ايوان ليبيا

الأربعاء , 20 أكتوبر 2021
«سرت» تعلن مقاضاة وزير الشباب على خلفية التلاعب في صندوق الزواجبي بي سي تكشف تفاصيل جديدة عن هجوم مانشستر أرينا الإرهابيالرقابة الإدارية تطلب من صندوق دعم الزواج أسماء المستفيدين من المنحةالأسود: استقرار ليبيا وكل العملية السياسية مرهون بتوحيد المؤسسة العسكريةأمريكا والمكسيك يعلنان التزامهما بالعمل معًا لتعزيز الحلول الطبيعية للتكيف لتغير المناخروسيا تتجه لإصدار بطاقة هوية موحدة لكل الأجانب فيهامسئول سوري: سنواصل مكافحة الإرهاب على أراضيناوزير الداخلية الليبي يبحث مع مسئولين أممين سبل تأمين الانتخابات المقررة في ديسمبرهولندا تلاحق مهرب البشر الإريتري مريم لتورطه بجرائم في ليبياحكومة الدبيبة تطالب المجتمع الدولي بضرورة إجبار إسرائيل للانصياع للقانونالمبشر: العمل الداخلي والقاعدة الاجتماعية أساس نجاح التعافي الذاتي للوطنمدير الأمن القومي التايواني: احتمالات الحرب مع الصين العام المقبل “منخفضة”الاتحاد الأوروبي وسلطنة عمان ينفذان مناورات بحرية مشتركةالرئيس اللبناني يطلع على إجراءات بدء التدقيق الجنائي في حسابات البنك المركزيالبحرين وبريطانيا تبحثان تعزيز التعاون في المجال القضائيالفلبين تتسلم ألفي جرعة من لقاح «استرازينيكا» المضاد لكورونارويترز: صراع للتأثير على الصناعة والسياسة أصل الخلاف بين عون وصنع اللهالقره بوللي تطالب الاتحاد الأوروبي تقديم الدعم لهاماس: لا بد من إجراء الانتخابات في موعدها لحفظ مصداقية حكومة الوحدة الوطنيةالتكبالي: صوّان رئيس إخوان ليبيا فجأة أصبح ” ديمقراطي.. ” على مين”

عجل خطاك في ليبيا بعد تونس

- كتب   -  
عجل خطاك في ليبيا بعد تونس
عجل خطاك في ليبيا بعد تونس

انطلقت المدة القليلة الماضية عروض مسرحية عجل خطاك التي تعد أولى تعاون ليبي تونسي لفرقة شموس للأعمال المسرحية ومقرها مدينة المرج والتي كتبها للمسرح الفنان المسرحي "احمد ابراهيم " واخرجها الفنان التونسي "منير العجيلي " بطولة الفنانة " جميلة المبروك انتاج فرقة شموس ليبيا وقد قدم العرض بالتعاون مع فضاء كارمن والمسرحية تتحدث عن الأثار الاجتماعية والنفسية للحرب في ليبيا فكما يقول كاتب النص المخرج المسرحي الفنان احمد ابراهيم أن المسرحية تتضرع كقصيدة تتغنى بهذا الوطن الذي سيحقق المصالحة والسلام والرخاء للبلاد.. فهي قصيدة ستعيد كرامة الوطن والمواطن.. وتتعجل خطاه لمستقبل أفضل.. هي نص.. أشبه بقصيدة مسرحية بيت قصيدها السؤال الذي يؤرقني.. لماذا نحن هكذا؟ وبطلة العرض سيدة ليبية أربعينية جميلة.. خرج زوجها صباحا لشراء الخبز ولم يعد.. رحلة البحث عنه كلفتها الكثير.. كما كلفتنا هذه الأحداث الكثير الكثير.. وقد كتبت النص وفي أذني صرخة تلك المستنجدة.. أنتم ماعندكمش صبايا؟؟؟! اما نصوصه الشعرية فقد كتبتها الشاعرة خيرية فتحي من مدينة البيضاء وملابس العرض لرانيا عطية والإضاءة لمنير غرس الله أما العلاقات العامة لأبو مروان.. وستعرض المسرحية أيضا في ليبيا قريبا بعد النجاح الذي حققته في تونس حيث ستعرض بداية بمدينة البيضاء ثم المرج و بنغازي وطرابلس .

التعليقات