ايوان ليبيا

الأثنين , 20 يناير 2020
وزير خارجية ألمانيا: حققنا الأهداف التي حددناها بشأن قمة ليبيا في برلينرئيس وزراء إيطاليا : مستعدون للقيام بدور بارز في مراقبة اتفاق سلام بليبياالاتحاد الأوروبي يعد بدور مهم في وقف إطلاق النار وحظر السلاح بليبيابومبيو: إحراز تقدم في برلين نحو التوصل إلى وقف لإطلاق النار في ليبياسولشاير: خسارة اليوم كانت بأداء أفضل من الموسم الماضي.. كنا رائعين في الشوط الثانيسولشاير يعلن غياب راشفورد عن يونايتد لفترة طويلةكلوب: سأخبركم عندما يكون ليفربول قريبا من التتويج بالدوريكلوب: يا له من هدف.. صلاح وأليسون سريعان جداحريق بمطعم يرتاده الرئيس الفرنسي.. والشرطة تحققميركل: جميعنا متفقون على احترام حظر توريد الأسلحة إلى ليبيامؤتمر ليبيا في برلين: الاتفاق على حظر السلاح واتخاذ خطوات لتحقيق السلامميركل: طرفا الأزمة الليبية اتفقا على تشكيل آلية عسكرية تضم 5 ممثلين عن كلا الجانبين لمراقبة الهدنةإغلاق آبار النفط بحقل الشرارةمسارات مصرية لـ«التسوية الشاملة» في ليبياانطلاق أعمال مؤتمر برلين دون السراج وحفترحفتر يلتقي ميركل وماكرون قبل انطلاق مؤتمر برلينماس: يجب وقف الدعم العسكري الخارجي في ليبياماكرون يدعو لايقاف إرسال مقاتلين سوريين موالين لتركيا إلى ليبياتقرير: إيفرتون يجهز عرضا بـ 30 مليون لضم تشان من يوفنتوسفالنسيا يسقط برباعية قاسية أمام ريال مايوركا

الرئيس الأمريكي الأسبق كارتر يدخل المستشفى لعلاج عدوى في الجهاز البولي

- كتب   -  
الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر

قال مركز كارتر في بيان ليلة أمس الإثنين إن الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر دخل مستشفى في جورجيا خلال عطلة نهاية الأسبوع لعلاج عدوى في الجهاز البولي .
وجاء في البيان "يشعر بتحسن ويتطلع للعودة إلى داره قريبًا".
وكارتر (95 عاما) هو الرئيس الأمريكي الأكثر بقاء على قيد الحياة بعد الخروج من البيت الأبيض.
وقال مركز كارتر إن الرئيس الأسبق الذي كان مزارعا للفول السوداني وحاكما لولاية جورجيا نُقل إلى مركز فيبي سامتر الطبي بمدينة أمريكوس في جورجيا خلال عطلة نهاية الأسبوع، وأضاف المركز أنه سيصدر بيانه التالي "عند خروجه (كارتر) للحصول على مزيد من الراحة والتعافي".
كان كارتر الذي يعيش في مدينة بلينز بالولاية قد عاد إلى منزله يوم الأربعاء من مستشفى إيموري الجامعي في أتلانتا بعد أحدث فصول سلسلة من الوعكات الصحية التي ألمت به في الآونة الأخيرة. وذهب كارتر إلى المستشفى يوم 11 نوفمبر تشرين الثاني بصحبة زوجته روزالين (92 عاما) حيث خضع لإجراء طبي لتخفيف الضغط في الدماغ بعد نزيف ناجم عن سقوط في الفترة الأخيرة، وأعلن الأطباء نجاح الجراحة. وفي أكتوبر، سقط كارتر مرتين إحداهما تطلبت بعض الغرز في وجهه والأخرى أدت إلى نقله للمستشفى لفترة وجيزة لإصابته بكسر بسيط في الحوض. وبعد السقطة الأولى استأنف كارتر العمل على مشروع بناء لصالح منظمة هابيتات فور هيومانيتي غير الربحية. وفي مايو، انكسر فخذ كارتر، الرئيس الديمقراطي الأسبق، في المنزل مما تطلب خضوعه لجراحة.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات