ايوان ليبيا

الخميس , 3 ديسمبر 2020
الجيش يؤكد جاهزيته الكاملة لصد أي هجوم قرب سرتالنمسا تساهم في جهود نزع الألغام في جنوب طرابلسالمشري يبحث هاتفيا مع إردوغان الاوضاع في ليبياتعليق خارجية المؤقتة على بيان السفارة الأميركية حول المرافق النفطيةوصول سفينتين محملتين بالماشية الى ميناء بنغازيتجهيز مقر لعزل مصابي كورونا بالكفرةأرتيتا: مورينيو دائما ما يجد طريقه للانتصار.. علينا التعلم وتقليل أخطائناأجيري "لن يبكي" اليوم.. ليجانيس يهشم الكراسي ويحقق انتصارا تاريخيا على فالنسياابتسم يا سولشاير ويا لامبارد.. بورنموث يسحق ليستر ويزيد صراع الهبوط اشتعالاعودة الغواصات الأصلية.. قادش أول الصاعدين إلى الدوري الإسباني الممتازالسراج يبحث مع قادة الميليشيات سير العمليات بمنطقة سرت – الجفرةلَقَد سَقَط الْقِنَاع . . عِنْدَمَا تَسْقُط الجماهيرية الْعُظْمَى تَعُمّ الفَوْضَى ... بقلم / رمزي حليم مفراكسمصادر: تركيا تنقل اكثر من 1000 مقاتل متشدد تونسي إلى ليبياالجيش الليبي يعلن عن مناطقَ عسكرية جديدةمن أجل السباق للعب في أوروبا.. ولفرهامبتون يسحق إيفرتون بثلاثيةمؤتمر زيدان: من حق كل شخص التحدث عن ريال مدريد لأنه أهم ناد في التاريخفابينيو: سنبذل قصارى جهدنا للوصول للـ100 نقطةقائمة ريال مدريد – عودة راموس وكارباخال.. وتواصل غياب جيمس أمام غرناطةباشاغا يناقش مع ويليامز خطط دمج الميليشيات و إصلاح القطاع الأمنيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 12 يوليو 2020

الحبيب الامين والايغال في الهرطقة ؟؟؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصة

- كتب   -  
الحبيب الامين والايغال في الهرطقة ؟؟؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصة
الحبيب الامين والايغال في الهرطقة ؟؟؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصة

الحبيب الامين والايغال في الهرطقة ؟؟؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصة

الناس ياسيادة الوزير والسفير السابق تنتظر عكس خطابك المشحون هذا ...الناس تنتظر الرخاء والهناء والاستقرار خاصة ان في خزائنها ومقدراتها ما يمكنها ان  تعيش في سعادة ورخاء ..والذي يقف دون تحقيق ذلك هي افعالكم.

ان ليبيا بما تملك وما حباها الله به تستطيع ان تنهض وتضمذ جراحها  ولا تحتاج دلالا يروج لها ..لا ادري ماهي الثقافة التي تملكها وكنت تترأسها اذا كان هذا نتاجها وهي التي تسوغ لك هذه الهرطقات التي تتفوه بها ..اي ثقافة تلك التي ترتضي وتفرح بافقار الناس وضربهم في معيشتهم بحجة احيائهم ..هل الانتقال من الشبع الى الجوع ..من الكرامة الى الذل ..من الاكتفاء الى الاحتياج هو ما تريدنا ان نصفق لك عليه .

الشعب الليبي سئم من الجري خلف شعارات وهمية لاينتج عنها سوى المزيد من الالم والفراق والعوز ..الشعارات الكبيرة تخفي دائما خلفها اطماعا كبيرة ..نحن الشعب الليبي ياسيادة الوزير السابق للثقافة سنسدي اليك معروفا لعله يرفع لديك منسوب الثقافة قليلا فتستوعب اننا ندرك كل الخلفيات الصانعة للابواق المرتهنة لاوراق البنكنوت...يقولون ان غولا كان يبحث عمن يضحك عليه فيشاركه في زراعة القمح ليأكل حقه فيما بعد ..فقال لن اجد احمق من هذا الانسان ...ونتيجة اغراءات قدمها الغول  وافق المواطن على مشاركته وقال لابأس من تجربة حظي مع هذا الغول  ..وفعلا زرعا وحصدا وكان العمل كله يقع على كاهل المواطن والغول لايقوم الا بالضرب على الطنبور والرقص والغناء وقد اخدت الخمرة في رأسه تدور ..وفي النهاية كان المحصول وفيرا نتيجة جهد المواطن وعرقه ..وخلال فترة العمل والارهاق والتعب في الزرع والحصاد استيقظ المواطن وفهم بغية الغول ونواياه بعد ان رأى ان وعوده كلها كانت كاذبة خادعة وتخفي نوايا خبيثة وقذرة ..جلس الغول مع المواطن لتقاسم الانتاج واخد يكيل مرتين ويقول ..هذه لي ..ثم يكيل للمواطن كيلة واحدة ..ويقول ..وهذه لاخي ..وهكذا حتى تم المحصول كله ..ثم التفت الغول الى المواطن وهو يبتسم ساخرا ..ارايت مثل هذه القسمة الجيدة يا اخي ويا حبيبي ...حك المواطن رأسه ثم قال للغول ..انا لا افهم ماتقول ولا افهم مافعلت ..انا عندي طريقة افضل للقسمة اعرفها واجيدها ولا اقبل سواها ...قال الغول ..حسنا تفضل ارنا كيف هي القسمة الجيدة ..قال المواطن وهو يأخد حفنة من القمح ...حبة لك وحبة لي.. حبة لك.. وحبة لي .

ارجو ان تكون قد استوعبت ياسيادة الوزير والسفير السابق معنى هذه القصة ..لقد رأيناكم عندما حكمتمونا فلم نرى لكم ودا ولا حبا ولا نخوة ولاشمم ..ولهذا لن نصدقكم ولن نؤمن لكم ..لقد ادخلتمونا في صراعات حمقاء ومراهقات صبيانية وكل هذا الصراخ الذي نسمعه منكم اليوم لاعلاقة له بالعدل اوالصدق اوالوطنية او الكرامة  اوالاخلاص ..لانكم لم تبرهنوا على صدقكم يوما عندما توليتم الحكم وصارت الخزائن بأيديكم بل حولتم بلادنا الى غنيمة تتقاسمونها فيما بينكم حتى افلستم البلاد وانهكتم العباد ..اننا اذا طلبنا شيئا من مؤتمر برلين او الامم المتحدة او حتى حمامات تونس او الغرذقة فاننا سنطلب منها حظركم عنا  فلا نراكم ولا ترونا وتتركون البلاد لمن لايرى سواها ولايقبل بديلا عنها ..يفديها ومن عمره يعطيها ..فيعمرها ويخدمها بنفسه وولده ويكون هو وابناءه واهله اخر المستفيدين منها فبغيته وغاية مناه ان يرى اهلها في خير وسعادة وهم اخوة احباء لاقتل ولاتهجير ولاتحقير ولانهب ولاتزوير .

التعليقات