ايوان ليبيا

السبت , 18 يناير 2020
البنتاجون: لم نهون من شأن خسائر الهجوم الإيرانيمحاميان متورطان في الدفاع عن قضايا تحرش على رأس فريق الدفاع عن ترامب في محاكمة العزلجوبلز الألماني يقيل وزير الثقافة البرازيليالمسماري: رصدنا تركيب منظومة دفاع جوي في مطار معيتيقة وإنزال قوات معادية من تركيا وسوريالتحقيق ما لم يحدث منذ 4059 يوما.. لوبيتيجي يتحدى ريال مدريدبعد 24 ساعة من انضمامه.. النصيري في قائمة إشبيلية لمواجهة ريال مدريدرسميا – أشلي يونج يخلع قميص يونايتد وينضم لـ إنترتقرير: محاولة اغتيال كوفاتشيفيتش بتدبير من مدافع ريال مدريد السابقالعراق يقبض على مفتي داعش البدينمحمد بن راشد يطلع على اجتماعات اللجنة الدائمة للإعلام العربيأمريكا ترد على تهديد خامنئي.. وعقوبات على قائد بالحرس الثوريترودو يطالب إيران بإرسال الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة إلى فرنساتقارير: فشل صفقة روما وإنتر التبادليةفاران: الدفاع أمام ميسي ليس مثل البقية.. وهذا ما تعلمته من راموسمؤتمر كلوب: لن نبيع ماني وصلاح بسبب موعد كأس الأمم.. لكن ما حدث ليس جيداالاتحاد الأوروبي يستبعد إرسال قوات لحفظ السلام إلى ليبياحفتر يلتقي وزير خارجية اليونانمطالب بتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيالافروف: الوثائق الختامية لمؤتمر برلين جاهزةالكرملين يعلن مشاركة بوتين في مؤتمر برلين

بركان الغضب: نجهز لمعركة كبرى

- كتب   -  
بركان الغضب: نجهز لمعركة كبرى
بركان الغضب: نجهز لمعركة كبرى

ايوان ليبيا - وكالات :

قال الناطق باسم عملية بركان الغضب مصطفى المجعي إن حالة الهدوء الحذر التي تشهدها المحاور سببها التجهيزات لمعركة كبرى حاسمة قادمة، زاعماً بأن الهزيمة والانكسار الذي تعرض له من وصفهم بـ” قوات حفتر ” (القوات المسلحة الليبية) في مدينة غريان ستتعرض لضعفها خلال الأيام المقبلة.

المجعي إدعى أمس الاثنين أن كتيبة من القوات المسلحة بعدتها وعتادها قد سلمت نفسها لأفراد ما اسماه بـ”الجيش” (مسلحي الوفاق) .

وأضاف :” بأن آخر مجموعة قامت بتسليم نفسها  في محور عين زارة  بعد تأكدهم الكامل بانهيار صفوفهم وانه بعد تحقيقات الجيش معاهم أكدوا أنهم لم تعد لديهم ثقة في قادتهم وأنه من فترة طويلة لم يتم التواصل معهم أو إعطائهم أوامر بالتقدم أو أي حراك عسكري”.

وزعم المجعي أن “عناصر حفتر” (القوات المسلحة الليبية) أصبح لديهم تفكك وتخلخل في كافة محاورهم وجبهاتهم، وأنهم يدركون أنهم في حالة عودتهم سيلقون حتفهم من قادتهم وفي تقدمهم نحو جيش الرئاسي سيكونون فريسة سهلة لهم فلم يجدوا إلا تسليم أنفسهم والحصول على العفو من مسلحي الوفاق على حد قوله.

وفي سياق متصل، تحدث المجعي عن الضربات الجوية للسلاح الجوي بالقيادة العامة ، معتبراً أن هذه الضربات تأتي لمحاولة خلط الأوراق وفشله على الأرض حسب تعبيره.

التعليقات