ايوان ليبيا

الأحد , 27 سبتمبر 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

الاعلان عن قمة رباعية حول ليبيا مطلع 2020

- كتب   -  
الاعلان عن قمة رباعية حول ليبيا مطلع 2020
الاعلان عن قمة رباعية حول ليبيا مطلع 2020

إيوان ليبيا - وكالات :

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قمة رباعية جديدة تجمع قادة تركيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا حول الوضع في ليبيا، ستعقد خلال الأشهر الثلاثة الأولى من 2020.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها ماكرون في ختام قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) بالعاصمة البريطانية لندن.

وتطرق ماكرون إلى مضمون مذكرتي التفاهم بين أنقرة والمجلس الرئاسي، مشيرًا إلى «وجود عدد من القضايا المختلف عليها بين تركيا وفرنسا»، مشددًا «في هذا السياق على ضرورة استمرار الحوار بين البلدين».

وخُتمت القمة الرباعية المنعقدة بلندن، التي جمعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرئيس التركي رجب طيب إردوغان، ببيان ختامي يدعم خطة مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة من أجل المضي قدمًا في عملية سياسية يقودها الليبيون لإنهاء الصراع في بلدهم.

وكان الرئيس التركي طيب رجب إردوغان صرح بأن «مجريات الأحداث شرق المتوسط واتفاقنا مع ليبيا ربما يشكلان إزعاجًا حقيقيًّا لفرنسا، لكننا نؤكد أن الاتفاق المبرم حق سيادي لتركيا وليبيا، ولن نناقش هذا الحق مع أحد».

وعلاوة على الاتفاق التركي - الليبي فإن توتر العلاقات بين باريس وأنقرة تصاعد بعد الهجوم التركي على شمال سورية ضد وحدات حماية الشعب الكردية.

وفسر مراقبون إعلان فرنسا القمة الرباعية حول ليبيا وسورية بأنه يستهدف حشد المواقف للرد على «تمادي النفوذ التركي في البلدين»، لا سيما وأن أنقرة ستحتضنها.

التعليقات