ايوان ليبيا

الأحد , 15 ديسمبر 2019
مآلات الحراكات الشعبية العربية: انتخابات ناجحة في الجزائر، محاسبة في السودان، ودماء في العراق!!نواب ديمقراطيون يواجهون قرارا حاسما في التصويت على اتهام ترامب بالتقصيررياح عاتية في فرنسا تقطع الكهرباء عن عشرات آلاف المنازلزلزال قوي يهز الفلبين.. ولا مخاوف من موجات تسوناميرئيسة بوليفيا المؤقتة: إصدار أمر باعتقال الرئيس السابق موراليس خلال أيامسبورت: برشلونة يستعد لشكوى حكم مباراة ريال سوسيدادبالفيديو - رانييري بطل الدربيات الإيطالية.. سامبدوريا يحكم مدينة جنوىأتليتكو يستعيد الانتصارات بثنائية في أوساسونامواعيد مباريات اليوم 15-12-2019 والقنوات الناقلة.. أحد كروي ناري منتظراخر تطورات الأوضاع العسكرية بطرابلساستئناف رحلات الخطوط الجوية الإفريقية من مطار معيتيقةمذكرات تكشف كواليس قرار التدخل العسكري في ليبياصحة الوفاق توقع اتفاق صحي مع تركياالسراج يلتقي وزير الخارجية القطريمشروع قانون بالكونغرس حول «تحقيق الاستقرار في ليبيا»اخر تطورات الأوضاع العسكرية بطرابلسحقيقة طرد السراج وأخذ سيارته الخاصةسدّ الممر البحري بين جزيرة كريت وليبيا أمام السفن التركيةتنسيق دولي لمعاقبة الدول الداعمة للإرهاب في ليبياهجوم مضاد للوفاق على قوات الجيش في هذه المناطق

موقف المدعي العسكري من تسليم الورفلي إلى الجنايات الدولية

- كتب   -  
موقف المدعي العسكري من تسليم الورفلي إلى الجنايات الدولية
موقف المدعي العسكري من تسليم الورفلي إلى الجنايات الدولية

إيوان ليبيا - وكالات :

أكد المدعي العسكري التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي، اللواء فرج الصوصاع، أنهم لن يسلموا الرائد محمود الورفلي، المطلوب دوليًّا بتهمة ارتكاب جرائم حرب، إلى المحكمة الجنائية الدولية، مشيرًا إلى أن قضيته معروضة أمام المحكمة العسكرية الدائمة في بنغازي، وفق تصريح أدلى به إلى كالة «سبوتنيك» الروسية الأحد.

وقال الصوصاع: «لقد تعاونا مع المحكمة الجنائية الدولية طبقًا للقانون العسكري والقانون الليبي، وعلى قاعدة سيادة الدولة فيما يخص قضية الرائد محمود الورفلي»، مؤكدًا أنهم نسقوا مع المحكمة «في هذا الموضوع بقرار من القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر بإحالة الورفلي للتحقيق، وقد سجلت ضده قضية معروضة الآن أمام المحكمة العسكرية الدائمة بنغازي».

ووضعت الشرطة الدولية (الإنتربول) الورفلي، أواخر فبراير 2018، على القائمة الحمراء وعلى لائحة المطلوبين لديها، بناء على طلب محكمة الجنايات الدولية للاشتباه في ارتكابه جرائم حرب ومطلوب في 7 قضايا تتعلق بالقتل، بحسب «سبوتنيك».

وكانت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، قد طالبت، مؤخرًا السلطات الليبية بتسليم ثلاث شخصيات مطلوبة لدى المحكمة .

وحول القبض على مجموعات إرهابية يحمل عناصرها جنسيات أجنبية، قال الصوصاع: «ألقينا القبض على أعداد كبيرة من الأجانب في بنغازي يتراوح عددهم بين 50 و100 إرهابي يحملون جنسيات عربية يقاتلون ضمن المجموعات الإرهابية».

وأضاف المدعي العسكري أن «هؤلاء كانوا يسيطرون على مدينة درنة، وجميعهم ينتمون لتنظيم داعش الإرهابي، ومنهم مَن يحمل الجنسية اليمنية، وحتى الذين كانوا يقودون المحاكم الإسلامية هناك كانوا أجانب وليسوا ليبيين».

وأشار الصوصاع إلى نقل مجموعة من السجناء من سجن قرنادة إلى سجن الكويفية في بنغازي بسبب «الاختصاص المكاني» وفقًا لقانون المحاكم في ليبيا، موضحًا أن مَن نُـقلوا إلى سجن الكويفية من قرنادة «هؤلاء لديهم جرائم مرتكبة داخل مدينة بنغازي».

وأضاف: «طبقًا للقانون واختصاص المحاكم، هناك اختصاص مكاني لكل نيابة ولكل محكمة. هؤلاء تم نقلهم لكثرة المعارك في بنغازي يتم نقلهم إلى قرنادة للتحفظ عليهم باعتبار أن مدينة بنغازي فيها قتال مستمر، وبعد أن استقرت الأمور وتحررت مدينة بنغازي تم إرجاعهم إلى الكويفية للتحقيق معهم ومحاكمتهم طبقًا للاختصاص المكاني بالنيابة في بنغازي، ولكن هم يشتبه بهم في قضايا إرهابية ولم يتم الإفراج عنهم حتى الآن».

التعليقات