ايوان ليبيا

السبت , 22 فبراير 2020
رئيس وزراء السودان يشكل لجنة برئاسة النائب العام للتحقيق في أحداث عنفواشنطن تنفذ تدريبا عسكريا سريا على تبادل ضربات نووية مع موسكوإيطاليا: الضوابط ضد فيروس كورونا لم تنجحمنظمة التعاون الإسلامي تدين عملية إطلاق نار في مدينة هاناو غربي ألمانياالنايض يجتمع مع فريق الأمن القومي الأمريكي في الولايات المتحدةبوغدانوف يلتقي الحويج لبحث التسوية السياسية في ليبيامطلب لدى البعثات الدبلوماسية لدول جامعة الدول العربية لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف بعقد جلسة استماع للسراجبوتين وإردوغان يبحثان تنفيذ قرارات برلين حول ليبيامجلس أوروبا يدعو إيطاليا لوقف التعاون مع خفر السواحل الليبيحصيلة القصف على منطقة السوانيالعجوز خواكين والطفل كوبو يكتبان تعادلا من 6 أهداف بين بيتيس ومايوركاتقرير: النني يمتلك حق فسخ تعاقده مع بيشكتاش بسبب أزمة المستحقاتمواعيد مباريات السبت 22 فبراير 2020 - دربي لندن وكبار إسبانيا.. وكلاسيكو سعوديبانينكا روني تزين مباراته الـ 500 أمام فولاموسط مقاطعة شبابية ونسائية.. المتشددون في إيران يتجهون لاكتساح الانتخابات البرلمانيةالسعودية تعلق سفر المقيمين فيها إلى إيران بسبب «كورونا»ماكرون يطالب بعقد قمة «في أقرب وقت» حول سورياكونتي: إيطاليا تعد مسودة موازنة أوروبية جديدة بالتعاون مع البرتغال ورومانياالجيش الوطني الليبي: تصريحات أردوغان تدل على تراخي المجتمع الدولي في اتخاذ أي إجراءميرابيلي لـ مالديني: اللاعبون العظماء لا يصبحون مديرين كبار

تحقيق ايطالي بسبب سفينة تحمل مهاجرين من ليبيا

- كتب   -  
تحقيق ايطالي بسبب سفينة تحمل مهاجرين من ليبيا
تحقيق ايطالي بسبب سفينة تحمل مهاجرين من ليبيا

 ايوان ليبيا - وكالات :

أكد قبطان السفينة التي تشغلها منظمة «بروأكتيفا أوبن آرمز»، مارك ريغ، أن المهاجرين الذين تم إنقاذهم بعد أن فروا من ليبيا ، “منهارون نفسيا”، وفق «فرانس برس».
وأطلق مدعون عامون إيطاليون تحقيقًا بشبهة الخطف واستغلال السلطة عقب قرار وزير الداخلية ماتيو سالفيني منع سفينة إغاثة، على متنها مهاجرون تم إنقاذهم من الرسو في المرافئ الإيطالية.
فيما لا تزال سفينة الإنقاذ «أوبن آرمز» راسية على مسافة قريبة من جزيرة لامبيدوسا (جنوب) وعلى متنها 106 من البالغين، فضلاً عن اثنين من الفتيان بعد أن سُمح لـ27 قاصرًا بمغادرتها السبت، أرسل مدعٍ عام في صقلية السبت الشرطة القضائية إلى مقر خفر السواحل في روما في إطار التحقيق.
وأخذت الشرطة سجلات الاتصالات بين وزير الداخلية وأجهزة الإنقاذ من أجل التحقق من سلسلة الأوامر لمعرفة من يمنع السفينة من الرسو، بحسب ما ذكرت جريدة «ريبوبليكا اليسارية». وجاء القرار عقب قيام قوة خفر السواحل، الجمعة، بخطوة غير مسبوقة عندما كتب لسالفيني أنه «ليس هناك عوائق من أي نوع تمنع الرسو من دون تأخير».
بدوره طلب المكتب الوطني لتنسيق عمليات البحث والإنقاذ من وزير الداخلية أن يخصص بصورة عاجلة مرفأ آمنًا. وأجلت إيطاليا عددًا من الأشخاص الذين هم بحاجة لعلاج طبي وغالبية القاصرين على متن السفينة «أوبن آرمز»، لكن سالفيني يرفض السماح للسفينة بالرسو رغم موافقة عدد من الدول الأوروبية على استقبال المهاجرين على متنها.

التعليقات