ايوان ليبيا

الأثنين , 28 سبتمبر 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

البنود السرية للاتفاقية بين الرئاسي وأنقرة

- كتب   -  
البنود السرية للاتفاقية بين الرئاسي وأنقرة
البنود السرية للاتفاقية بين الرئاسي وأنقرة

إيوان ليبيا - وكالات :

أكد عضو المجلس الرئاسي المستقيل علي القطراني أن السرية التي أحاطت بالاتفاقية الموقعة بين المجلس الرئاسي وتركيا تعني أن هناك بنودا تضر بمصالح الشعب الليبي ومصالح دول أخرى، وهو ما دفع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس المجلس الرئاسي فائز السراج للتكتم على بنودها، وعدم عرضها على البرلمان الليبي.


وأوضح القطراني لموقع "العربية نت" أن الاتفاقية ستتضمن ترتيبات نقل أسلحة لقوات  الوفاق خاصة أن الجيش الليبي بات قريبا من تحرير العاصمة طرابلس، كما قد تتضمن ترتيبات نقل الدواعش والإرهابيين من إدلب السورية عبر الحدود التركية ومنها إلى ليبيا بحرا وجوا، مستدلا على ذلك بما ذكره بشار الجعفري مندوب سوريا في الأمم المتحدة أمس الأربعاء من أن السلطات التركية تقوم حاليا بنقل الإرهابيين من إدلب السورية إلى ليبيا للقتال ضد الجيش الليبي.


ورجح القطراني أن تتضمن الاتفاقية بنودا حول ترتيبات نقل أسلحة للفصائل الإرهابية التي تقاتل الجيش الليبي في طرابلس، وكيفية سداد ثمنها، والمسارات البحرية والجوية التي ستتم من خلالها عمليات النقل بعيدا عن أي مراقبة دولية خاصة في ظل وجود قرار أممي بحظر تصدير السلاح إلى ليبيا.


وتحدث القطراني عن بند آخر يتعلق بالتنقيب عن الغاز في المتوسط ستتضمنه الاتفاقية، إذ أن هذا البند قد يتجاهل جغرافيا وضع جزيرة كريت اليونانية ويشكل اعتداء على أثينا، خاصة أنه لا توجد بين تركيا وليبيا مناطق بحرية متداخلة أو حدود مشتركة، ما يمثل انتهاكا صارخا للقواعد التي تحكم قانون البحار فيما يتعلق بترسيم الحدود البحرية.


وأردف القطراني أن الاتفاقية ستمس أيضا مصالح اليونان وقبرص فيما يخص الجرف القاري والمناطق الاقتصادية الخالصة التي قد تحددها تركيا في نصوصها ويضعها تحت طائلة المخالفة، مضيفا أن تركيا من أجل تلك المصالح الكبيرة التي تحاول سلبها من الدول الأخرى تدعم حكومة الوفاق عسكريا وأمنيا طيلة الفترة الماضية وبشكل سري، ولكنها ومع توقيع الاتفاقية تريد أن يكون الدعم علنيا وهو ما لم ولن يسمح به الشعب الليبي.

التعليقات