ايوان ليبيا

السبت , 18 يناير 2020
إضرام النار في مخيم احتجاج ببيروت وسط اشتباكات بين قوات الأمن ومحتجينعشرات المصابين خلال مواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين في وسط بيروت1517 عام النكبة.. كيف أحب المصريون طومان باى وخلدوه فى الوجدان الشعبى؟أسماء أعضاء مجلس الدولة الذين سيشاركون في الحوار السياسي بجنيفمؤسسة النفط تعلن حالة القوة القاهرةمخرجات مؤتمر برلين حول ليبيااعتماد سفير ليبيا في برلينتونس ترفض المشاركة في مؤتمر برلينولي عهد أبو ظبي يبحث مع ميركل إرساء السلام في ليبياقبل برلين ... دعوة أخرى للصلح والسلام ... بقلم / ابراهيم بن نجيمؤتمر ساري: الخوف من إنتر؟ إنها مجرد رياضةتشكيل ريال مدريد – خط هجوم مفاجئ.. وعودة مارسيلو أمام إشبيليةمباشر في إسبانيا - ريال مدريد (0) (0) إشبيلية.. الشوط الأولمباشر في إنجلترا - تريزيجيه يتحدى برايتون.. وسيتي يستقبل بالاسالسفارة السعودية: مصر بالمركز الرابع في عدد المعتمرين بالمملكةمؤتمر لتعزيز فرص الاستثمار بين مصر والإمارات في دبيمنع ناقلة نفط من دخول ميناء الحريقة النفطي بشرق ليبياارتفاع عدد المرتزقة السوريين الذين نقلتهم تركيا إلى ليبيا إلى أكثر من 3600 مسلحالمؤتمر المرتقب، والسقف المنخفض، والبيت الأوروبي المتهالك ... بقلم / محمد الامينوزير الخارجية الأردني: سندعم العراق في كل جهوده للبناء

خارجية الموقتة تؤكد رفضها لمذكرة التفاهم بين حكومة «الوفاق» وتركيا

- كتب   -  
خارجية الموقتة تؤكد رفضها لمذكرة التفاهم بين حكومة «الوفاق» وتركيا
خارجية الموقتة تؤكد رفضها لمذكرة التفاهم بين حكومة «الوفاق» وتركيا

إيوان ليبيا - وكالات :

في اجتماع استمر ثلاث ساعات، ناقش وزير الخارجية بالحكومة الموقتة عبد الهادي الحويج، مع نائب وزير الخارجية الروسي مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ميخائيل بوغدانوف، الاتفاق الذي وقعته حكومة الوفاق مع تركيا أخيرًا.

وقال بيان لخارجية الموقتة، إن الاجتماع الذي عُـقد امس السبت، بناء على دعوة من الخارجية الروسية شدد على «رفض الليبيين هذا الاتفاق، كما تم توضيح رؤية الحكومة الليبية الموقتة لمرحلة ما بعد تحرير العاصمة طرابلس، بالإضافة إلى مؤتمر برلين وتطلعات الشعب الليبي في أن يكون الحل بأيدي الليبيين أنفسهم وأن لاتكون الحلول مستوردة».

وشددت خارجية «الموقتة» على أنه «من حق الليبيين العيش على أرضهم بحكومة واحدة وموحدة وقوية، وأمن واستقرار، وجيش وطني يحمي الدستور والحدود ويصون كرامة المواطنين، ومؤسسات مالية قوية تكون عونًا للاقتصاد الليبي».

كما تطرق الاجتماع إلى «سبل تطوير التعاون الثنائي عبر إقامة منتدى اقتصادي ليبي - روسي، ودعوة الشركات الروسية للمشاركة في إعادة إعمار المدن الليبية، والدعوة الى إعادة افتتاح قنصلية الاتحاد الروسي في بنغازي»، فضلًا عن مناقشة الاستفادة من الخبرات الروسية في مجال الزراعة والإسكان والمرافق، والعمل على البدء في خط سكة الحديد الرابط بين سرت وبنغازي.

التعليقات