ايوان ليبيا

الثلاثاء , 18 فبراير 2020
توقف حركة المرور والنقل في أثينا بسبب الإضراباليابان تسجل 3 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونامملكة العبودية الحديثة.. قطر مطلوبة في جنيف لمناقشتها حول استعباد العمال في منشآت كأس العالمفضيحة بنك باركليز ليست الأولى.. "قطر" تاريخ من الرشوة وشراء الذمم وتأليب الشعوبأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 18 فبراير 2020سيالة يستقبل بوقادوم في مطار معيتيقةرفض دعوى شركة تركية تطالب بتعويض 95 مليون دولارتقديم دراستين جديدتين حول الليبيين المقيمين في الخارج والدليل القانوني للأجانب بليبياحالة الطقس اليوم الثلاثاءاكتشاف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في كوريا الجنوبيةالخارجية البريطانية تنظم رحلة لإعادة رعاياها على متن سفينة "دايموند برنسيس"كوبا تلجأ لحرق الإطارات المستعملة لتوليد الطاقةكوريا الجنوبية تجلي مواطنيها من سفينة سياحية مصابة بـ "كورونا" في اليابانإجلاء الليبيين الموفدين للعلاج في الصيندعوة اجتماعي ورفلة للمشاركة بملتقى القبائل بترهونةدي مايو يكشف طبيعة المهمة الأوروبية الجديدةاليوم استئناف اجتماعات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة بجنيفالجامعة العربية تدعو الى وقف تدفق المقاتلين الأجانب إلى ليبياالنشرة الوبائية الليبية ليوم الاثنين 17 فبرايرشركة مواني دبي العالمية تعود إلى ملكية الإمارة بالكامل

أغلى موزة في العالم تثير الجدل في معرض فني

- كتب   -  
أغلى موزة في العالم تثير الجدل في معرض فني
أغلى موزة في العالم تثير الجدل في معرض فني

إيوان ليبيا - وكالات :

من أجل إحداث صدمة، التهم فنان عملا فنيا عبارة عن موزة معلقة بشريط لاصق على جدار، كانت بعيت بسعر 120 ألف دولار.

العمل بعنوان «كوميديان» وهو مجرد موزة معلقة على جدار من تصميم الإيطالي ماوريتسيو كاتيلان، اشتراها جامع فرنسي بهذا السعر، وفق «فرانس برس».

وكانت الموزة معروضة في معرض آرت بازل للفن المعاصر في ميامي بيتش (الولايات المتحدة)، عندما قرر أحد الزوار لفت الانتباه.

وأظهر مقطع مصور بثه عبر «إنستغرام» ديفيد داتونا، الذي يقدم نفسه على أنه فنان أميركي من أصل جورجي مقيم في نيويورك، وهو ينزع الموزة عن الجدار الأبيض أمام حشد من الفضوليين. وقال إنه «أداء فني» عنوانه «هانغري آرتيست» (فنان جائع) قبل أن يقتاده مسؤول في المعرض بعيدا عن الأنظار. وقال بعدما أكل الموزة «شكرا، إنها لذيذة جدا».

ويبدو أن الأضرار نسبية جدا بحسب غاليري إيمانويل بيروتان، التي باعت العمل الفني. وأوضح مدير العلاقات مع المتاحف فيها لوسيان تيراس لصحيفة «ميامي هيرالد» المحلية «هو لم يدمر العمل فالموزة هي مجرد فكرة».

وتكمن قيمة العمل في شهادة الأصالة المرافقة له، إذ إن الموزة ينبغي أن تجدد بانتظام بدلا من أن تهتري. وعلقت موزة جديدة على الجدار بالفعل بعد ربع ساعة.

وأضاف تيراس «أدى ذلك إلى الكثير من التوتر ولفت الانتباه ونحن لا نحبذ ذلك. لكن ردود الفعل كانت رائعة ورسمت البسمة لدى كثير من الناس».

وماوريتسيو كاتيلان معروف خصوصا بعمله «أميركا» وهو مراحيض مصنوعة من الذهب 18 قيراطا، مع مقعد وطرادة مياه. واختفى هذا العمل الذي يقدر سعره بخمسة إلى ستة ملايين دولار منذ سرق في سبتمبر من قصر بلينيم في ودستوك في جنوب إنجلترا.

التعليقات