ايوان ليبيا

الجمعة , 22 نوفمبر 2019
تسهيلات تركية لمجلس أصحاب الأعمال الليبيينمشروع في الكونغرس لتعزيز دور واشنطن في ليبياخسائر الخطوط الليبية بسبب الطائرة المُحتجزةحقيقة سعي النايض في واشنطن لتشكيل حكومةاسترداد أراض دولية في بنغازيالتعاقد مع المعلمين المنسبينمؤتمر ساري: في الوقت الحالي لابد من استبعاد رونالدومؤتمر سولشاير: وجود بوكيتينو لا يزعجني.. ومن الجيد عودة مورينيو للتدريبمن أجل المقاعد الـ 4 الأخيرة.. قرعة متوازنة في ملحق تصفيات يورو 2020لاعب أرسنال السابق لـ في الجول: لو كنت مشجعا لتوتنام لقلقت بسبب مورينيو.. و3 أسئلة هامةالديمقراطيون يختتمون جلسة الاستماع الأخيرة في مجلس النواب الأمريكي حول أوكرانيابابا الفاتيكان: التضامن بين الأديان صار "ملحا أكثر من أي وقت مضى"مئات الآلاف يتظاهرون في كولومبيامقتل اثنين وإصابة 22 في احتجاجات بغداداخر التطورات العسكرية في طرابلسبرنامج لتأمين الجنوب والحدود مع الدول المجاورةاستمرار إضراب المعلمينحالة الطقس اليوم الجمعةالرئيس الصيني: نرغب في التوصل لاتفاق تجاري مبدئي مع أمريكااللبنانيون يريدون الاحتفال بـ"الاستقلال الحقيقي" بعد 76 عاما من ولادة الجمهورية

سلاح تركي جديد يظهر في معارك طرابلس

- كتب   -  
سلاح تركي جديد يظهر في معارك طرابلس
سلاح تركي جديد يظهر في معارك طرابلس

ايوان ليبيا - وكالات :

نشرت صحيفة armyrecognition تقريرا مطولا عن استخدام تركيا لأسلحة ليزر خاصة لإسقاط الطائرات بدون طيار في ليبيا، في تطور بمستوى التدخل التركي في ليبيا وكأنها ساحة قتال تدخلها متى شاءت وكيفما شاءت.

تقنية عملت تركيا لسنوات على تطويرها واختبارها لشدة حساسيتها ودقتها ودورها الفارق في معارك القتال.. “الليزر القتالي” المدمر.. سلاح تركيا الجديد المستخدم في ليبيا، يشهد كغيره على كثير من التدخلات وتشبث تركيا بموقفها العابث في ليبيا وعزمها الاستمرار في موقفها التخريبي بكل ما أمكنها من قوة.

الصحيفة أشارت إلى أن تركيا تمسكت بتطوير تقنية الليز القتالي القادر على إسقاط طائرة بدون طيار صغيرة الحجم من 500 متر، بالإضافة إلى تدمير أجهزة متفجرة من 200 متر، بداية من عام 2010، عن طريق شركة Savtag  المحلية بالتعاون مع معهد الأبحاث الحكومي  Tubitak.

حجم تمويل المشروع التركي وصل إلى 450 مليون دولار خلال عام 2015 وحده، وهو العام الوحيد الذي كشفت فيه تركيا عن المبالغ الطائلة التي صرفتها على تطوير الليزر القتالي المدمر، الذي لم تتأخر في إدخاله على المعركة الليبية، المشتعلة أساسا، حيث أكدت الصحيفة أنه استُخدم لإسقاط طائرة في الرابع من أغسطس الجاري.

وتساءلت صحيفة armyrecognition عن مدى قدرة تركيا على تطوير أسلحة الليزر القتالية، ودخولها خط المنافسة مع الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا المعروفتان بسيطرتهما على إنتاج هذا النوع من الأسلحة، بشكل خاص.

التعليقات