ايوان ليبيا

الأحد , 15 ديسمبر 2019
مآلات الحراكات الشعبية العربية: انتخابات ناجحة في الجزائر، محاسبة في السودان، ودماء في العراق!!نواب ديمقراطيون يواجهون قرارا حاسما في التصويت على اتهام ترامب بالتقصيررياح عاتية في فرنسا تقطع الكهرباء عن عشرات آلاف المنازلزلزال قوي يهز الفلبين.. ولا مخاوف من موجات تسوناميرئيسة بوليفيا المؤقتة: إصدار أمر باعتقال الرئيس السابق موراليس خلال أيامسبورت: برشلونة يستعد لشكوى حكم مباراة ريال سوسيدادبالفيديو - رانييري بطل الدربيات الإيطالية.. سامبدوريا يحكم مدينة جنوىأتليتكو يستعيد الانتصارات بثنائية في أوساسونامواعيد مباريات اليوم 15-12-2019 والقنوات الناقلة.. أحد كروي ناري منتظراخر تطورات الأوضاع العسكرية بطرابلساستئناف رحلات الخطوط الجوية الإفريقية من مطار معيتيقةمذكرات تكشف كواليس قرار التدخل العسكري في ليبياصحة الوفاق توقع اتفاق صحي مع تركياالسراج يلتقي وزير الخارجية القطريمشروع قانون بالكونغرس حول «تحقيق الاستقرار في ليبيا»اخر تطورات الأوضاع العسكرية بطرابلسحقيقة طرد السراج وأخذ سيارته الخاصةسدّ الممر البحري بين جزيرة كريت وليبيا أمام السفن التركيةتنسيق دولي لمعاقبة الدول الداعمة للإرهاب في ليبياهجوم مضاد للوفاق على قوات الجيش في هذه المناطق

روحاني: لن أسمح لمثيري الشغب بزعزعة أمن واستقرار إيران

- كتب   -  
روحاني

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الاحتجاج حق لجميع المواطنين لكننا لن نسمح ل مثيري الفوضى والشغب بزعزعة الأمن في المجتمع.
وأشار روحاني في حديثه خلال اجتماع مجلس الوزراء مساء أمس الأحد إلى الاحداث التي شهدتها بعض مدن البلاد خلال الأيام الاخيرة، مؤكدا أن هدف الحكومة من مشروع الدعم المعيشي هو دعم الأسر متوسطة الدخل وذوي الدخل المحدود والتي تواجه ضغوطا في ظل الحظر الاقتصادي، وفقا لوكالة الأنباء الايرانية الرسمية(إرنا).
وأضاف روحاني أن هناك ثلاثة سبل فقط لهذا الأمر، إما اللجوء إلى زيادة الضرائب على الشعب واستخدام العائدات الناجمة عن ذلك لتسديد النفقات أو المبادرة إلى زيادة صادرتنا النفطية وتوظيف عائدات ذلك لتسديد النفقات أو العمل على خفض الدعم الحكومي وتوظيف ذلك لدعم الشرائح الضعيفة.
وقال إن مبيعات النفط تواجه قيودا وحتى لو لم تكن هناك قيود على صادرات النفط فإن عائدات النفط لا تخصص لمثل هذه النفقات، علما بأن عائدات البلاد النفطية كانت تصل إلى 110 مليارات دولار في عام 2011 غير أن الأوضاع اختلفت اليوم.
وأكد عدم امكانية زيادة الضرائب بسبب الاوضاع الاقتصادية للمجتمع وضرورة أن تتوازن عملية جباية الضرائب من المواطنين وتتناسب مع امكانياتهم. وأكد الرئيس الايراني بأنه أوعز إلى منظمة التخطيط والميزانية ببدء دفع مساعدات معيشية انطلاقا من اليوم الاثنين، وهي المتمثلة بالعوائد الناتجة من زيادة أسعار البنزين. وأشار روحاني إلى أن هناك فرقا بين الاحتجاج والشغب، مؤكدا أن الاحتجاج حق لجميع المواطنين وبإمكانهم أن يبدوا احتجاجهم حتى لو كان لديهم موقف حاد إزاء الحكومة فإننا نتقبل ذلك برحابة صدر لكننا لن نسمح بزعزعة الأمن في المجتمع. ولفت إلى أن مثيري الشغب والفوضى الذين ارتكبوا الأعمال التخريبية والهجمات على البنوك المستشفيات ومراكز الشرطة والاذاعة والتلفزيون، في بعض مدن البلاد، هم فئة قليلة جدا وأن الغالبية الساحقة من الشعب لا تواكبهم.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات