ايوان ليبيا

الثلاثاء , 15 أكتوبر 2019
كيف تدمِّر بلداً...!؟ ... بقلم / محمد الامين"الأمم المتحدة" تعرب عن قلقها من التطورات العسكرية في شمال شرق سورياناخبو موزمبيق يختارون رئيسا وبرلمانا جديدينانهاء مهام السفير الليبي لدى انقرةشروط اعتماد مؤسسات التعليم العالي الخاصالتعاون المشترك بين داخلية الوفاق و المملكة المتحدةموعد صرف المؤقتة لمرتبات ثلاثة أشهرصالح يهنئ قيس سعيد بفوزه في الانتخاباتعقيلة صالح يبحث زيادة رواتب المعلمينشروط الخطوط الجوية الإفريقية للعودة الى مطار معيتيقةنائب الرئيس الأمريكي: أردوغان تعهد بعدم مهاجمة "عين العرب" في سورياماكرون يعتزم تعزيز التعاون مع العراق بعد الهجوم التركي في سوريارئيس وزراء اليابان: 33 قتيلا الحصيلة المؤكدة لضحايا الإعصار "هاجيبيس"بالفيديو - في ليلة الهدف الـ700.. أوكرانيا تهزم رونالدو والبرتغال وتتأهل ليورو 2020بالفيديو - تركيا تشعل المنافسة على الصدارة بالتعادل مع فرنسابالفيديو - أسود إنجلترا تلتهم "عنصرية" بلغارياترامب يرحب بأي دولة تساعد الأكراد في سوريارئاسة الاتحاد الأوروبي: لا اتفاق حول خروج بريطانيا قبل قمة قادة دول الاتحادوزير الدفاع الأميركي: "الناتو" سيجتمع الأسبوع المقبل لاتخاذ إجراءات دبلوماسية واقتصادية ضد تركياواشنطن تعلن عقوبات على مسئولين ووزارات في تركيا

الملتقى الدولي الأول للأدب والنقد في ليبيا

- كتب   -  
الملتقى الدولي الأول للأدب والنقد في ليبيا
الملتقى الدولي الأول للأدب والنقد في ليبيا

ايوان ليبيا - وكالات :

تختتم مساء الإثنين فعاليَّات الملتقى الوطني الدولي الأول للأدب والنقد في ليبيا، بقاعة فندق باب طبرق، والذي انطلق السبت بمشاركة محلية وعربية واسعة بمدينة طبرق. 

وافتتح الملتقى بحضور كل من رئيس الهيئة العامة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني جمعة الفاخري، والنائب أبوبكر الخمسي، ورئيس الملتقى سليمان زيدان، ورئيس اللجنة العلميَُة أحمد عمران بن سليم، وعدد كبير من الأكاديميين والبحاث والمهتمين بالادب في ليبيا، وفقًا للمكتب الاعلامي للهيئة.

ونظمت على هامش الملتقى مجموعة من الأمسيات الفنية والشعرية، ومن أهم المواضيع التي تناولها الملتقى بنية الصراع الدرامي والنص المسرحي الليبي ، وجماليات التمثيل السردي في رواية عشب الليل للكاتب الليبي إبراهيم الكوني، والتماسك النصي في شعر علي الفزاني.

وفي الجلسة العلمية الثانية للملتقى تناول الحضور استراتجيات الخطاب عند الشاعر عبد المولى البغدادي ، والآليات الحجاجية في الشعر الفصيح قصيدة «الحق حق دائمًا» للشاعر حسن الاحلافي نموذجًا، والمتصل الزمني والمكاني في رؤية تحليلية لرواية حرب الغزالة للروائية الليبية عائشة إبراهيم، والممكن والمستحيل في قصة الخيال العلمي بتناول تجربة عبد الحكيم الطويل كنموذج.

كما قدمت مجموعة كبيرة من الورقات البحثية تجاوز عددها 50 ورقة، منها بحث حول اللغة في رواية «فرسان السعال» للكاتبة وفاء البوعيسي،المكان والثنائيات الضدية في رواية «زرايب العبيد» للكاتبة الليبية نجوى بن شتوان، الشخصية القصصية في مجموعة «هذيان الوجع» للقاص الليبي محمد المسلاتي، بناء الشخصية في مجموعة «خمسون قصة قصيرة» للأديب الليبي علي مصطفى المصراتي، وتوظيف الحكاية الشعبية في الأدب الليبي مجموعة من قصص الأطفال للكاتب الليبي الصادق النيهوم، سيميائية الخطاب وسينوغرافيا النص المسرحي في مسرحية الإنسان والشيطان لمنصور بوشناف.

ومن الباحثين المشاركين في الملتقى أحمد عمران بن سليم ، علي محمد، بهلول سالم، نجية الكلامي، فتحي الشعاب، عمران الفيتوري، نوارة عقيلة، رضوان عمران، زهرة الفيتوري، سليمان زايد، عبدالله نوح،فتحية صقر، فاطمة أرحومة، عادل قداد، ربيعة الجهمي،يوسف مسعود، ابتسام المسماري،مصطفى السعيطي.

التعليقات