ايوان ليبيا

الأثنين , 16 سبتمبر 2019
التشكيل – مع إيقاف تريزيجيه.. المحمدي احتياطي مع أستون فيلا ضد وست هام#ليلة_الأبطال – مؤتمر لامبارد: أحذر اللاعبين من منافسة مختلفة.. ولم أتوقع شيئا من أبراهام#ليلة_الأبطال - مؤتمر كلوب: لا أضمن عدم تكرار خسارة 2018 ضد نابولي.. وسان باولو يقلقني#ليلة_الأبطال- ضربة لـ سان جيران.. غياب مبابي ونيمار وثلاثي آخر أمام ريال مدريدالخارجية الروسية: المناقشات بشأن رد محتمل على هجمات السعودية "غير مقبولة"ترامب: لا نحتاج نفط الشرق الأوسط.. ولكننا سنساعد حلفاءناالسعودية توحد رسوم تأشيرات الحج وتلغي رسوم تكرار العمرةالتحالف: الأسلحة المستخدمة لمهاجمة المنشآت السعودية "إيرانية"ماذا كتب القذافي بحق عمر المختارالقبض على عصابة تقوم بتزوير العملة الليبيةالدولية للهجرة تدعو لإغلاق كل مراكز الإحتجاز في ليبيارفض شحنة حليب مصنعة في تركياحصيلة القصف الجوي على قوة حماية سرتالصحة العالمية تعلن توزيع أدوية في ليبياعودة الحركة الطبيعية الى منفذ رأس جديردرس الانتخابات التونسية: هل انتهت الدولة بمفهومها التقليدي في المنطقة العربية؟ ... بقلم / محمد الامينرونالدو باكيا: أصبحت رقم 1 وحصدت الكثير من الألقاب ووالدي لم يشاهد ذلكمونديال الأندية - السد في طريق ليفربول والترجي يواجه بطل آسياتقرير: عرض مغر من يونايتد لتجديد عقد دي خياوكيله: تجديد عقد كلوب يتوقف على تغيرات المناخ فالطقس السيء يضايقه

احتراق سيارة تونسية تهرب البنزين في معبر راس جدير

- كتب   -  
احتراق سيارة تونسية تهرب البنزين في معبر راس جدير
احتراق سيارة تونسية تهرب البنزين في معبر راس جدير

ايوان ليبيا - وكالات :

فتحت حادثة انفجار سيارة لسائق تونسي في الجانب الليبي من معبر راس اجدير ظهر اليوم الأبواب على مصراعيها لمسألة قديمة جديدة يستوجب فتحها كل حين لإيجاد معالجة جذرية لها وهي مسألة تهريب المحروقات التي تخرج من الجانب الليبي بأبخس الأثمان وتباع داخل الأراضي التونسية بأضعاف أضعاف المبلغ.

وأجمعت المعلومات الواردة والتي تناولتها منصات التواصل الاجتماعي على أن السيارة كانت تحمل بنزيناً لإدخاله للجانب التونسي وسط ضعف دور الأجهزة الأمنية وغياب الرقابة وانتهاك القوانين المحرمة لهذه الأعمال.

وذكّرت هذه الحادثة الناس وسط زحمة همومهم وكثرة أحزانهم التي تكدست فصارت كالجبال ذكرتهم بأنهم شعب غني يملك من الثروات ما يعادل أغنى الشعوب في العالم، لكنهم مصابون بسوء الإدارة، وانعدام الشفافية، واستباحة السراق للخزانة العامة.

حادثة اليوم يضاف إليها سوء معاملة المسافرين الليبيين وبقاؤهم في المعبر ساعات طوال تتجاوز حتى سقف العشرين ساعة في بعض الأحيان تجعل من ضرورة الالتفاتة إلى وضعية معبر راس اجدير ضرورة قصوى، ويرفض كثيرون بقاء المواطن الليبي معلقاً في المعبر ساعات وساعات، ويرى ثروته تخرج أمام عينيه وهي مشتراةٌ بدراهم معدودات كي يجني من اشتراها ثروة طائلة في دولة أخرى.

التعليقات