إصابات كورونا تصل إلى 251 ألفا و789 حالة والوفيات 28388إيطاليا: إصابات كورونا تصل إلى 241 ألفا و819 حالة والوفيات 34869 حالةفرنسا: إصابات كورونا تصل إلى 206 آلاف و442 حالة والوفيات 29923 حالةبريطانيا: إصابات كورونا تصل إلى 287 ألفا و290 حالة والوفيات 44 ألفا و321 حالةفتح سفارة روسيا في ليبيا من تونسالرئاسي يعلن تمديد حظر التجول لمدة 10 أيامالنشرة الوبائية الليبية ليوم الاثنين 6 يوليو (71 حالة جديدة)الأمم المتحدة توثق عدد ضحايا الألغام في شهر مايوعودة التونسيين العالقين في ليبيا إلى بلادهم عبر منفذ راس جديرهروب نيجيري من قسم العزل ببلدية زليتنزلزال بقوة 6.1 درجة يضرب إندونيسيابكين تنتصر على كورونا.. وتدخل في معركة جديدة مع "الطاعون"فاوتشي: الوضع خطير في الولايات المتحدة.. ولقاح كورونا ليس مثل "لقاح الحصبة"

الحكومة التونسية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية

- كتب   -  
إلياس الفخفاخ

أدت الحكومة الجديدة التونسية اليوم الخميس  اليمين الدستورية .
ومنح البرلمان التونسي، أمس الأربعاء، الثقة للحكومة الجديدة التي قدمها رئيس الوزراء المكلف، إلياس الفخفاخ ، بعد مخاض عسير ومفاوضات شاقة وفقاً لروسيا اليوم.
ويتعين على حكومة الفخفاخ المكونة من 32 عضوا، من بينهم 6 نساء، الحصول على ثقة 109 نواب على الأقل من جملة 217 نائبا.
وتضم الحكومة وزراء من أحزاب "النهضة" و"التيار الديمقراطي" و"الشعب" و"تحيا تونس" و"البديل" و"نداء تونس"، في حين أسندت وزارات السيادة إلى وزراء مستقلين.
وفي حال فشل الفخفاخ في نيل الثقة، فإن الدستور يمنح لرئيس البلاد الحق في حل البرلمان والدعوة لانتخابات تشريعية جديدة، وفقا للفصل 89. تجدر الإشارة إلى أن الرئيس التونسي قيس سعيد ، كلف الفخفاخ في 20 يناير الماضي، بمهمة تشكيل الحكومة، وستكون الثانية التي تُعرض على البرلمان لنيل الثقة، منذ إجراء الانتخابات التشريعية في 6 أكتوبر 2019، حيث سبق وتم إسقاط حكومة الحبيب الجملي المقترحة.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات