ايوان ليبيا

السبت , 4 أبريل 2020
أكثر من 60 ألف وفاة في العالم بفيروس كورونا.. 75% منهم بأوروباوزير فرنسي: طلبنا حوالى ملياري كمامة من الصين لمكافحة كوروناكبير علماء الأوبئة بالصين: المصابون بكورونا بلا أعراض يلعبون دورا ضئيلا في نشر الوباءكير ستارمر يفوز بزعامة حزب العمال البريطاني خلفا لجيرمي كوربينالحكومة الليبية تتهم الطيران التركي باستهداف صهاريج لنقل الوقودتجهيز مستشفى ميداني لإيواء مرضى كورونا في اجدابياالجازوي يحذر من تسجيل حالات إصابة عديدة بفيروس «كورونا» في الأيام المقبلةبعثة الاتحاد الأوروبي تدعو الليبيين لإيقاف العنفمصلحة الأحوال المدنية تمدد تعليق العملمهاجم اتحاد جدة يكسر حظر التجول في صريبا وعقوبة السجن تنتظرهتوتي: كمشجع لـ روما أتمنى سقوط لاتسيو قريبانهائي أبطال الكؤوس الذي يطالب البرلمان الأوروبي بتغيير نتيجتهموندو ديبورتيفو: حالة كورونا ثالثة في برشلونة.. إصابة نائب بارتوميوارتفاع عدد ضحايا كورونا في إيران إلى 3452 حالة وفاة و55743 إصابةهيئة الأسرى تحذر: 200 طفل فلسطيني حياتهم مهددة في سجون الاحتلال الإسرائيلي بسبب كوروناتركيا تسرق شحنة أجهزة تنفس كانت في طريقها إلى إسبانياسفارة الصين بالقاهرة تنكس العلم حدادا على ضحايا كوروناخطة خارجية الوفاق لإرجاع الليبيين العالقين بالخارجتطورات الاوضاع العسكرية في طرابلسصحة الوفاق تشارك في اجتماع منظمة الصحة العالمية حول فيروس كورونا

ألمانيا تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول جوار في ليبيا

- كتب   -  
ألمانيا تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول جوار في ليبيا
ألمانيا تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول جوار في ليبيا

ايوان ليبيا - وكالات :

قالت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية في بيان، أمس الأربعاء، إن وزير الخارجية الألماني هيكو ماس سيصل  الخميس إلى الجزائر العاصمة وسيحضر اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.

وأوضح بيان الخارجية الجزائرية أن لقاء سيجمع الوزير صبري بوقادوم مع وزير الخارجية الألماني «سيتمحور أساسا حول التعاون في مختلف جوانبه، وكذا سبل ووسائل إعطاء دفع جديد للمبادلات الاقتصادية والاستثمارات بين البلدين» و«تبادل واسع لوجهات النظر حول المسائل الكبرى الإقليمية والدولية، ولا سيما الوضع في ليبيا ومنطقة الساحل».

وتأتي زيارة وزير الخارجية الألماني إلى الجزائر بعد أيام من انعقاد مؤتمر برلين حول ليبيا وبالتزامن مع اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا (الجزائر ومصر وتونس والسودان وتشاد والنيجر) بالإضافة إلى مالي.

وقالت الخارجية الجزائرية إن اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا «يندرج في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها الجزائر، لتدعيم التنسيق والتشاور بين بلدان الجوار الليبي والفاعلين الدوليين من أجل مرافقة الليبيين للدفع بمسار التسوية السياسية للأزمة عن طريق الحوار الشامل بين مختلف الأطراف الليبية لتمكين هذا البلد الشقيق والجار من تجاوز الظرف العصيب الذي يعيشه وبناء دولة مؤسسات يعمها الأمن والاستقرار».

وأضاف البيان أن الاجتماع سيستعرض «التطورات الأخيرة الحاصلة في ليبيا على ضوء الرصيد الحاصل للمساعي التي ما فتئت الجزائر تبذلها تجاه المكونات الليبية والأطراف الدولية الفاعلة، ونتائج الجهود الدولية الأخرى في هذا الإطار، لتمكين الأشقاء في ليبيا من الأخذ بزمام مسار تسوية الأزمة في بلدهم بعيدا عن أي تدخل أجنبي من أي كان ومهما كانت طبيعته».

التعليقات