ايوان ليبيا

الثلاثاء , 29 سبتمبر 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

الدكتور محمد الشرقاوي لإيوان ليبيا مطلوب أن يتحلى الإعلامي بأخلاق الأنبياء .

- كتب   -  
الدكتور محمد الشرقاوي لإيوان ليبيا  مطلوب أن يتحلى الإعلامي بأخلاق الأنبياء .
الدكتور محمد الشرقاوي لإيوان ليبيا مطلوب أن يتحلى الإعلامي بأخلاق الأنبياء .

بدأت رحلته مع الاعلام منذ الصغر فقد تولي كعادة الأطفال المميزين الاذاعة المدرسية طوال ست سنوات متتالية اثناء دراسته للمرحلة الاساسية والثانوية بدأ الكتابة للصحف المصرية والعربية وهو لم يتخطَ ال 18 عاما ونشر اول تقرير له بــ ( المجلة العربية ) بالمملكة العربية السعودية في عام 1989م وهو طالب بالمرحلة الثانوية ثم بعد تخرجه من الجامعة 1994م امتهن الصحافة بعدة صحف مصرية، منها الاحرار- والاسبوع - وصوت الامة - واخبار الادب - وروز اليوسف  - بخلاف عده مقالات وتقارير في صحف عربية ومصرية الاهرام المصرية والجمهورية والمصري اليوم ثم ترأس جريده مصر الان في الفتره من 2006 حتى 2009 م

ثم سرعان ما اتجه للعمل بالقنوات الفضائية لدي قناة دريم والمحور والنجاح كرئيس تحرير برامج ثم مقدم برامج فقدمت برنامج القضية وبرنامج طريق النجاح وبرنامج صالون الشرقاوي وذلك في الفترة من 2007م حتى 2010 م.

وأنشأ بمشاركة بعض الزملاء الاعلاميين المصريين الجمعية المصرية للثقافة وتنمية الاعلام في عام 2009م التابعة لوزارة التضامن المصرية وهو نائب رئيس مجلس الادارة منذ عام 2016 حتى الان

وأخيرا هو أمين عام اتحاد الاعلاميين العرب الذي قام بتأسيسه بالمشاركة مع بعض الاعلاميين العرب في ديسمبر 2009م وتم لتفعيله بشكل مهنى ورسمي ينايرعام 2011م
د.محمد الشرقاوي أهلا وسهلا بحضرتك هنا لتطل على القارىء الليبي والعربي عبر هذا الفضاء الإلكتروني إيوان ليبيا
ولنبدأ معك عن آخر المستجدات للمؤتمر الدولى السابع للاعلام العربي والفنون والاداب الذي يقترب حثيثا من موعد انعقاده ونسألك
* اية أهمية تكتسي انعقاد المؤتمر خصوصًا في ظلّ ما يشهده العالم من توترات وتغيّرات سياسية؟

ج – يكتسي المؤتمر الدولي السابع للإعلام والفنون والآداب اهمية قصوي هذا العام تحديدا لما يشهده العالم من تخبط وعشوائية والذي يهمنا هنا هو التخبط والعشوائية في المشهد الاعلامي بعد ان تنامي الاعلام الفضائي والاليكتروني واصبح جهاز الموبايل في يد الجميع ويستطيع ان يحصل على الاخبار بضغطة زر وهو متحرك يقضي اعماله الشخصية وبالتالي نحن هنا نركز على كيفية تنظيم المشهد الاعلامي حتى تكون المعلومة المنشورة صحيحه وكامله وابسط قواعد الاعلام الصحيح ان نستقي الاخبار من مصادرها

* ما هي المحاور التي سيتطرق إليها المؤتمر؟
* ‏
ج - هي عده محاور ترتبط ببعضها البعض ومنها :
1- الدور الاعلامي في مكافحة الارهاب والتطرف الفكري
2- مكافحة الجرائم الإليكترونية وطريقه التعامل معها
3- دور الشباب العربي في مكافحة الاشاعات والتربية الثقافية والفنية
4- حروب الجيل الرابع والسوشيال ميديا وخطورتها على الامن القومي العربي والمجتمعات العربية

* بالحديث عن مصر ، كيف تقيّمون المشهد الإعلامي اليوم بعد مرور 8 سنوات من الثورة
هل ترى أن هناك جدوى من اقامة مثل هذه الملتقيات والمهرجانات؟ وما هي تحديدا ؟

ج – مصر قبلة العرب والعالم ومنارة الثقافة والحضارة وهذا ليس انحيازا بقدر ما هو ثوابت وحقائق تاريخية وأيضا موقعها الجغرافي مميز جدا وهي أيضا قلب الامة العربية ودورها محوري في منطقة الشرق الاوسط وافريقيا والعالم وإن كنت اعترض على كلمة ثورة لان ما حدث في مصر يناير 2011م ليس بثورة بقدر ما هي انتفاضه مطالب مشروعه دون قيادة ولولا تدخل القوات المسلحة المصرية التي هي من الشعب في حينها لحدث مالا يحمد عقباه وعموما لست خبيرا استراتيجيا لتقييم الوضع السياسي ولكن من الناحية الاعلامية اعتقد ان الملتقيات والمؤتمرات والمونديالات الاعلامية السنوية مهمه جدا على الاقل تجمع رموز الاعلام العربي للتباحث والتعارف والنقاش ومواجهة المشاكل ووضع الحلول وتقارب الافكار للوصول الى هدف موحد وهو توحيد الكلمة الاعلامية العربية لخدمة الاوطان والافراد .

* تلتئم المؤتمرات بمشاركات عربية مهمة وبمحاور عديدة ولها تأثيرها على الوضع العربي ككل هل ستخرجون بتوصيات تقع حيز التنفيذ أم أنها ستواجه الاهمال كما حدث في ملتقيات ومؤتمرات لمنظمات أخرى ؟
* ‏
ج - اولا نحن نري ان اقامة اي مؤتمر بلا توصيات لاقيمة له وبل نقاشات وورش عمل أيضا لا قيمة له ونحن خلال مؤتمراتنا الدولية ال 6 السابقين كنا نناقش قضية هامة كل عام ونخرج بتوصيات وتلقي التنفيذ فور رفعها للجهات المختصة ونذكر منها مثلا التوصية بتوحيد المصادر العربية في الاخبار وأيضا توحيد المنهج الدراسي للتعليم الاساسي في ماده التربية القومية العربية وجاري التجهيز لتنفيذه في اجتماع وزراء التعليم العرب وأيضا توصية مكافحة الجريمة الاليكترونية الارهابية وتم رفعه لوزراء الداخلية ووزراء الاتصالات وبدأ تطبيقه في بعض الدول العربية الآن مثل المملكة العربية السعودية ومصر وتونس والكويت
وأيضا نستعد لتوصيات هامة في المؤتمر القادم سنذكرها في حينها .

* ما هي رسالتكم التي توجـهونها لزملائكم الإعلاميون العرب بشكل خاص ولإعلاميي العالم بصورة عامة من خلال موقعنا ؟
* ‏
ج - الإعلاميون العرب كالمعلمين للمجتمع ومربيّن، حتى يستفيد المجتمع ويتطور بتطور الإنسان.
الإعلامي يجب ألا يكون منساقاً وراء رغبات القارئ أو المستمع، نتمنى أن يكون الإعلامي واثقاً بنفسه على أنه هو من يُثقف المستمع، ويُثقف القارئ، ونحن نتمناه في هذه الصورة.
إن رسالة الإعلام التي يجب أن تصل الى كل منظومة الإعلام بالعالم العربي والدولي إنما هي ذات أبعاد تتصل بحضارة القيم الإنسانية وتترجم أفكارها على أرض الواقع من خلال رسم كثير من استراتيجيات الإعلام العربي المنشود الذي يدافع عن قضايا أمته بروح المسؤولية والعمق والتوجه , والهدف إعادة الروح لكثير من قامات الإعلام العربي التي نذرت نفسها لرسالة الإعلام واهدافه النبيلة في صناعة خبر صادق ومهنية عالية .
باختصار حامل رساله الاعلام مثل رسالة الانبياء مطلوب ان يتحلى الاعلامي بأخلاق الانبياء .

التعليقات