ايوان ليبيا

الأربعاء , 12 أغسطس 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

السراج يعلن مشاركته في مؤتمر برلين

- كتب   -  
السراج يعلن مشاركته في مؤتمر برلين
السراج يعلن مشاركته في مؤتمر برلين

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج مشاركته في مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية الأحد المقبل، وتحدث عن تفاصيل ما دار في اجتماع موسكو يوم الإثنين الماضي.

وخلال ترؤسه اجتماعا موسعا لكل المكونات السياسية والعسكرية والقوات المساندة، أمس الأربعاء، قال السراج «سنحضر برلين ونوصل رسالتنا»، وفق الصفحة الرسمية للمجلس الرئاسي بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وأوضح رئيس المجلس الرئاسي «أنه حرص على إضافة الدول التي لها علاقة بالشأن الليبي، ووجهت بالفعل الدعوة للجزائر»، وفق المجلس الرئاسي، و«تحدث عن مسارات مؤتمر برلين الثلاثة العسكري والأمني، والسياسي، والاقتصادي».

وتحدث السراج خلال اللقاء عن «الدور التركي - الروسي الإيجابي الذي أزعج الأوروبيين»، وقال إن «الأوروبيين هم من أعطى لهما هذا الدور، حيث لم تتخذ الدول الأوروبية موقفا عمليا إيجابيا تجاه ما يجري في ليبيا طوال تسعة أشهر».

والخميس، وصل وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إلى بنغازي للقاء القائد العام للجيش المشير حفتر، وقال إن حفتر «ملتزم بوقف إطلاق النار في البلاد، ويرغب بالمساهمة في إنجاح مؤتمر برلين بشأن ليبيا، وهو مستعد من حيث المبدأ للمشاركة»، وفقا لوكالة «رويترز».

والأربعاء ناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس الأسرة الدولية تقديم «دعم قوي» للمؤتمر، مطالبا كذلك «طرفي النزاع بالالتزام بوقف الأعمال العدائية بينهما»، وذلك في تقرير إلى مجلس الأمن نقلته وكالة «فرانس برس».

وكان قد تم التوصل إلى وقف لإطلاق النار بمبادرة من روسيا وتركيا وافقت حكومة الوفاق الإثنين على بنوده، إلا أن حفتر رفض توقيعه.

ونقل بيان المجلس الرئاسي عن السراج قوله «لقد وقعنا منفردين على بيان وقف إطلاق النار المقدم من الجانب التركي والروسي، ولقد رأينا في هذه المبادرة خطوة أولى نحو حل الأزمة وتحقيق الأمن والاستقرار، وتواصلنا مع كافة القوى السياسية والعسكرية وكان هناك دعم جماعي لهذه الخطوة».

وتابع السراج أن حفتر اختار «عدم التوقيع وطلب مهلة من أجل المماطلة»، معتبرا أن «موقف الأخير يندرج في إطار محاولات نسف مؤتمر برلين قبل أن ينعقد». وكان وقف إطلاق النار بين معسكري حرب العاصمة طرابلس دخل الأحد حيّز التنفيذ، ولا يزال قائما على الرغم من تبادل طرفي القتال الاتهامات بخرقه.

التعليقات