ايوان ليبيا

السبت , 4 أبريل 2020
أكثر من 60 ألف وفاة في العالم بفيروس كورونا.. 75% منهم بأوروباوزير فرنسي: طلبنا حوالى ملياري كمامة من الصين لمكافحة كوروناكبير علماء الأوبئة بالصين: المصابون بكورونا بلا أعراض يلعبون دورا ضئيلا في نشر الوباءكير ستارمر يفوز بزعامة حزب العمال البريطاني خلفا لجيرمي كوربينالحكومة الليبية تتهم الطيران التركي باستهداف صهاريج لنقل الوقودتجهيز مستشفى ميداني لإيواء مرضى كورونا في اجدابياالجازوي يحذر من تسجيل حالات إصابة عديدة بفيروس «كورونا» في الأيام المقبلةبعثة الاتحاد الأوروبي تدعو الليبيين لإيقاف العنفمصلحة الأحوال المدنية تمدد تعليق العملمهاجم اتحاد جدة يكسر حظر التجول في صريبا وعقوبة السجن تنتظرهتوتي: كمشجع لـ روما أتمنى سقوط لاتسيو قريبانهائي أبطال الكؤوس الذي يطالب البرلمان الأوروبي بتغيير نتيجتهموندو ديبورتيفو: حالة كورونا ثالثة في برشلونة.. إصابة نائب بارتوميوارتفاع عدد ضحايا كورونا في إيران إلى 3452 حالة وفاة و55743 إصابةهيئة الأسرى تحذر: 200 طفل فلسطيني حياتهم مهددة في سجون الاحتلال الإسرائيلي بسبب كوروناتركيا تسرق شحنة أجهزة تنفس كانت في طريقها إلى إسبانياسفارة الصين بالقاهرة تنكس العلم حدادا على ضحايا كوروناخطة خارجية الوفاق لإرجاع الليبيين العالقين بالخارجتطورات الاوضاع العسكرية في طرابلسصحة الوفاق تشارك في اجتماع منظمة الصحة العالمية حول فيروس كورونا

برلين: زيادة صادرات الأسلحة الألمانية في 2019

- كتب   -  
الأسلحة الألمانية

أعلنت الحكومة الألمانية أن عام 2019 لم يشهد فقط زيادة في إصدار تصاريح جديدة لصادرات الأسلحة، ولكنه شهد أيضا زيادة في الصادرات الفعلية للأسلحة الألمانية.
وجاء في رد وزارة الاقتصاد الألمانية على استجواب من السياسية بحزب الخضر كاتيا كويل، أن الأوساط الصناعية الألمانية قامت بتصدير أسلحة إلى الخارج بقيمة 822.9 مليون يورو حتى نهاية نوفمبر الماضي، بزيادة قدرها 770.8 مليون يورو مقارنة بعام 2018 بأكمله.
ولكن حجم الصادرات في عامي 2017 و2016 كان أكثر من ذلك بكثير، إذ بلغ 2.65 مليار يورو في 2017، و 2.5 مليار يورو في 2016.
وكانت وزارة الاقتصاد الألمانية أعلنت قبل أيام قليلة أن الحكومة الاتحادية أصدرت تصاريح لصادرات أسلحة في عام 2019 بما يزيد على 8 مليارات يورو- ما يمثل رقما قياسيا جديدا، وكانت الأسلحة الحربية تمثل الثلث تقريبا من إجمالي هذه التصاريح، والباقي معدات عسكرية.
وذهب 71 بالمائة من الصادرات الفعلية للأسلحة الألمانية العام الماضي إلى دول شريكة بالاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي ( الناتو ) أو دول مكافئة مثل أستراليا. ولكن كان هناك أيضا دول تواجه انتقادات بسبب انتهاكات حقوق الإنسان بها بين أهم 20 مستوردا للأسلحة الألمانية، مثل مصر وباكستان وقطر. وحتى شهر أغسطس الماضي، كانت تركيا أهم دولة مستوردة لأسلحة حربية ألمانية بقيمة 250.4 مليون يورو، وذلك بحسب رد سابق لوزارة الاقتصاد الألمانية على استجواب برلماني. ولكن منذ غزو تركيا لسوريا في أكتوبر عام 2019، سرى عليها وقف تصدير لجميع البضائع التي يمكن استخدامها في هذا النزاع.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات