ايوان ليبيا

الخميس , 14 نوفمبر 2019
مغني الأوبرا الإيطالي بوتشيلي ينضم لليونسكو لمساعدة الأطفال المتضررين من الحربليبيون .. خطرها على المحاكمات السياسية ... بقلم الدكتور / عبدالله عثمان عبداللهتقرير: ميلان يسعى لعودة أنشيلوتيسانتوس: رونالدو سيشارك أمام لوكسمبورج وليتوانياإبراهيموفيتش: شكرا لوس أنجلوس جالاكسي.. الآن عودوا لمشاهدة البيسبولإيقاف قائد فرانكفورت 7 مباريات بعد الاعتداء على مدرب فرايبورجقتيل و6 جرحى في إندونيسيا إثر هجوم انتحاري استهدف مقرا للشرطةترامب: أمريكا تركت قوات في سوريا فقط لتأمين النفطلقاء أردوغان وترامب.. قمة الفرص الضائعة«فيسبوك» تحذف 3.2 مليار حساب مزيف وملايين المنشورات عن إساءة معاملة الأطفالحفتر يأمر بتحمل تكاليـف علاج فتاة ليبية بألمانيامشاركة ليبية في ندوة حول خطاب الكراهية بالقاهرةهجوم جوي على قاعدة القرضابيةحقيقة توقف رحلات الافريقية من وإلى الإسكندرية بمطار مصراتةالاعلان عن بداية العام الدراسي بشكل فعليحظر دخول الأجانب إلى ليبيا إلا بعد الحصول على تأشيرةليون: يونايتد يمتلك أولوية ضم ديباي حال وصول أي عروض لهرسميا - لا ليجا تعلن موعد الكلاسيكومونتوليفو يُعلن اعتزاله: ميلان أجبرني على التوقف عن اللعب.. ولم أستطع حتى وداع الجماهيرإيقاف برناردو سيلفا عن مباراة تشيلسي بسبب تغريدة

كان نجماً فهوى.. غينيا كوناكري تغرق في اضطرابات وسقوط ضحايا بسبب الولاية الثالثة للرئيس كوندي..

- كتب   -  
كان نجماً فهوى.. غينيا كوناكري تغرق في اضطرابات وسقوط ضحايا بسبب الولاية الثالثة للرئيس كوندي..
كان نجماً فهوى.. غينيا كوناكري تغرق في اضطرابات وسقوط ضحايا بسبب الولاية الثالثة للرئيس كوندي..

محمد الامين يكتب :

كان نجماً فهوى.. غينيا كوناكري تغرق في اضطرابات وسقوط ضحايا بسبب الولاية الثالثة للرئيس كوندي..


بعد بوركينا فاسو والكاميرون ومالي والسنغال وبلدان أفريقية عدة.. استعرت الاضطرابات وأعمال العنف بشكل دامٍ في مدن من غينيا كوناكري منذ يومين بسبب التعديلات التي يريد الرئيس الحالي آلفا كوندي إدخالها على دستور بلاده كي يتمكن من الترشح لولاية ثالثة..

كوندي.. يعتبر أحد القادة الرموز في القارة السمراء خلال العقد الحالي لكنه يأبى إلا أن يكون أفريقيا محبّاً للسلطة شغوفا بالكرسي.. كوندي.. يتذكر له الغينيون والأفارقة موقفا مشرفا وشامخا أمام الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا هولاند حين دافع عن القارة السمراء وحاجج سيد الإيليزيه وأحرجه في عقر داره، مُصرٌّ على الإخلاص "للأفريقي" الذي بداخله، ويعتقد أن خصاله كرئيس لامعٍ يمكن أن تجعل شعبه يتخلى عن الأخلاق السياسية ويوافق على تفصيل نص الدستور على مقاسه..

النتيجة كما نرى: موجة عنف وأرواح تسقط وفوضى متصاعدة في بلد أفريقي آخر نتمنى ألاّ تستمر فيه هذه المشاهد الأليمة..

وللحديث بقية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات