ايوان ليبيا

السبت , 11 يوليو 2020
حجار لـ«بوابة الأهرام»: مجموعة البنك الإسلامي للتنمية تساهم في 57 مشروعا بقيمة 3.8 مليار دولارليبيا: تسجيل 47 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"العراق يسجل 2734 إصابة بـ"كورونا".. وتماثل 1699 حالة للشفاءالأمم المتحدة تنوه بمشاركة السعودية في إطلاق المعرض الافتراضي لمكافحة الإرهابوفاة جاك تشارلتون الفائز بكأس العالم 1966 ومدرب أيرلندا السابقمباشر في إنجلترا – ليفربول (1) بيرنلي (1) .. التعااادل جاي رودريجيزبارما يعلن إيجابية عينة أحد أعضاء الفريق الأولتشكيل تشيلسي - ويليان وأبراهام وبوليسيتش يهاجمون شيفيلدمشروع ليبيا الوطني بين "الكبش والكيكي".. ثقافة الدولة وثقافة الدماء ... بقلم / محمد الامينطوكيو تسجل ٢٠٦ إصابات بفيروس كورونا خلال ٢٤ ساعةفلسطين تسجل حالتي وفاة جديدتين بكورونا والإجمالي 32روسيا تسجل 6611 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"السعودية تعفي الأجانب الحاصلين على تأشيرة خروج وعودة من الرسوم والغراماتمواعيد مباريات السبت 11 يوليو 2020 والقنوات الناقلة.. ليفربول وبرشلونة ولقاء إيطالي مرتقبمورينيو: استطيع قيادة توتنام للألقاب.. كم احتاج كلوب ليفوز مع ليفربول؟تقرير: إنتر ميلان خفض سعر لاوتارو إلى 90 مليون.. وربما يلجأ برشلونة للمبادلةتقرير: كونتي قد يترك إنتر.. والنادي يفكر في أليجريواشنطن ترحب بإجراء منظمة الصحة العالمية تحقيقا في الصين بشأن مصدر فيروس كوروناألمانيا: ارتفاع الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا إلى ١٩٨٥٥٦ حالةكتيبة ثوار طرابلس تستعرض قواتها داخل العاصمة طرابلس

موقف المجلس الأعلى للدولة من مذكرتي التفاهم مع تركيا

- كتب   -  
موقف المجلس الأعلى للدولة من مذكرتي التفاهم مع تركيا
موقف المجلس الأعلى للدولة من مذكرتي التفاهم مع تركيا

إيوان ليبيا - وكالات :

أكد المجلس الأعلى للدولة، على «الحق المشروع للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في عقد مذكرات تفاهم مع أي دولة»، خصوصًا تلك التي من شأنها «حماية مقدرات الدولة الليبية وتعزيز أمنها وحدودها».

جاء ذلك تعليقًا على مذكرتي التفاهم اللتين وقعتهما حكومة الوفاق مع تركيا بشأن المناطق البحرية والتعاون الأمني والعسكري، خلال زيارة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج إلى أنقرة الأربعاء الماضي.

ولفت المجلس الأعلى للدولة، في بيان اليوم، إلى تمسكه بالمذكرتين المشار إليهما، مشددًا على «أهميتهما وصحتهما، وآثارهما الإيجابية في حماية مقدرات الليبيين»، كما شدد على «شرعيتهما وتوافقهما التام مع أهداف بنود الاتفاق السياسي والتشريعات الليبية النافذة».

وأبدى المجلس الأعلى للدولة استغرابه من استنكار مصر واليونان وقبرص، على المجلس الرئاسي «ممارسة حقه في الحفاظ على الموارد الوطنية»، لافتًا إلى أن هذه المذكرة لا تستهدف دولة بعينها، مؤكدًا الحرص على «تطوير العلاقات المشتركة مع هذه الدول».

وكانت مصر واليونان وقبرص أبدت اعتراضها علي المذكرتين، لاسيما أثينا التي احتجت أمام السفير الليبي لديها عليهما.

التعليقات