ايوان ليبيا

الأحد , 27 سبتمبر 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

مساعدات من الولايات المتحدة للأطفال الأكثر ضعفا في ليبيا

- كتب   -  
مساعدات من الولايات المتحدة للأطفال الأكثر ضعفا في ليبيا
مساعدات من الولايات المتحدة للأطفال الأكثر ضعفا في ليبيا

إيوان ليبيا - وكالات :

أعلنت سفارة الولايات المتحدة لدى ليبيا، أمس الخميس، أن الحكومة الأميركية قدمت 1.5 مليون دولار لتوفير الخدمات الأساسية للأطفال الأكثر ضعفًا في ليبيا، وفق ما نشرته السفارة عبر حسابها على موقع «تويتر».

جاء إعلان تقديم التمويل الحكومي الأميريكي خلال لقاء سفير الولايات المتحدة نورلاند والممثل الخاص لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) في ليبيا عبدالرحمن غندور ومدير الشؤون الدولية بوزارة الصحة الليبية الدكتور عطية.

وقالت السفارة الأميركية إن اللقاء جاء «لإعلان تقديم 1.5 مليون دولار أميركي كتمويل حكومي لتوفير الخدمات الأساسية للأطفال الأكثر ضعفًا في ليبيا بالتعاون مع الحكومة والشركاء المحليين».

وأوضحت «يونيسف» من جهتها أن الدعم الحكومي الأميركي الذي سيقدم عبر وزارة الخارجية سيستفيد منه الأطفال الأكثر ضعفًا في طرابلس وتاورغاء ومصراتة وبنغازي، مشيرة إلى أن ذلك يأتي في إطار الشراكة التي تمتد لمدة 18 شهرًا وتهدف إلى تحسين خدمات حماية الطفل والرعاية الصحية لليبيين وغير الليبيين في المدن المستهدفة.

وقالت «يونيسف» إن الأموال التي تلقتها من الحكومة الأميركية، ستوفر خدمات حماية الطفل والقضايا الجنسانية للمجتمعات والخدمات الصحية والتغذوية الأساسية للسكان المتضررين من النزاع في البلديات الأربع.

ويشمل البرنامج أيضًا توفير الأدوية والمعدات الأساسية للأطفال دون سن الخامسة وللنساء الحوامل والمرضعات وإعادة تأهيل مرافق المياه والصرف الصحي لفائدة نحو 10 آلاف شخص، بما في ذلك 4000 فتاة وفتى.

وقال السفير الأميركي لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند، «إن الحكومة الأميركية تؤكد دعمها القوي للشعب الليبي ومهمة يونيسف الإنسانية من خلال هذه المساهمة من الشعب الأميركي، التي سيتم استخدامها لتوفير الخدمات الأساسية للأطفال في ليبيا، بالتعاون مع الحكومة والشركاء المحليين. من المهم أن نتذكر أن أكثر ضحايا النزاع والنزوح هشاشة في ليبيا هم الأطفال».

وقال ممثل «يونيسف» في ليبيا عبدالرحمن غندور: «نحن ممتنون لشراكة الحكومة الأميركية ودعمها لتحسين الرعاية الصحية وخدمات حماية الأطفال لأكثر الأطفال ضعفًا في ليبيا». موضحًا أن «أحد الأهداف الرئيسية لبرامج اليونيسف في ليبيا هو ضمان حماية مزيد الأطفال، والوصول إلى الخدمات الصحية التي يحتاجون إليها، والقدرة على العيش في بيئة آمنة وحمائية».

التعليقات