ايوان ليبيا

الخميس , 2 يوليو 2020
فلوريدا تسجل أكثر من 10 آلاف حالة إصابة جديدة بـ «كورونا»الكونجرس الأمريكي يقر عقوبات على مصارف بعد فرض الصين قانون الأمن القومي في هونج كونجزلزال شدته 5.5 درجة يضرب مكسيكو سيتيإصابات كورونا بأمريكا تلامس 2.68 مليون والوفيات تتجاوز 128 ألفااحياء مقترح إنشاء حرس وطني مواز للجيشغارات جوية مجهولة قرب قاعدة الوطيةاتفاقية بحرية بين اليونان ومجلس النواباستمرار انقطاع المياه عن طرابلسبحث إنشاء مشروعات خاصة بالمستشفيات العسكريةحقيقة الوضع الأمني بحقل الشرارةوفيات كورونا في إيران تتجاوز 11 ألفاالسعودية تسجل 3383 إصابة جديدة بفيروس كورونا و54 حالة وفاةتحالف دعم الشرعية في اليمن: القوات نفذت عملية نوعية ردا على تهديد الميليشيات الحوثيةقطر تسجل 3 وفيات و894 إصابة جديدة بفيروس كوروناساني يكمل الكشف الطبي لبايرن.. والإعلان الرسمي يقتربتنس - تعافي دجوكوفيتش وزوجته من فيروس كورونابرشلونة 92.. عام تحقيق الأحلامسكاي: تمت.. ساني إلى بايرن ميونيخ حتى صيف 2025تسليم أذونات مرتبات يونيو إلى المصرف المركزيتمديد مهمة بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا

ندوة «ملامح السرد الروائي في ليبيا» بمكتبة الإسكندرية الثلاثاء المقبل

- كتب   -  
ندوة «ملامح السرد الروائي في ليبيا» بمكتبة الإسكندرية الثلاثاء المقبل
ندوة «ملامح السرد الروائي في ليبيا» بمكتبة الإسكندرية الثلاثاء المقبل

ايوان ليبيا - وكالات :

تستضيف مكتب الإسكندرية، الثلاثاء، المقبل الباحثة الليبية الدكتورة أريج خطاب، والأكاديمي الليبي عمادعبدالنبي، في ندوة حول «ملامح السرد الروائي في ليبيا في العقد الأول من القرن الحادى والعشرين» وهي الدراسة التي أعدها الباحثان بكلية الآداب في جامعة عمر المختار.  

وقال مدير الندوة الأديب منير عتيبة، الأربعاء إن «هذا اللقاء هو أحد حلقات النقاش في المشروع الذي أطلقه مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية تحت عنوان (ملامح السرد العربي في القرن الحادى والعشرين)»، وفقًا لجريدة الأهرام المصرية.

وأضاف: «اتفقنا مع عدد من النقاد في بلدان عربية مختلفة لإعداد دراسات تحدد أهم ملامح السرد في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين في بلادهم».

ولفت منير عتيبة إلى أن «القاءات تنظم بمكتبة الإسكندرية لكل باحث لشرح الدراسة الخاصة به سواء بحضوره شخصيًا أو بواسطة الفيديو كونفرانس في حال تعذر حضوره»، مشيراً إلى أنه جرى بـ«الفعل الانتهاء ومناقشة الأبحاث الخاصة بكل من لبنان والعراق».

وأكد الأديب منير عتيبة أنه بـ«نهاية المشروع سيكون بين أيدينا كتاب يضم هذه الدراسات التي ستبين أهم ملامح السرد العربي، والمشترك والمختلف في هذه الملامح بين البلدان العربية المختلفة»، لافتًا إلى أن «المشروع في مرحلته الثانية سيقدم ملامح السرد العربي في العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين».

يذكر أن الأكاديمي الليبي عماد عبد النبي، يعمل أستاذا مساعدا بجامعة عمر المختار، بينما الباحثة الليبية الدكتورة أريج خطاب تعمل أستاذا محاضرا بقسم اللغة العربية بكلية الآداب، جامعة عمر المختار البيضاء، كما عملت أستاذة لتعليم العربية لغير الناطقين بها بجامعة الأزهر، وصدر لها كتاب بعنوان «المكان في الرواية الليبية في سرديات أحمد الفقيه»، كما كتبت عددا من الدراسات الأدبية، وتنشر مقالاتها في عدد من الصحف والمجلات الأدبية.

التعليقات