ايوان ليبيا

السبت , 6 يونيو 2020
ماليزيا تسجل 38 إصابة وحالة وفاة واحدة جديدة بكوروناإندونيسيا تسجل أعلى زيادة يومية لحالات الإصابة بفيروس كوروناالكويت: 10 حالات وفاة و487 إصابة بـ«كورونا» خلال 24 ساعةقطر تسجل حالتي وفاة و1700 إصابة جديدة بفيروس كوروناأردوغان يقر بدور بلاده في قيادة قوات الوفاقالاعلان عن مبادرة جديدة لحل الأزمة الليبية لعقيلة صالح وحفترخطة إعادة تشغيل أكبر حقول النفط في ليبياحالة الطقس اليوم السبتأنباء عن محاولة سيطرة مجموعة مسلحة على حقل الشرارة النفطيالهند: ارتفاع الإصابات المؤكدة في البلاد بفيروس كورونا المستجد إلى 236 ألفا و657 حالةقوات الاحتلال الإسرائيلية تعتقل 4 فلسطينيين من البلدة القديمة بالقدسعلى خطى ترامب ...الرئيس البرازيلي يهدد بالانسحاب من منظمة الصحة العالميةروسيا تسجل 197 وفاة و8,8 ألف إصابة جديدة بفيروس "كورونا"كيلليني يكشف مرتين كان فيهما قريبا من ريال مدريد ومانشستر سيتيالنشرة الوبائية الليبية ليوم الجمعة 5 يونيو (30 حالة جديدة)التمديد لقرار تفتيش السفن المشبوهة قبالة ليبياالمسماري يكشف أسباب التراجع جنوب طرابلسرصد طائرة أميركية متوجهة إلى غرب ليبياادانة أمريكية لاستخدام الألغام والمفخخات في ليبيااليمن والبنك الدولي يبحثان مجالات التعاون لمواجهة جائحة كورونا وتخفيف الأزمة الإنسانية

كازاخستان تتوقع تأجيل محادثات حول سوريا إلى الشهر المقبل

- كتب   -  
العدوان التركي على سوريا

رجح وزير الخارجية الكازاخي مختار تلاوبردي، اليوم السبت، تأجيل الاجتماع الدولي المقبل حول سوريا، المزمع عقده في العاصمة الكازاخية نورسلطان الشهر الجاري، قد يتم تأجيله حتى نوفمبر المقبل.
وقال تلاوبردي، في تصريحات نقلتها وكالة "تاس" الروسية اليوم: "لقد خططنا لعقد الاجتماع في أواخر الشهر الجاري ، لكنني لا أعرف الآن ما إذا كان سيتم عقده ، وقد يتم تأجيله إلى شهر نوفمبر المقبل".
وأضاف: "لم يتم تحديد مواعيد بعد ، لأنه كما ترون ، فإن الوضع في شمال سوريا يزداد تعقيدًا. الحوار بين الدول الضامنة أمر بالغ الأهمية ، وعليهم أن يقرروا ما يجب فعله الآن، نحن ننتظر منهم إبلاغنا بالموعد الذي تعتبره الأنسب".
وقال تلاوبردي ردًا على سؤال حول ما إذا كانت العملية العسكرية التركية في شمال سوريا قد تؤثر على عملية أستانة "التطورات في سوريا توضح أن عملية أستانة ما زالت ذات صلة ومناسبة. الدول المشاركة في الجهود المبذولة لحل الوضع في سوريا يجب أن تأتي إلى طاولة المفاوضات ومناقشة القضية مرة أخرى".
وعقد الاجتماع الدولي الثالث عشر حول سوريا في العاصمة الكازاخية يومي 1 و 2 أغسطس الماضي. وحضر الاجتماع وفود من الدول الضامنة (روسيا وإيران وتركيا) والحكومة السورية والمعارضة السورية المسلحة ومسئولون رفيعو المستوى من الأمم المتحدة، والأردن ولبنان والعراق بصفة مراقب. يذكر أن تركيا أطلقت العملية العسكرية"نبع السلام" مستهدفة شمال شرقي سوريا الأربعاء الماضي مبررة ذلك بالتصدي للإرهاب وإقامة منطقة آمنة لتوطين النازحين السوريين هناك.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات