ايوان ليبيا

الثلاثاء , 7 أبريل 2020
رسميا – مد عقود اللاعبين وتأجيل بداية الانتقالات.. تعرف على قرارات فيفا لمواجهة آثار كورونابرباتوف: ليفربول يجب أن يتوج بالدوري الإنجليزيصلاح وكلوب وأليو سيسيه يشيدون بـ ماني في فيلم وثائقيتقرير: سانشيز لا يريد تخفيض راتبه للرحيل عن يونايتدتطورات الاوضاع العسكرية في طرابلسبلدية درج تتسلم شحنة معدات طبية من مؤسسة النفطنصائح للحفاظ على الصحة النفسية في مواجهة فيروس كوروناصرف مكافأة مالية هامة للعناصر الطبية بمراكز العزلتدشين فرع ديوان مجلس الوزراء بالمنطقة الجنوبية بسبهاالشروع في اعادة تجهيز أكبر حقول النفط في ليبياإرسال 30 طبيبا ليبيا إلى إيطاليا لمواجهة «كورونا»حقيقة تجميد الوساطات الدبلوماسية الافريقية لحل أزمة ليبيابريطانيا تسجل 854 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعةعدد وفيات كورونا يتجاوز 11000 حالة فى الولايات المتحدة"نيويورك" تسجل أعلى معدل وفيات بفيروس كورونا في يوم واحد بـ731 وفاةوزير الخارجية البريطاني: رئيس الوزراء بوريس جونسون سيعود إلى القيادة في وقت قريببوتين: "التفاؤل وحس الفكاهة" سيساعدان جونسون على التعافي من كوروناوزير بريطاني يكشف آخر تطورات الحالة الصحية لجونسونماكرون يوجه خطابا للشعب الفرنسي يوم الخميس حول أزمة كوروناارتفاع أعداد المصابين بكورونا في هولندا إلى 19580

رئيس زيمبابوي: العقوبات الدولية وتذبذب المناخ تهدد بقاءنا.. ولم نتلق أي دعم خارجي

- كتب   -  
المنتدي الإقليمي السادس للتنمية المستدامة في إفريقيا

أكد إميرسون مونانجوا رئيس زيمباوي أن التنمية فى إفريقيا لن تكون مستدامة لو تركت دولة واحدة بمعزل عن باقي دول القارة، قائلًا: نحن في زيمبابوي لدينا قناعة أن التنمية المستدامة لن تتحقق إلا بحدوث تنمية اجتماعية واقتصادية شاملة، مشيرًا إلى أن بلاده ملتزمة بتنفيذ الإصلاحات الاقتصادية والسياسية كإحدى أدوات الانخراط في هذه الإستراتيجية رغم عدم حصولها علي الدعم المادي، كما هو معتاد مع باقي دول القارة بسبب العقوبات الاقتصادية المفروضة علي زيمبابوي التي تعوق عملية التنمية.
جاء ذلك في كلمته خلال افتتاح المنتدي الإقليمي السادس للتنمية المستدامة في إفريقيا الذي يعقد علي مدي 4 أيام بفيكتوريا فولز ب زيمبابوي بمشاركة مساعد الأمين العام للامم المتحدة والاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية الإفريقية التابعة للأمم المتحدة، إلى جانب عدد من منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص بالإضافة إلى الشباب والأكاديميين.
وقال مونانجوا إنه على الرغم من عدم توافر الدعم الدولي ل زيمبابوي إلا أن بلاده تواجه حاجة ملحة للبقاء وسط الصدمات التي يتعرض لها الاقتصاد نتيجة تذبذب المناخ، وما تتعرض له بلاده ومنطقة الجنوب الإفريقي كله من جفاف نتيجة التغيرات المناخية، مما أثر على شبكة الأمان الاجتماعي.
وأوضح أن الحكومة في زيمبابوي تعمل علي تعظيم الاستخدام الأمثل للموارد لتوفير الحماية الاجتماعية، ونادي المجتمع الدولي بمساندة هذه الجهود، وأعرب عن أسفه من أن الفجوة التمويلية للأهداف الإنمائية للأمم المتحدة لا تتماشي مع الاحتياجات الملحه للقارة.
وشدد علي الحاجه للاستثمار في الزراعة والقيمة المضافة للحد من الفقر والجوع وتوفير الأمن الغذائي، فضلا عن الاستثمار في الطاقة النظيفة المتجددة من خلال الدخول في شراكات بين القطاعين العام والخاص للحد من التذبذب الناتج عن التغير المناخي والآثار المترتبة عليه. ودعا كوسيلاتي نياتاي ممثل الشباب في المنتدي المجتمع الدولي أن يقوم بواجبة فيما يتعلق بتقديم الدعم اللازم في قضية المناخ حتي تستمر الدخان في الانبعاث في اشارة الي معني فيكتوريا فولز باللغة المحلية ومقصود بها شلالات الدخان، التي تاثر اندفاعها بفعل التغير المناخي. من جانبها قالت أمينة محمد مساعد الأمين العام للأمم المتحدة إنه علي الرغم من التقدم المحرز في تحقيق الأهداف الإنمائية للأمم المتحدة إلا أن هناك العديد من التحديات التي تحتاج جهود مضاعفه عليها، ولن يحدث ذلك إلا بتمكين الشباب. وأكدت فيرا سينجوي مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للجنة الاقتصادية ل إفريقيا ، أن العنوان الرئيسي الذي يدور حوله النقاش هو تحول إفريقيا رقميًا وتحقيق السلام والرفاهية، والمنتدي يعد فرصة للحوار بين الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة لبلوغ أهداف التنمية المستدامة .

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات