ايوان ليبيا

السبت , 22 فبراير 2020
رئيس وزراء السودان يشكل لجنة برئاسة النائب العام للتحقيق في أحداث عنفواشنطن تنفذ تدريبا عسكريا سريا على تبادل ضربات نووية مع موسكوإيطاليا: الضوابط ضد فيروس كورونا لم تنجحمنظمة التعاون الإسلامي تدين عملية إطلاق نار في مدينة هاناو غربي ألمانياالنايض يجتمع مع فريق الأمن القومي الأمريكي في الولايات المتحدةبوغدانوف يلتقي الحويج لبحث التسوية السياسية في ليبيامطلب لدى البعثات الدبلوماسية لدول جامعة الدول العربية لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف بعقد جلسة استماع للسراجبوتين وإردوغان يبحثان تنفيذ قرارات برلين حول ليبيامجلس أوروبا يدعو إيطاليا لوقف التعاون مع خفر السواحل الليبيحصيلة القصف على منطقة السوانيالعجوز خواكين والطفل كوبو يكتبان تعادلا من 6 أهداف بين بيتيس ومايوركاتقرير: النني يمتلك حق فسخ تعاقده مع بيشكتاش بسبب أزمة المستحقاتمواعيد مباريات السبت 22 فبراير 2020 - دربي لندن وكبار إسبانيا.. وكلاسيكو سعوديبانينكا روني تزين مباراته الـ 500 أمام فولاموسط مقاطعة شبابية ونسائية.. المتشددون في إيران يتجهون لاكتساح الانتخابات البرلمانيةالسعودية تعلق سفر المقيمين فيها إلى إيران بسبب «كورونا»ماكرون يطالب بعقد قمة «في أقرب وقت» حول سورياكونتي: إيطاليا تعد مسودة موازنة أوروبية جديدة بالتعاون مع البرتغال ورومانياالجيش الوطني الليبي: تصريحات أردوغان تدل على تراخي المجتمع الدولي في اتخاذ أي إجراءميرابيلي لـ مالديني: اللاعبون العظماء لا يصبحون مديرين كبار

ثلاثة قتلى وسبعة جرحى في أعمال شغب بين مشجعين لكرة قدم في هندوراس

- كتب   -  
أعمال شغب بين مشجعين لكرة قدم في هندوراس

قُتل ثلاثة اشخاص على الأقل وأصيب سبعة آخرون في أعمال شغب اندلعت مساء السبت بين مشجعي كرة قدم قبل مباراة في الدوري الوطني في هندوراس، على ما أفاد مستشفى استقبل الضحايا الأحد.
واشتبك مشجعو فريقي أوليمبيا وموتاغوا، الغريمان المحليان التقليديان، خارج الملعب الوطني في العاصمة تيغوسيغالبا في هذا البلد الواقع في أمريكا الوسطى.
وأفاد المتحدث باسم مستشفى اسكويلا جوليث شافاريا وكالة فرانس برس "استقبلنا سبعة اشخاص، ثلاثة منهم توفوا فيما لا يزال أربعة آخرون في غرفة الطوارئ".
ويعتقد أنّ أحداث العنف بدأت حين تعرضت حافلة لاعبي فريق موتاغوا لاعتداء، ما أسفر عن إصابة ثلاثة لاعبين، على ما أفاد رئيس هذا النادي على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونقل ثلاثة من لاعبي الفريق الى المستشفى لتلقي العلاج لفترة وجيزة.
وقال مدرب موتاغوا دييغو فاسكيز لوسائل إعلام محلية إنّه "تم إلقاء زجاجات وحجارة علين، فانبطح اللاعبون أرضا وهم يصرخون". وتم تعليق إقامة اللقاء من قبل رابطة كرة القدم الوطنية في أعقاب الحادث. وكان الملعب مكتظا بعشرة آلاف مشجع حين اندلع العنف خارجه، وتسبّب التدافع اثناء خروجهم في إصابة عدد كبير من أنصار الفريقين الذين علقوا وسط سحب الغاز المسيل للدموع التي اطلقتها الشرطة خارج الملعب. وكانت المباراة مرتقبة إذ كانت لتشكّل المواجهة الأولى بين فاسكيز ومدرب أوليمبيا الجديد بدرو تروغليو، واعتبرت الشرطة المباراة "عالية المخاطر" ونشرت خمسة آلاف شرطي داخل وخارج الملعب. وكانت السلطات منعت جناحا متطرفا من مشجعي أوليمبيا معروفين بأساليبهم العنيفة من حضور المباراة خشية حدوث أعمال عنف.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات