ايوان ليبيا

الأثنين , 6 يوليو 2020
برشلونة يتشبث بالأمل ويهشّم "سيراميك" فياريالنابولي يحسم دربي الشمس ويقهر روما في الوقت القاتلبارتوميو: التحكيم غير عادل ويجامل طرفا واحدا.. وهذا موقف ميسي وسيتيينبيكيه: إشارتي بعد إلغاء هدف ميسي؟ لا أتذكر«المكافآت الروسية» تجدد الانقسامات بين ترامب والجمهوريينعقيلة صالح: هدف القوات المسلحة الليبية تحرير العاصمة من الإرهاب وليس السيطرة على السلطةالجيش الوطني الليبي يقصف آليات تابعة للميليشيات الموالية لتركيا في مدينة براك الشاطئالملك عبدالله: الأردن يمتلك فرصا تؤهله ليكون مركزا إقليميا في صناعات مختلفةوزير خارجية فرنسا: قرار الضم لن يمر دون عواقب على العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيلتركيا تعترف بأن القصف الذي استهدف قاعدة الوطية بليبيا دمر أنظمتها الدفاعيةالضحية 14 في إسبانيا.. ألافيس يقيل مدربه قبل مواجهة ريال مدريدماني: لم نقدم أفضل أداء لنا أمام أستون فيلا.. وتأثرنا بقوة الرياحأبو تريكة: شابي ذكي لأنه لم يدرب برشلونة "الذي يحب الدراما والأزمات"التشكيل - جريزمان يعود لهجوم برشلونة.. وكازورلا يقود فياريالموعد عودة تصدير النفط الليبيسبها تطالب بتواجد مكتب لرئاسة الوزراء بحكومة الوفاقتوزيع 2.5 مليون لتر بنزين على محطات المنطقة الغربيةدفاع الوفاق تعلق على قصف قاعدة الوطيةوصول إمدادات طبية إلى مدينة سبهابيان محتجي سبها حول انقطاع الكهرباء بالمدينة

تفاصيل الهجوم على منطقة الهيشة

- كتب   -  
تفاصيل الهجوم على منطقة الهيشة
تفاصيل الهجوم على منطقة الهيشة

ايوان ليبيا - وكالات :

تمكنت القوات المسلحة العربية الليبية، اليوم الأحد، من صد هجوم للجماعات الإرهابية والمرتزقة السوريين بعد محاولة فاشلة منهم بالسيطرة على مواقع متقدمة بعد منطقة بوقرين "الهيشة" جنوب شرق مدينة مصراتة.

وقال الضابط بالجيش الليبي المقدم مهندس جبريل الشيخى"قوات الجيش الليبي نجحت في إحباط محاولة تقدم التشكيلات المسلحة، حيث على الفور قامت بتوزيع قواتها إلى أكثر من محور، والاشتباك والتقدم مع عملية الالتفاف الواسعة التي تم فيها السيطرة على منطقة بوقرين الهيشة، والتي جعلتها القوات المسلحة فيما سبق حد فاصل تقف عنده تلك الجماعات الإرهابية الا أنها حاولت اليوم التقدم بعد خرقها للهدنه للمرة الرابعة". 

وأكد الشيخي، أن معركة اليوم –التي تعد عملية نوعية أكثر من كونها صد هجوم-أسفرت عن القبض على 7 عناصر إرهابية، وقتل 6 آخرين، وغنم عدد من الآليات المسلحة في زمن قياسي، مشيرا إلى أن الانسحاب جاء بعد صد الهجوم وتراجع الميليشيات الإرهابية إلى نقاط بعيدة، وقريبة من إدارة العمليات الخاصة بهم في منطقة السدادة.

وقال الشيخي "لم يكن الانسحاب من باب قوة العدو أو قدراته لأنه وفي زمن قياسي وصلت طلائع وحداتنا إلى ما بعد منطقة القداحية القريبة من السدادة التي تعتبر البوابة الإدارية الشرقية لمنطقة مصراتة، ونحن على استعداد كامل في أي لحظة كانت فور صدور التعليمات من قبل القيادة العامة بالتحرك والتقدم إلى أي نقطة تحددها غرفة العمليات العسكرية". 

التعليقات